إيران تنوي الاستغناء عن الإنترنت العالمية وتحجب قوقل

قامت إيران بربط مؤسساتها الحكومية بشبكة إنترنت خاصة بها من أجل تحسين الحماية والأمن على الإنترنت، وسوف تقوم بنقل المواطنين إلى الشبكة المحلية و حجب محرك البحث قوقل و خدمات البريد الإلكتروني الشهيرة مثل هوت مايل و ياهو وبالطبع جي مايل.

ونقلت وكالة رويترز عن وزير الإتصالات والتقانة قوله أنه تم نقل كافة المؤسسات الحكومية و المكاتب إلى شبكة المعلومات الوطنية.

وتقتضي المرحلة الثانية من المشروع نقل المواطنين إلى الشبكة، حيث يتوقع الإنتهاء بحلول مارس من العام القادم، لكن لم يعلن بعد فيما إذا كان سيتم قطع الوصول إلى الشبكة العالمية أو الإنترنت العالمي نهائياً أم لا.

وقال مصدر حكومي أنه سيتم فلترة نتائج البحث في قوقل و مراقبة البريد الإلكتروني على جي مايل وفق معايير إيران وذلك حتى إشعار آخر.

يذكر أنه في اغسطس الماضي قالت الحكومة الإيرانية أنها نقلت خدمات الحكومة الإلكترونية بعيداً عن الإنترنت العالمية في إشارة إلى شبكة المخابرات المحلية وكانت تأمل تطويرها إلى إنترانت على مستوى كامل البلد.

كما أن الحكومة الإيرانية حاولت عدة مرات حجب الوصول إلى مواقع الأخبار الأجنبية والشبكات الإجتماعية كالفيس بوك و تويتر، إلا أن المستخدمين يتمكنون من تجاوز الحجب على مخدمات بروكسي و VPN.

المصدر