صورة قديمة للقرص الصلب

يعتبر القرص الصلب من بين أهم المكونات الموجودة في الحاسوب فهو وحدة التخزين الرئيسية فيه وكان أول ظهور لهذا الجهاز في الخمسينات وكان قطرها يتجاوز العشرين بوصة واليوم أصبح هذا الجهاز موجود في كل مكان فقد وصلت عدد شحناته سنه 2011 حوالي 125 مليون وحدة .

أما إذا رجعنا بالتاريخ كثيرا إلى الوراء  فسنجد أن الحواسيب الشخصية لم يكن لها أي أثر حيث كانت هناك بعض الحواسيب التي يتجاوز حجمها حجم الغرفة كاملة ويديرها الكثير من الرجال الذين يلبسون معاطف بيضاء وكأنهم في معمل .

وأول قرص صلب كان من إنتاج شركة IBM سنة 1957 واسمه RAMAC 305 وسعره 35 ألف دولار وقتها ،حيث كان يسع 5 ميغا وحجمه بحجم برادين متجاورين وقطره 24 إنش كما هو موضح في الصورة المدرجة فوق ،أما سنة 1970 فقد تم إنتاج أول قرص صلب مغلق بمحاور منزلقة مع سعة أقل من 200 ميجا بايت  يتبعه بتسع سنوات قرص مكون من مادة الفيلم ويسع 571 ميغا.

وتجدر الإشارة إلى أن IBM لم تكن لوحدها في هذا المجال فقد دخل العديد من المنافسين بعدها بفترة وجيزة مثل Seagate و-Western Digital وتوشيبا .

نتساءل الآن، كيف ستكون الأقراص الصلبة بعد 50 سنة أخرى فقط  ؟

المصدر

  • musab

    اليوم اصبح فلاشة تنحط في الجيب
    يا سبحان الله
    قال تعالى :{ سُبْحَانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذا وَمَا كُنّا لَهُ مُقْرِنِين }.صدق الله العظيم

  • MLoKe

    بعد خمسين سنة ما راح يكون للناس اقراص صلبه راح يكون فيه شركات خدمات سحابية

  • محمد عبدالرحيم

    طيب متى تتطور البطاريات … لما نشوف كل المجالات تتطور بسرعة كبيرة من معالجات و وحدات التخزين ما عدا البطاريات
    كأنه نظرية موور تسري على جميع مجالات التكنلوجيا ماعدا البطاريات المهملة

  • بعد خمسين سنة؟
    لا استبعد ان ارى ان الاجهزة الحديثة من ابل وسامسونج تضعها في اجهزتها بحيث يصبح ميزة جديدة بها

  • عبدالرحمن الذوادي

    أتوقع راح تكون بحجم الرقاقات

  • فهد المطيري

    خمس ميقا كانت تسوى شي ماهو زي الحين , زي الريالات اول.
    هههه

تعليقات عبر الفيسبوك