RIM تفكر في بيع قطاع الهواتف المحمولة إلى فيس بوك أو أمازون

قالت صحيفة الصنداي تايمز أن شركة RIM قد تبيع قطاع الهواتف المحمولة إلى زبائن محتملين مثل فيس بوك و أمازون وتركز أكثر على خدمات الرسائل.

وكانت المدير التنفيذي للشركة Thorsten Heins قد اعترف في وقت سابق أن الشركة بحاجة إلى تغيير حقيقي. و عينت الشركة مصرفي Royal Bank of Canada و J.P. Morgan لتقديم تصور استراتيجي جديد للشركة.

وكانت إحدى الخيارات المتاحة في التصور هو فصل قطاع صناعة الهواتف المحمولة في الشركة عن قطاع الرسائل إلى وحدتين مستقلتين.

وبحسب الصحيفة فإن كل من فيس بوك و أمازون زبائن محتملين لشراء قطاع الهواتف، ويعد الفيس بوك الزبون الأقرب كونها صدرت تلميحات عن نيتها صنع هاتف محمول خاص بها.

وتملك الشركة حالياً البنية التحتية اللازمة والقوية لصنع هواتف ذكية، ولو لم يرغب فيس بوك في شراء كامل الخط، فيمكن بيع أجزاء منه لشركات اخرى مثل مايكروسوفت. وإذا ما تمت الصفقت فإن الشركة ستنقل تركيزها إلى قطاع الرسائل BBM و خدمة الإنترنت بلاك بيري BIS وستعمل على تطويرهما بشكل أكبر.

وستنكشف نتائج خطط الشركة قبل نهاية الصيف الحالي، ولكنها تأمل بأن تسرع ذلك كون أسعار أسهمها تنخفض بشكل كبير.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك