الأنظمة السحابية (Cloud ERP)

اشتهرت الكلمة (Cloud) والتي تعني سحابة واستمر انتشارها خصوصا في العام 2010 لتصبح كلمة تحتوي على كل التطبيقات والبرمجيات والأنظمة التي يمكن التعامل معها من خلال الاتصال بالانترنت. يكمن معنى الحوسبة السحابية في التحول من استخدام التطبيقات عبر أجهزة الكمبيوتر او الاتصال بالشبكة الداخلية ليكون من خلال متصفح الانترنت ومن أي مكان في العالم ولا يحتاج الأمر سوى للاتصال بشبكة الانترنت. كانت الكلمة الأكثر ازدهارا في بداية الأمر ترتبط بالحوسبة السحابية (Cloud Computing) أما الآن فقد تطورت كثيرا لتشمل أنظمة موارد الشركات (ERP) لتصبح أيضا سحابية تحت مسمى (Cloud ERP) فماذا يعني هذا المصطلح؟

قبل البدء بتعريف الأنظمة السحابية أود تعريف مصطلح مهم جدا يقترن بالحوسبة السحابية وهو (SaaS) وهو اختصار لـ Software as a Service والذي يعتبر تعريف آخر لمصطلح (Cloud Computing) المستخدم في الشركات هذه الأيام والذي يعتمد كليا على التطبيقات المستخدمة من خلال الويب والتي تكون عادة تحت الطلب (On-Demand Software) والتي انتشرت بشكل كبير جدا بسبب السهولة في هيكلتها.

الأنظمة السحابية (Cloud ERP) هي أنظمة الموارد (ERP) التي تم تثبيتها على بيئة سحابية (Cloud) لتكون تحت نظام المشاركة (Share) حيث أن الاتجاه إلى مشاركة الموارد في التقنية غالبا ما يقلل التكاليف وخصوصا تكاليف التشغيل والصيانة التي سيكون لها النصيب الأعلى من المصروفات بالإضافة إلى تكاليف شراء قطع الهاردوير (Hardware) والسوفت وير (Software). فمن خلال الأنظمة السحابية سيكون هناك شركة واحدة على الأقل تقوم بتوفير هذه الخدمة وهي من سيقوم بالاعتناء بالهاردوير والسوفت وير والاتصال والصيانة وعمليات الدعم الفني والتشغيل و ترقيات الأنظمة وأنت سيكون على عاتقك دفع رسوم بسيطة إضافة إلى رخص الاستخدام (User Licenses) لعدد المستخدمين لديك حيث أن لكل مستخدم رخصه خاصة تدفع رسومها سنويا أما الباقي فسيقع عن كاهل الشركات الموفرة للخدمة لتتركك لتتفرغ لأعمالك.

توفر الأنظمة السحابية أفضل الحلول لانسيابية الأعمال (Business Process) وبأفضل الممارسات (Best Practice) حيث أنها تحتوي على أنظمة (CRM) للعناية بالعملاء والموردين (Suppliers) وكذلك أنظمة المشتريات و المبيعات ابتداء من عمليات ما قبل البيع (Quota) إلى إنشاء أوامر البيع (Sales Orders) والانتهاء بإدارة عمليات التحصيل والفواتير. هذا النوع من الخدمات في توفير الأنظمة السحابية يصلح كثيرا للشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم خصوصا للشركات الغير تقنية والتي لا تود أن تدخل نفسها في معمعات التقنية ومشاكلها وزيادة التكاليف عليها ولذلك أتى هذا الحل للقضاء على تلك المشاكل.

ما يعيب هذه التقنية هو أن من سيستخدم هذه الأنظمة السحابية سيضطر لوضع أسرار شركته على سيرفرات طرف آخر (Third Party) والتي ربما تتعرض للتجسس أو السرقة أو حتى الاختراق. والعيب الآخر هو عند تعطل خدمة الانترنت في مقر الشركة المستخدمة للأنظمة السحابية سيتوقف عملها كاملا وتصبح مشلولة تماما حتى تعود خدمة الانترنت. أيضا الشركة التي ستستخدم الأنظمة السحابية لن يكون بمقدورها عمل التعديلات الخاصة بها على الأنظمة (Customization) بحرية كون الأنظمة مشاركة مع مستفيدين آخرين.

في النهاية إذا كانت المعلومات التي لديك ليست سرية أو ذات أهمية قصوى, فالأنظمة السحابية ستوفر لك الكثير من الوقت والجهد والمال لتجنبك متابعة قطاع تقني في شركتك وتترك لك الأمر كاملا للتفرغ للنشاط الرئيسي الذي من أجله قامت عليه شركتك.

  • ماجد

    العالم تتطور واحنا لسى على النظام القديم

    يمكن الامر يرجع لشركة الاتصالات لان أنقطاع الانترنت او سوء الخدمة للانترنت يمنع العمل على هذه الانظمة السحابية

    اتوقع هذا السبب الاكبر لدى العالم العربي

  • الانظمة السحابية من الحلول الرائعة اذا لم تكن المعلومات ذات طبيعة حساسة

    شكرا على المشاركة

  • Leila Benothmane

    مقال جميل
    أطلعت على تقرير شركة تطوير أنظمة عربية Devinweb تقدم خدمات التسيير السحابي و البرامج على الكلاود إضافة إلى إنشاء تطبيقات المحمول و المواقع و تطبيقات الويب بكفاءة عالية
    http://devinweb.com

تعليقات عبر الفيسبوك