LEAP تُغيّر طريقة التواصل مع الكمبيوتر كلياً [معلومات كاملة+فيديو]

 

الكثير منا، إن لم يكن الجميع، منذ أن بدأ في استخدام الكمبيوتر وهو يستعمل فأرة الكمبيوتر (الماوس) كأداة للتحكم والتواصل مع الكمبيوتر. ومع مرور الزمن، شاهدنا كيف التكنولوجيا غيّرت هذه الأداة وأضافت لها عدة مميزات وتقنيات. والآن، أعلن Michael Buckwald و David Holz عن جهاز سيُغيّر طريقة التحكم و التواصل مع الكمبيوتر كلياً دون الحاجة إلى لمس الشاشة، اسمه LEAP! حيث عن طريق هذا الجهاز سيتم التواصل مع الكمبيوتر عن طريق تحريك اليد والأصابع، كأنك تستخدم شاشة اللمس ولكن دون أن تلمسها! شاهدنا عدة تقنيات وأجهزة متطورة تستطيع التعرف على تحركات اليد. ولكن التقنية الموجودة في جهاز LEAP لم نشاهدها إلّا  في الأفلام (سابقاً)، فهي متطورة بشكلٍ أكبر و أفضل بكثير من جميع التقنيات المشابه لها و الموجودة حالياً!

ما هو جهاز LEAP ؟

LEAP عبارة عن جهاز صغير بحجم الآيبود النانو من ناحية الطول والعرض ولكن أسمك منه. يقوم هذا الجهاز بإنشاء مساحة تعادل تقريباً ٨ أقدام مكعبة، ما يعادل تقريباً ٠.٢٢ متر مكعب = ٠.٦ م (طول) x ٠.٦ م (عرض) x ٠.٦ متر (ارتفاع). من خلال هذه المساحة، يسمح هذا الجهاز بالتحكم والتواصل مع الكمبيوتر بطريقة ثلاثية الأبعاد بسهولة تامة.

ما يُميز هذا الجهاز هو شدة حساسيته! جهاز Kincet يستطيع التعرف على تحركات اليد بشكل عام، أمّا جهاز LEAP يمكنه التعرف بشكل دقيق جداً على تحركات اليد و جميع الأصابع. وأيضاً يستطيع التعرف على تحركات أدوات دقيقة مثل القلم. تبلغ حساسيته أكثر بـ ٢٠٠ مرة من آخر تكنولوجيا موجودة حالياً لديها هذه الخاصية (مثل جهاز Kincet) وتبلغ دقتها تقريباً ٠.٠٠١ ملليمتر، حيث يمكن كتابة التوقيع، سواءً بالقلم أو بالأصابع، بدقة عالية جداً!

أين يمكن استخدام LEAP و مَن المُستفيد منه ؟

إمكانيات جهاز LEAP ليست محدودة فقط على أجهزة الكمبيوتر، بل يمكن استخدامها في مجالات عديدة أخرى. من أبرز هذه المجالات: الرسم، الهندسة، الطب، و الألعاب. أمّا مَن المستفيد، فالجميع بشكل عام يستطيع الاستفادة من هذا الجهاز واستخدامه في مواضع عدة مثل الضغط، السحب، التمرير، أو عند عمل تكبير (زووم) لشيء ما، خاصةً إن كانَ ثلاثي الأبعاد. و أكثر الأشخاص الذين يمكنهم الإستفادة من هذه التقنية هم:

  • الفنّانون، الرسّامون، و المصمّمون، حيث يستطيعون إنشاء صور ثلاثية الأبعاد بسهولة تامة.
  • المهندسون، حيث يمكنهم التحكم بالنماذج ثلاثية الأبعاد بسهولة.
  • لاعبوا الألعاب، حيث يمكنهم اللعب بشكل سهل و مرح أكثر.
  • الجرّاحون و الأطباء، حيث يمكنهم التحكم بالصور والبيانات الطبية ثلاثية الأبعاد بسهولة و دون الحاجة لخلع (ترك) قفازاتهم الخاصة.

ما مدى سهولة تركيب جهاز LEAR ؟

لا يأخذ تركيب جهاز LEAP سوى عدة دقائق. قم بتركيب الجهاز عن طريق الـ USB، وقم بتحميل برنامج LEAP الخاص، ثم قم بعمل “موجة” بيدك، فقط!

ما هي الأنظمة المتوافقة مع جهاز LEAP ؟

حالياً، جهاز LEAP متوافق مع نظام ويندوز فقط. ولكن بناءً على الشركة، ستكون متوافقة مع نظام الماك (قبل صدور الجهاز) و نظام لينكس (لم تحدد الشركة متى).

ما هي تكلفة جهاز LEAP و هل يمكن طلبها الآن ؟

تكلفة جهاز LEAP يعتبر منافس جداً لمشابهيها، حيث يكلف LEAP مبلغاً وقدره ٧٠ دولار (ما يعادل تقريباً ٢٦٠ ريال) مقارنة مع جهاز Kincet الذي يكلف ١٥٠ دولار (ما يعادل تقريباً ٥٦٠ ريال). والشركة قامت بفتح الطلب المسبق للجهاز لجميع دول العالم. ولتأكيد إمكانية طلب الجهاز من السعودية، قام الأخ أحمد عطار في تويتر بسؤال الشركة عن إمكانية الطلب من السعودية، وقامت الشركة بالرد عليه بعدها بدقيقة (أعجبني ردهم واستخدامهم لكلمة “سلام”)، كما في الصورة:

بناءً على موقع SlashGear، فإن الشركة تنوي بيع تقريباً ٢٠ ألف جهاز فقط كبداية.

يمكن الحجز عن طريق تعبئة النموذج في هذا الرابط.

متى سيتم شحن جهاز LEAP ؟

بناءً على الشركة، سيتم شحن أجهزتها بين شهر ديسمبر القادم وشهر يناير من عام ٢٠١٣م.

هل توجد مجموعة خاصة للمطوّرين ؟ ومتى ستتوفر ؟

الشركة ستوفر مجموعة تطوير البرامج (SDK) الخاصة بهم للمطورين لتسمح لهم بتجربتها واستخدامها في برامجهم أو ابتكار أفكار جديدة باستخدام جهاز LEAP. ويمكن للمبرمجين استلام الجهاز ما بين شهر إلى ٣ شهور من الآن!

يمكن الحجز عن طريق تعبئة النموذج الخاص بالمطوّرين في هذا الرابط.

مقاطع فيديو توضح تقنية جهاز LEAP و إمكانياته

 

 

شخصياً، أعتقد أن هذه التقنية وهذه الشركة ستكون محل اهتمام لكثير من الشركات. إمكانيات الجهاز أكثر من رائعة، و التقنية المُستخدمة حُلم لكثير من الشركات. وبناءً على الشركة، فإنهم يتطلعون لتوفير هذه التقنية في الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وأنظمة/أجهزة الألعاب. قد لا يستفيد منها الجميع، وقد يُفضّل البعض استخدام الفأرة (الماوس)، ولا ألومه، فمن الممكن جداً أن يكون استخدام هذا الجهاز ليس عملياً أو مريحاً للبعض. لكن، في نظري، يظل جهاز رائع جداً ويستفيد منه فئة كبيرة من الناس. و أعتقد أن المطوّرين سيثبتون في المستقبل أن إمكانيات و إستخدامات هذا الجهاز أكثر بكثير مما رأيناه في مقاطع الفيديو.

شاركونا آرائكم في هذا الجهاز وهذه التقنية.

[المصدر]
  • أجدها طريقة متعبة لمن يستخدم الحاسوب لفترة طويلة ، رغم انها ممتعة ومشوقة لكن أفضل الماوس 🙂

  • X OS

    أجدها طريقة متعبة لمن يستخدم الحاسوب لفترة طويلة ، رغم انها ممتعة ومشوقة لكن أفضل الماوس ‎:)‏

    أجدها طريقة متعبة لمن يستخدم الحاسوب لفترة طويلة ، رغم انها ممتعة ومشوقة لكن أفضل الماوس ‎:)‏

    أجدها طريقة متعبة لمن يستخدم الحاسوب لفترة طويلة ، رغم انها ممتعة ومشوقة لكن أفضل الماوس ‎:)‏

    أجدها طريقة متعبة لمن يست اهلاً خدم الحاسوب لفترة طويلة ، رغم انها ممتعة ومشوقة لكن أفضل الماوس ‎:)‏

    أجدها طريقة متعبة لمن يستخدم الحاسوب لفترة طويلة ، رغم انها ممتعة ومشوقة لكن أفضل الماوس ‎:)‏

  • X OS

    حدث خطأ في التعليق السابق 🙁

  • SALAAAM MONEY

  • بويزيد

    اولا شيء حلو ويستاهل ، واشكر الكاتب على هذه اللفتة الكريمة لهذه التقنية ، لكن احببت ان تكون التقنية بطريقة اخرى وتفاعلية اكثر … كما قلتم هذه التقنية تشابه بعض التقنيات …

    نحب ان نرى شيء جديد … مثل سطح وهمي يكون عبارة عن جهاز الحاسوب ويتفاعل المستخدم معاه ويؤثر فيه ..

  • كان التقنية هذي موجودة سابقا في الالعاب مثل XBOX

  • Yacoub

    أولاً: أسمه Kinect
    ثانياً: واضح إنه شغال على الماك

  • Ali

    قمت بطلب هذا الجهاز هذا الصباح ..

    طبعا هذه التقنية تختلف عن التقنية الخاصة بكنكت .. ما أراه في هذا الفيديو شئ خرافي .. أتمنى أن تكون في الواقع كما هي في الفيديو ..

    بالنسبة للكنكت .. الكنكت لها إمكانيات أكبر من هذه و لكن مايكروسوفت لم تقم بتقديم كل ما يُمكن للكنكت فعله .. فعندما أُشاهد فيديوهات المُطورين بصراحة أتعجب .. لماذا لا تقوم مايكروسوفت بإطلاق سراح هذه الإمكانيات منذ البداية .. لماذا نحتاج إلى من يقوم بفك حماية الجهاز و من ثم تقديم هذه الأمور بشكل غير رسمي ..

    بالنسبة لإمكانية الكنكت .. فإن كان الجهازLeap motion قادر على تتبع حركة كل إصبع في اليد .. فالكنكت قادرة على تمييز ملامح الوجه و التفاصيل الدقيقة فيه .. فالفرق بأن الكنكت تستخدم الكاميرات من أجل ذلك .. (إن لم أكن مُخطئا)..

    لا أعلم في الحقيقة .. فعندما أعلنت مايكروسوفت عن الكنكت الخاصة بأجهزة الكمبيوتر .. لم تُرنا ما يُمكن لذلك الجهاز الصغير تقديمه .. و لهذا لا أستطيع الحكم على أفضلية جهاز على جهاز آخر .. و لكن ما رأيته اليوم في هذا الجهاز كان خرافيا .. و ها أنا سأنتظر لديسمبر أو جانيوري لتجربته ..

    و سأنتظر لأرى ماذا ستُقدم مايكروسوفت للمُستخدم من خلال الكنكت الخاصة بالكمبيوتر ..

    بالنسبة لتوافقية الجهاز .. فالجهاز يعمل على ويندوز .. و الدليل هو الفيديو المُرفق ..

    تحياتي

  • التطور جميل والإختراع مذهل ولكن ماذا بالنسبة للأشعة التي يطلقها الجهاز
    لقد أصبح كل شيء في وقتنا خطر على جسم الإنسان من البلوتوث إلى الوايرليس إلى الترددات الخلوية وما إلى ذلك.

تعليقات عبر الفيسبوك