جنرال موتورز تتخلى على الإعلان في موقع الفيس بوك

من المؤكد أن موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك يعتمد كل الإعتماد في ارباحه السنوية على الإعلانات بالموقع فقد وصلت نسبتها إلى  85% من مجموع إيراداته التي بلغت 3.7 مليارات دولار في 2011 ولكن ماذا لو كانت الحملات الإعلانية في الفيس بوك من دون تأثير او تفاعل وهذا فعليا ما حدث لشركة جنرال موترز الغنية عن التعريف والتي قامت بالإنسحاب والتخلي على إعلانات الفيس بوك معلنة ذلك من خلال تقرير قامت بإرساله لصحيفة وول ستريت جورنال بعد أن قامت بعملية تصويت كبيرة لتكتشف بأن إعلانات الفيس بوك لم تكن فعالة ولم تعد لها بأي نفع أو جذب مزيد من المستهلكين حيث كان الثمن الذي تدفعه مقابل هذه الإعلانات يقدر بحوالى 10 مليون دولار وهو ما يشكل 25% من مجموع مصاريف الحملات التسويقية التي تقوم بها شركة جنرال موتورز بهذا الموقع ومنها إنشاء المحتويات .




كما تجدر الإشارة إلى أن مدير التسويق فى جنرال موتورز والذي يدعى Joel Ewanick ناقش هذا الموضوع مع مديرين مسؤولين بموقع الفيس بوك  في وقت سابق من هذا العام ليحلل معهم هذه المشكلة وكيف أنه لا توجد أي إستجابة مع المستخدمين ولا توجد نتيجة إيجابية إلا أنه خرج من عندهم من غير أي فائدة أو سبب مقنع كما فشلوا في إزالة كل المخاوف التي انتابته .إضافة إلى ذلك أكد Joel Ewanick بأنهم سيستمرون في التسويق عبر موقع الفيس بوك ولكن باستخدام الطرق المجانية فقط من خلال صفحتهم التي تضم الآن أكثر من 300 ألف مشترك .

ربما سيكون هذا الخبر كارثة كبيرة للفيس بوك خاصة إذا قامت بعض الشركات الأخرى بضم صوتها لجنرال موتورز وهذا أمر غير مستبعد فقد انتقد العديد من قبل الأساليب التسويقية التي يعتمدها هذا الموقع والتي لم تجدي بأي نفع للكثير .

المصدر