صورة : شاهدوا لماذا الاندرويد أصعب من الايفون في التطوير

ظهور تطبيقات الايفون بصورة أفضل من تطبيقات الاندرويد له عدة اسباب وأحد اهم الاسباب التي دائما ما يتم ذكرها هو ان الاندرويد يأتي بعدة انواع من الاجهزة وايضا العديد من نسخ نظام الاندرويد ولذلك تحاول الشركات ( و أيضا الأفراد) المطورين للتطبيقات من جعل تطبيقاتهم تتوافق مع جميع موديلات أجهزة الاندرويد وهذا مشكلة كبيرة لكل مطور حيث ان عليه اقتناء كل جهاز اندرويد ويجب ان يتوافق تطبيقه مع كل شاشه وكل معالج وهذا ما لا نجده في الايفون حيث ان النظام والجهاز موحد من شركة أبل

ولمعرفة هذه معاناة المطورين مع الاندرويد عليكم بمشاهدة الصور التالية وهي لشركة animoca والتي لديها تطبيق تم تحميله اكثر من 70 مليون مرة حيث أن الشركة تقوم بتجربه تطبيقها على 400 جهاز اندرويد للتأكد من توافقه مع اجهزة الاندرويد و نسخ الاندرويد المتعددة

animoca-android

وهنا صورة اخرى لشركة لديها لعبة مشهورة في متجر الاندرويد و الايتونز حيث نلاحظ ان الشركة لديها عدد قليل من أجهزة أبل لتجربة التطبيق عليها بالمقابل نجد العديد من موديلات الاندرويد

ios-qaandroid-table

الخلاصة ، هناك مشكلة حقيقية في تطوير التطبيقات على الاندرويد ولذلك نجد أن تطبيقاتها أقل جودة من تطبيقات الايفون و الايباد بسبب تعدد نسخ موديلات الاندرويد وكذلك الاجهزة ، ورغم ان هذه المشكلة يعرفها الجميع وتعترف بها قوقل الا انه وللأسف لم يتم حلها حتى الأن ولا أعتقد بأنه هناك حلول قادمة والسبب ان المشكلة خرجت عن سيطرة قوقل بكثرة وجود الداعمين لنظام الاندرويد.

المصدر

  • Stryker

    الله يكون بعونك اخوي سعود عالتعليقات اللي تصفك بالعنصرية الحين 🙂
    برأيي الكلام سليم… و لتبسيط المسألة، معاناتنا – البسيطة مقارنة بهذه – نحن مطوري الويب في الـ Browsers Compatibility
    Peace

    • في رأيي الشخصي لا ارى ان هذه مشكلة للمطورين بالعكس هي في الحقيقة خدمه لم يستغلها المطور بالشكل الصحيح

      وكذلك لا يصح ان تتم مقارنة نظام اندرويد بأجهزة ايفون وايباد
      “ولذلك نجد أن تطبيقاتها أقل جودة من تطبيقات الايفون و الايباد”!!
      فنظام اندرويد مخصص لكل الاجهزة اما جهازي ايفون وايباد ليسا نظام بحد ذاتهما ولنكون عادلين فإنه يمكن مقارتهما بأجهزة جالكسي التي تعتمد نظام اندرويد وبالتالي لن نرى ظهور هذه المشكله لدى المطورين كون اجهزة الجالكسي محدودة ولا تواجه المشكلة التي ذكرتها..

      اما في حال مقارنة نظام فإنه يلزم ان تتم مقارنته بنظام وافضل مقارنة يجب ان تكون بين ويندوز واندرويد كون نظام ios مخصص لأجهزة محددة وليست كما في نظام ويندوز واندرويد فهي معتمده لدى كثير من الاجهزة

      اما كيف لها ان تكون خدمة للمطورين فعندما يقوم المطور باعتماد نظام واحد في تطوير تطبيقاته فإنه من السهل جداً تطويعها في الاجهزة المختلفة فالنظام لا يختلف ولكن هناك جزئيات قد تشوش على التطبيق كاختلاف المقاس وطريقة العرض وغيره مما يجعل المطور يقوم ببعض التعديلات لتتناسب مع الاجهزة الاخرى ولن يحتاج إلى برمجة تطبيقين مختلفين مخصصة لكل جهاز يعتمد نظام مختلف..

      الخبر أعطى صورة سلبيه غير صحيحه في رأيي الشخصي

  • مجرد زائر

    أنا مب متعصب و لا شيء و كلامك صحيح 10000000000% و هذا أحد العيوب الموجودة يعني ما فيه توافق بين الأجهزة المختلفة من الشركات كل جهاز له مواصفات تخختلف عن الآخر

    بس ما أقول إلا الله يكون في العون

  • إبراهيم الرفاعي

    بصراحة ها الشي انتظرت من فترة أحد يتطرق له بشكل أوضح .. وانت ماقصرت أخوي سعود

    وماتمنى أحد يلومك ويقول متعصب .. الواقع لا يُخفى .. فهذي مشكلة الأندرويد وانا اعتبرها مشكلة كبيرة وليست بالبسيطة !

    مثال بسيط: قبل فترة خذ واحد من الشباب رايي في جهاز جهاز تابليت من (HP) وقلت له ماعندي أي فكرة عنه. يوم قرر يشتري الجهاز وياخذه اكتشف انه يحتاج يحول عـ الأندرويد. وتعال يا حميد امسك الموضوع وفلل .. وشلون تركب .. وايش اللي بيتطابق ….. زحمة يا اخي الواحد شاري جهاز عشان يرتاح ولا عشان يجيب حق حاله الهم ؟

    لهذا بوالشباب قرر يبيع ها التابليت ويرجع للآيباد .. بعد ماكان يسخر من الآيباد .. وانه نظام محتكر. لكن النظام المحتكر يوفر لك كل شي .. رغم ان بعض التطبيقات يحتاجها الشخص وغير موجودة يمكن. كل شي بالدنيا فيه الزين والشين .. ومو معناته عشان أمود بعضها شينة نتغاضى عن الجهاز.

    عموماً في الناس الناس أذواق .. ولولا اختلاف الأذواق .. لبارت السلع

  • مرضي الغنام

    رغم ذلك يضل الأندوريد هو الأفضل، (أندرويد عالم جميل)

  • سام

    خلاص يا رجال احسن واحد بالعالم هو الايفون وهو بطل الابطال وهو اقرنديزر الجوالات وهو عدنان ولينه والاندرويد عبسي وقبطان نامق
    بس ارحم نفسك
    مشغلك الاندرويد تقول ذابح احد اولادك والا تقول أن ابل شركة أبوك
    يا عزيزي
    من كلامك اقتنعت أنك مبرمج زمانك

  • عباس العبادي

    أبل عالم الدماغ الرايق

  • Lover android

    كلامك صحيح ولكن هذه المشكله ذو حدين الاول هو انا تعدد الشركات والهواتف هو الذي جعل من الاندرويد هو الأكثر انتشارا وجعل الشركات تبدع حيث كل شركه تريد ان يكون هاتفها هو الأفضل والحد الاخر كما ذكرت اخي هو صعوبة التطوير.
    ورغم كل هذا لا أزال أعشق الاندرويد

    • Lover android

      وأيضا أخي أن هذا التعدد جعل بإمكان أي شخص الحصول على هاتف ذكي مهما كانت إمكانياته المادية واعتبر هذا مايميز الاندرويد انه نظام لكل الناس وليس للقادرين فقط وأيضا خلص الناس من ان يظلوا تحت رحمت شركه احتكاريه

  • turki

    طيب حتى ولو نفرض انه مافي شي اسمه اندرويد راح يكون لكل شركة نظام خاص لها ويلا شوف المطورين كيف يطوروا

  • وليد العبدلي

    طيب فلنفرض أن الأندرويد على جهاز واحد فقط وبقية الأجهزة أنظمة أخرى هل سينتقص من الأندرويد شيء بل سوف يتعب المطورون بنفس الجهد لتطوير تطبيقات الأندرويد وأكثر

  • لا ارى ان هذه مشكلة للمطورين بالعكس هي في الحقيقة خدمه لم يستغلها المطور بالشكل الصحيح

    وكذلك لا يصح ان تتم مقارنة نظام اندرويد بأجهزة ايفون وايباد
    “ولذلك نجد أن تطبيقاتها أقل جودة من تطبيقات الايفون و الايباد”!!
    فنظام اندرويد مخصص لكل الاجهزة اما جهازي ايفون وايباد ليسا نظام بحد ذاتهما ولنكون عادلين فإنه يمكن مقارتهما بأجهزة جالكسي التي تعتمد نظام اندرويد وبالتالي لن نرى ظهور هذه المشكله لدى المطورين كون اجهزة الجالكسي محدودة ولا تواجه المشكلة التي ذكرتها..

    اما في حال مقارنة نظام فإنه يلزم ان تتم مقارنته بنظام وافضل مقارنة يجب ان تكون بين ويندوز واندرويد كون نظام ios مخصص لأجهزة محددة وليست كما في نظام ويندوز واندرويد فهي معتمده لدى كثير من الاجهزة

    اما كيف لها ان تكون خدمة للمطورين فعندما يقوم المطور باعتماد نظام واحد في تطوير تطبيقاته فإنه من السهل جداً تطويعها في الاجهزة المختلفة فالنظام لا يختلف ولكن هناك جزئيات قد تشوش على التطبيق كاختلاف المقاس وطريقة العرض وغيره مما يجعل المطور يقوم ببعض التعديلات لتتناسب مع الاجهزة الاخرى ولن يحتاج إلى برمجة تطبيقين مختلفين مخصصة لكل جهاز يعتمد نظام مختلف..

    الخبر أعطى صورة سلبيه غير صحيحه في رأيي الشخصي

  • محمد ابن رمضان أبو ندى

    أولا اشكركم على الموضوع
    وثانيا ارجو تعديل عنوان الموضوع
    فالأندرويد نظام تشغيل يقارن مع الIOS
    وليس مع الأيفون فهو جهاز وليس نظام تشغيل
    فنظام تشغيل الIOS يشغل الايفون والايباد والايبود كما تعلمون

  • malshehri

    المشكلة بإختصار هي للمبرمجين بـ C\C++ و النتيف ابس Native Apps (غالبا تكون ألعاب).. لانهم يتعاملو مع المعالج ووحدة معالجة الرسومات بطريقة مباشرة .. ولكن ان كنت تبرمج بالجافا وتستخدم حزمة التطوير الرسمية من قوقل فما يحتاج أبدا أنك تجرب التطبيق على اجهزة مختلفة .. يكفيك الاميوليتور ودعم دقة الشاشات المختلفة .. وايضا اذا احببت دعم الاجهزة التي تحتوي على كيبورد أو اضاءة تنبيه الخ .. مايكروسوفت أعلنت أنها لن تعطي المطورين القدرة على تطوير النيتف ابس إلا للشركات الكبيرة فقط .. وليس للأفراد حتى يضمنو تطبيقات ممتازة ويسمحو كذلك للشركات من استغلال موارد الجهاز بشكل أفضل وهذا هو المفروض من قوقل أيضا.

  • متابع

    رأيت هذه الصورة في مدونة أخرى .. لكن الكاتب كان يشير إلى أنها خاصية في الاندرويد و ليست عيباً .. ويقول أنه شخصياً يرى الاندرويد أسهل في التطوير من الانظمة الأخرى وذلك لخبرته في الجافا.

    وبالنسبة لجودة التطبيقات .. ممكن أحد يعطيني تطبيق جودته في الاندرويد أقل من الآيفون؟ بل على العكس .. بعض التطبيقات وخاصة المشهورة تكون مميزة على الاندرويد أكثر من الآيفون مثل تطبيق Whatsapp

    أخ سعود كلامك عن جودة التطبيقات قد يكون صحيح عام 2009 .. لكن الآن غير صحيح أبداً

    http://phandroid.com/2012/05/12/this-is-androids-fragmentation-and-it-is-still-a-feature-opinion/

  • Ali

    لم أشأ الرد عندما رأيت الموضوع أول مرة .. حتى قبل أن يكون هنالك تعليق واحد عليه .. و الأسباب :

    1- أُحب توقع أنواع الردود .. و أنتظر لأرى إن كان ما توقعته صحيحا أم لا !!!
    2- أن هنالك من الأشخاص من يشتم الآخرين لمُجرد الإختلاف في الرأي .. و أنا لا أملك الوقت لأمثال هؤلاء ..

    و لكن لكون توقعاتي كانت صائبة في بعض التعليقات سأُعلق P:

    مُشكلة الفراقمنتيشن .. مُشكلة عويصة .. قوقل فشلت في عدم الوقوع فيها .. فهي لم تستفد من الموجودين في الساحة قبل أن تظهر .. و لم تضع خارطة الطريق بعيدا عن الحفر التي وقع فيها السابقون .. و لهذا فشلت فشلا ذريعا في هذا الجانب ..

    الويندوز موبايل : كان في الساحة قبل قوقل و كانت أهم مشاكله و أكبرها هي الفراقمنتيشن .. فالهواتف المُتعددة تحتاج إلى إصدارات مُتعددة من نفس التطبيق .. و السبب هو عدم توحيد المواصفات و البيئة الخاصة بالنظام ..

    من الجيد أن يكون هنالك قدرة على التحكم بالنظام لتُعطي كل شركة كل ما دليها في إبراز نفس النظام و لكن بطريقتها الخاصة .. و لكن في هذه الحالة و لكي تُحل المُشكلة على كل شركة تقديم سوقها الخاص بها للتطبيقات .. ليكون و كأنه نظام مُستقل لا علاقة له بالإصدارات الأخرى .. و هذه مُشكلة سوف تُخرج النظام بكامله من يد قوقل .. و لكن رغم كون هذا الحل غريبا و صعبا إلا أنه أفضل من الوضع الحالي ..

    ما أتت به أبل كان نقلة و إن لم تكن مقصودة .. و هذا واقع .. و اللذي ساعد أبل على فعل ذلك هو سياستها منذ تأسيسها و هي الإحتفاظ بكل شئ تُصدره داخل صندوق واحد .. و من أراده عليه الدخول في الصندوق .. و من أراد الخروج ليبحث عن مُنتج آخر ..

    و لكن في جميع الأحوال أبل نجحت .. فالآي فون هو نظام مُوحد من ناحية المواصفات و الشكل و البيئة منذ صدوره و لهذا لم و لا و لن يُعاني المُبرمج في صنع تطبيق للآي فون .. و لن ُتعاني الشركة في مسألة عدم التوافق ..

    ماللذي تفعله مايكروسوفت اليوم ؟؟

    ما تفعله مايكروسوفت هو عمل جبار في الحقيقة .. فهي تدمج بين الجيد اللذي تفعله أبل و الجيد اللذي تفعله قوقل .. و هو تعدد الأجهزة و توحيد البيئة و النظام في كل تلك الأجهزة من أجل الحفاظ على توافق التطبيقات ..

    لربما الأمر اللذي قد يُصعب أمور مايكروسوفت هو العائلة الجديدة التي تُريد إطلاقها في الهواتف النقالة ذات القدرات المحدودة الموجهة لأصحاب الدخل المحدود .. بإسم Tango .. حيث أن المخاوف تتحدث عن عدم توافق التطبيقات الحالية لضعف دعم الهواتف الجديدة و لكن ما قالته مايكروسوفت و أكدت عليه بأن الأجهزة التي تعمل بالTango ستكون متوافقة مع 95% من التطبيقات الموجودة .. و هذا أمر جيد نسبيا و لكنه ليس مُمتازا و على مايكروسوفت حل المُشكلة لكي لا تخسر المُطورين من حولها ..

    قوقل .. ارتكبت خطأ كبير .. أو ربما الخطأ الكبير هو المصدر المفتوح .. حيث أنه لا أبل وحيد له .. و لهذا الجميع يُريد تبنيه و يُريد تربيته بالطريقة التي يراها مُناسبة .. و لهذا كل إصدارة تخرج من شركة ستحمل جينات مُختلفة و لو بنسبة قليلة عن أخواتها من الإصدارات الأخرى .. و هكذا .. و هذا ما يُصعب المُهمة ..

    بالنسبة لجودة التطبيقات .. في الحقيقة لا ادري ما أقول على من يتحمس كثيرا للأندرويد .. و أنا أكتب تعليقي الآن بجاني هاتفي Lumia 900 هنالك هاتف عزيز على قلبي هو HD2 يحمل نظام أندرويد في ذاكرته الداخلية .. و ها أنا أنظر إلى التطبيقات فيه .. بل و يُوجد في جهازي الكمبيوتر برنامج Bluestack حيث أستطيع من خلاله تحميل تطبيقات الأندرويد على اللاب توب ..

    التطبيقات سيئة للغاية مُقارنة بالiOS و حتى الويندوز فون في بعض التطبيقات .. و السبب هو البيئة ذاتها .. فما يُقدمه iOS من بنية تحتية و إمكانيات يختلف هما يُقدمه الأندرويد .. و لهذا فإن جودة التطبيقات على الآي فون أفضل بل و تجعل من المُبرمج أن يُبدع أكثر في تطوير تطبيقاته في كل إصدارة جديدة ..

    ما جعل البعض مُتمسكا بويندوز موبايل لفترة من الزمن هو مطوري الXDA و غيرهم .. لكون الإصدارات الغير رسمية لا تتوقف و تصحيح الأخطاء لا يتوقف ..

    و هذه هي النقطة الوحيدة التي تشفع للأندرويد .. و لكن ما إن يمل الناس من هذا الأمر أو يتوقف المُطورين عن هذا حتى تظهر عورة الأندرويد .. فالأندرويد = ويندوز موبايل سيرفس باك 1000 ..

    هوية الأندرويد تضيع تحت الإختلاف و الفراقمنتيشن .. و هذا لا يختلف عليه اثنان عاقلان ..

    تحياتي

    • بدر

      يطولي عمرك ترا مو كل ما كثرت حكي طلع تعليقك افضل تعليق.. يا ليت تختصر لا هنت…

      واحب اقولك “باختصار” ايفون نجح ولكن جاء من ارعبه واستولى على عرشه حتى انه استعان بالمحاكم ليوقف توسعه ومع هذا ما قدر، طبعاً اتكلم عن جالكسي اللي يعتمد انظمة اندرويد ويكفيك عدد مقتين الاجهزة بالمقارنة مع ايفون الذي سبقه واستخدمته الناس وعرفت كل مزاياه ومع هذا هجروه كثيرين ليقتنوا اجهزة جالكسي ذات نظام الاندرويد.. بمعنى آخر “اندرويد هو المستقبل”
      والتطبيقات ان لم تكن ذات جوده الان فمع هذا العدد المتزايد بقوه راح يكون توجه المطورين نحو اندرويد اولاً ودائماً..

      انا لست ضد ابل بالعكس ارى انها نجحت وتسير خطى رائعه واجهزتها جميله ولا ابخسها وانما ارى ان اندرويد منافس شرس لنظام ios.. لكن استغرب كلامك بمعنى اخر فلسفتك الطويله
      “ما أتت به أبل كان نقلة و إن لم تكن مقصودة”!!
      شيء غريب يعني شركه نجحت بدون تخطيط!؟ هذي شركه فاشله ونجاحها صدفه
      اذاً نجاحها هذا والتطبيقات ذات الجوده كلها بالصدفه!!

      يا ليت ما تكثر تخبيص وتروق المنجا وفكنا الله لا يهينك من سوالفك وعطنا المفيد باختصار

      • Ali

        🙂

        كالعادة أمة إقرأ لا تقرأ و إن قرأت لا تفهم ..

        أنا أكتب لمن يقرأ و ليس لك .. فإن لم ترى فيما أكتب ما يُفيد أو لم يُعجبك ما أكتب لست مُضطرا للرد .. و على فكرة موضوع أفضل 3 تعليقات ما يقدم فيني و لا يأخر .. و هذا هو أسلوبي في كل المدونات و المُنتديات و في الفيس بوك و في كل مكان أكتب فيه .. :))

        يجب على العرب أن يتخلصو من عقد الجاهلية .. الناس مُختلفون .. تعايشوا مع هذا الوضع .. لا أتوقع بأنك تعيش لكي تكون مثلي أو سأضع على رأسك السلاح لكي تكون مثلي مُرغما .. أو ربما أضعف الإيمان ما فعلته أنت الآن بأن تترك الفكرة و تتوجه للكاتب ..

        سأقول لك معلومة لم تعرفها قبلا .. عندما تكتبت بهذه الطريقة اعرف أنك مُفلس .. 🙂

        و لكن أنا طيب و راح أحملك على 70 محمل .. و على الله تكون تعلمت شي جديد ..

        أولا : اقرأ ..
        ثانيا : افهم ..
        ثالثا : إن لم تفهم .. اسأل و استفسر ..
        رابعا : لا تُهاجم الشخص .. إن كنت مُتحمسا .. هاجم الفكرة ..

        الأندرويد لم يسرق بساطا و لا فرشة و لا سجادة تُركية !!! .. الناس يُريدون الجديد .. أُصدر الآي فون .. و لكن الآي فون لا يُمكن له أن يكون في جميع الأيدي .. فهنالك أيدٍ بالكاد تملك قوت يومها شهريا فكيف لها أن تمتلك جهاز غالي الثمن .. و لكن لو توفر بسعر أرخص يُناسب تلك الأيدي لن تتوانا في اقتنائه (و أنا أضمن ذلك) .. أما الأندرويد .. فهو في نظر أصحاب تلك الأيدي يُنافس سيطرة نوكيا عليها ( نوكيا و الشركات الأخرى و لكن نوكيا هي المُهيمنة في تلك الفترة ) .. فنوكيا كانت تُصدر جوالات بأسعار رخيصة جدا مُناسبة للأفراد أصحاب الدخل المُنخفض .. و لكن مُشكلة نوكيا أنها لم تُقدم ما يُوازي أو ما هو قريب من ما أصدرته أبل .. و لهذا عندما أصدرت قوقل هاتفها .. كانت الجديد القريب من ما أصدرته أبل و لهذا الناس ذهبوا للجديد .. أما عن أصحاب الدخل المُرتفع .. منهم من هو فان بوي لقوقل .. و منهم من هو مُتيم بالبطاريق أقصد المصادر المفتوحة .. و منهم من هو كاره لسياسة أبل و منهم من هو كاره لأبل نفسها .. و منهم من هو عاشق للمُغارمات فتراه يملك من كل بستان زهرة ..

        فمالذي يُميز الأندرويد عن iOS ؟؟ أُريد كلام علمي حقيقي ..

        كمية المُشتريات ليست شاهد على جودة الشئ بحد ذاتها .. فماكدولندز موجود في كل شارع و زواره بالمئات يوميا إن لم يكونوا بالآلاف في المُدن الكبيرة .. و لكنه ليس أفضل مطعم .. لا في فئته و لا بشكل عام !!! حدث العاقل بما لا يليق فإن صدق فلا عقل له !!!

        لو كان الأندرويد خرج للحياة من خلال نوكيا لمات في مهده لكون نوكيا وقتها تلهث علها تصل إلى شئ .. و لكن لإسم قوقل أثر كبير حيث أعطته الشهرة و السمعة .. و لكن في الحقيقة هو امرأة عمرها ألف و يملأ جسدها البوتكس و السيليكون .. و المكياج لكي تُصبح جميلة .. فلا يُقدم الأندرويد فرصة للمُبرمج لكي يُبدع و يُركز على التطوير ..

        فالفراقمنتيشن يتسبب بإزعاج و استهلاك للوقت .. مُشكلة الغير مُبرمجين يعتقدون بأن تحويل البرنامج و التغيير فيه لكي يتناسب مع نفس النظام في جهاز آخر بمواصفات مُختلفة و مُتطلبات مُختلفة و أحيانا أمور جوهرية أخرى مُختلفة أمر سهل و يكون بضغطة زر ..

        فالوقت اللذي يحتاجه المُبرمج لكي يُطور من تطبيقه و يُفكر بأفكار جديدة ليُقحمها في تطبيقه .. أو ربما يُنتج تطبيق آخر .. يضيع الوقت في نشر تطبيقه ليتوافق مع باقي الأجهزة التي تتطلب أمور أخرى .. فكلما خرج جهاز جديد بمُتطلبات مُختلفة أصبح لزما عليه أن يقوم بإجراء تعديلات أخرى لكي يتوافق مع المُتطلبات الجديدة !!!!

        بينما في الآي فون و في الويندوز فون .. الوقت المتوفر هو للتطوير في التطبيق و ليس في إعادة نشر التطبيق من جديد ليتناسب مع هاتف آخر يحمل نفس النظام !!!

        بالنسبة للعبارة التي اقتبستها و أردت أن تكون ذكيا مُعتقدا بأنك اصطدت مأخذا من تعليقي .. للأسف .. حاول مرة أخرى فمن يقرأ تعليقي بتأنٍ سيضحك على مأخذك الغريب هذا !!!

        تحياتي

    • بدر

      طال عمرك انا شفت ردك الجديد وحسيته رد واحد حز بخاطره وبدا يكتب اللي بخاطره واعذرني والله ما كملت سطرين من صحيفتك مو مستعد ادخل متاهات طويله،، خير الكلام ما قل ودل

      اذا تحب تنتقد وعندك شي تبي تقوله اختصر كلامك اما سالفة جاهليه واكون مثلك إلى اخر الكلام،، والله ما ضنتي كلام واحد عن ثقه الا كلام واحد ناقص يستزيد نفسه بنفسه ومثل ما قالوا مداح نفسه كذاب وان اتتك مذلة من ناقس فهي الشهادة لي بأني كامل..

      يا ليت ما ترد لانه ردودك ما احترامي مجرد حشو كلام ما راح انظر لها مع كل تقديري 🙂

      • Ali

        الله يعينك على نفسك .. لا تقرا اللي أكتبه حبيب قلبي 🙂

        تحياتي

    • AHMed

      أخي علي

      شدني مثالك الغريب العجيب الخوقاقي الخ..

      ——————
      كمية المُشتريات ليست شاهد على جودة الشئ بحد ذاتها .. فماكدولندز موجود في كل شارع و زواره بالمئات يوميا إن لم يكونوا بالآلاف في المُدن الكبيرة .. و لكنه ليس أفضل مطعم .. لا في فئته و لا بشكل عام !!! حدث العاقل بما لا يليق فإن صدق فلا عقل له !!!
      —————————

      من كلامك افهم ان ماكدونلدز شهير جدا ووووو الا انه ليس افضل مطعم!!

      من ذكر ان الايفون هو افضل نظام ومن قال ان الاندرويد هو افضل نظام!!

      الحديث ليس عن النجاح او الافضل بينهما وانما المقالة تتحدث عن أن ايفون اصعب في التطوير من الاندرويد .. ومثالك لا علاقة له بذلك .. اما ما ذكره الاخ بدر هو

      ———————-
      والتطبيقات ان لم تكن ذات جوده الان فمع هذا العدد المتزايد بقوه راح يكون توجه المطورين نحو اندرويد اولاً ودائماً..
      —————————

      واضح ان سبب ذكره للعدد هو ليس لإيضاح ايهم الافضل بل توقعه أين سوف يكون توجه المطورين وهو توقع منطقي اكثر من عقليتك

      ———————-
      حدث العاقل بما لا يليق فإن صدق فلا عقل له !!!
      —————————

      صدق من قال فلسفتك واجده اقتعنت الحين ان ما عندك سالفه

      • Ali

        هههههه الصبر زين

        لا حول و لا قوة إلا بالله .. نخلص من زيد يجينا عبيد ..!!!

        يا حبايب قلبي .. إذا عندك على اللي كاتبه Ali شي قوله .. غير كذا .. خل Ali في حاله ترى اللي يقوله Ali رأيه و منت مجبور عليه !!!! لحتى تتكلم في Ali !!! إلا إذا كان Ali مسبب لك عقدة و جايب لك الزايدة و احتقان في الإثنى عشر و قولون !!! في هذي الحالة لسلامتك .. لا تقرى اللي يكتبه .. و ينتهي الموضوع .. و لا أيش رايك ؟؟

        ………………….

        ماكدولندز مطعم (مشي حالك) منتشر و لكن بدون جودة .. و موجود في كل مكان في العالم و الكل يعرفه .. لكنه مش مثل تشليز أو أونو أو ستيك هاوس أو توني رومس أو يمال الشام أو كرم بيروت .. إلخ و لا الظاهر أنه مطعم 5 نجوم بالنسبة لك .. في هذي الحالة أننا أسكت ما أقدر اقول لك و لا كلمة زيادة .. و الله يهنيك انشاء الله ..

        و هذا هو الحال مع الأندرويد .. مشهور ما شاء الله و إسم قوقل ما قصر .. لكن الجودة مُتدنية مُقارنة بغيره .. iOS و إن كنت من غير مُستخدميه و لكن كلمة الحق تُقال .. نظام يُقدم بنية تحتية صح للمُبرمجين و المُطورين .. و لا يسبب لهم قلق .. و يعطيهم مساحة كافية للإبداع في تطبيقاتهم و في كل مرة يقدم ميزات إضافية للنظام تسمح للمُبرمج بالإبداع أكثر في توظيف هذي الميزات في تطبيقه بعكس الأندرويد .. نفس البرنامج موجود في الأندرويد و لكن جودته مش و لا بد و أداءه ضعيف ..

        المطور موجود في كل مكان يجيب له فلوس .. أنا لو قمت بإصدار تطبيق .. سأقوم بإصداره للأنظمة الثلاثة لكوني أطمح للربح و هذا هو المنطقي .. و ماراح أقول لك (مثل عقليتك و الكلام الرخيص اللي تقوله) .. فقط احتراما للقارئ .. فأنت ما قصرت بصراحة .. عطيت لنفسك قيمة بنفسك من خلال كلامك و أخلاقياتك ما شاء الله عليك .. 🙂

        إذا مو عاجبتك فلسفتي .. و تشوفني ما عندك سالفة ليه متعب حالك يا حلو وراد علي ؟؟!!!

        شعب غريب يا تقول اللي يعجبه أو تروح فيها !!!

        الحمدلله رب العالمين على النعمة

        تحياتي

      • Android user

        للآسف أخي يظهر أن Ali متعصب جدآ لل ios

    • Bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla bla

  • Mohammed-a-m

    هذه احد المشاكل العويصة التي تواجه الاندرويد فلكل جهاز ريسزلشن مختلف و برويسسور اما احادي او ثنائي او رباعي و هذه المشكلة يمكن حلها باستخدام المحاكي و يمكن التجربة على الريسلوشن المشهورة كتحديد مستوى 160DPIللاجهزة الضعيفة ومستوى 230DPI و مستوى 720DPI للاجهزة القوية و من بعدها ترك النظام لتحديد مقياس او scale للشاشة للاجهزة المتوسطة غير ان لغة الجافا ثقيلة نوعا ما و حتى native apps لا توفر فرق في ال runtime و انما توفر استغلال لبعض القدرات كالبرويسسور و memory management و المشكلة الاخرى التي تؤرق مشكلة النظام فالان الندرويد في نسخة android 4.0.3 icecream sandwich و معظم الهواتف ان لم تكن كلها باستثناء S3 و بعض الهواتف الجديدة تاتي بنسخة android 2.3 ginger bread اي لم يتم استغلال الواجهة الجديدة للنسخة 4 و التي وفرت الكتثير من الامكانيات الى ان تحل هذه المشاكل لا يمكن المقارنة بين النظامين و لا حتى من بعيد

  • ابو راكان

    ومن يالله صباح خير تعالوا شوفوا المقال ومدعوم بـ “صوره” وتاليتها طلع واحد متعصب اي فون؟

    الاندرويد ضد الاحتكار والاي فون جهاز جامد ويبي يمشيك على هواه

  • Ahmad.Alhejji

    موضوع مثير للجدل لا اعتقد انها تعتبر مشكله لان الويندوز مثلا معتمد لدى معظم اجهزة الكومبيوتر بمختلف الشركات ولم نسمع قط ان مايكروسوفت عانت من تطوير النظام!!

    • Ali

      الويندوز لا يتغير في أي جهاز لا من ناحية المواصفات و لا من ناحية الخدمات و لا من ناحية التولز و لا من أي ناحية أخرى .. فكل ما يتغير فيه (أحيانا) هو خدمات إضافية تُضاف كتطبيقات و ليست من ضمن جوهر النظام .. بينما الأندرويد أمره مُختلف تماما ..

      ……………

      على فكرة .. لو لم يكن الفراقمنتيشن مُشكلة .. لماذا تعمل أبل اليوم للتخلص منه ؟؟ 🙂

      سؤال للأذكياء فقط ..

      تحياتي

      • Ali

        أبل => قوقل ****

        المعذرة على هذا الخطأ ..

        تحياتي

  • سنة الحياة.

  • salman

    http://developer.android.com/design/index.html

    اتمنى هالموقع لدعم المطورين وتعليمهم كيف يجعل تطبيقة يوافق كل الاجهزة ينفع صاحب الموضوع شفاه الله ..

    ياليت تدخل الموقع 3 مرات كل يوم بعد الوجبة لعل ان تشفى من مرضك ..

  • B

    لكل من يقولون أن هذه المشكلة لها حلول أو أنها غير موجودة
    أرجوووكم روحوا جيبوا أيفون وأي تلفون أندرويد
    وافتحوا أنجري بيردز مثلا
    وشوفوا الفرق عشان تتأكدوا ان الكلام اللي قاله أخونا سعود صحيح 100%
    التطبيقات في اندرويد جودتها في الحظيظ!!

  • اللي يعجبكم

    أخي بدر إعتقادي ينص على أن:-

    “آبل 30% تستعين بالمحاكم من أجل إيقاف انتشار الجهاز وشهرته، و70% تستعين بالمحاكم لكسب قضايا ضد شركات مشهورة وبالتالي كسب أموال الشركات الآخرى، مثلاً آبل تنتظرها عشرات المليارات من (جوجل) نهاية كل سنة لأن آبل نجحت في إقناع المحكمة بأن جوجل تسرق بعض مميزات وتصاميم نظام الـiOS، فكان هناك خياران أمام جوجل الأول أن تلغي هذه المميزات او تغير تصميم النظام فوراً، أما الخيار الثاني فكان هو أن تبقى جوجل محتفظة بالتصاميم والمميزات التي سرقتها من آبل (طبعا هذا من اعتقاد آبل)، ولاكن بشرط ان يكون لـ(آبل) حصة من نظام الآندرويد بحيث تكسب من كل جهاز ربما 1 دولار”

    هذا رأي وكما يقول الأخ Ali “أقرأ رأي ثم أفهمه وإذا لم تفهم أسأل” وإذا لم يعجبكم فهناك زر مخصص يفيد كرهك او عدم اعجابك للتعليق واذا لم تكتفي بالضغط على ذلك الزر الذي يفيد عدم اعجابك بالتعليق فالحل هو ان توجه تعليق آخر فيه رد على كلامي (رغم أن الموقع خصص امكانيكة الرد بالاعجاب او عدم الاعجاب عن طريق الضغط على اعجبني او لم يعجبني

  • ليبيا

    اخي انت عنصري لانك تقتني جهاز ابل وتحاول اقناع نفسك بانه الافضل لا يا اخي

    تطبيقات الجالكسي اس 2 افضل من الأيفون بـ100 مره علي الاقل يحتوي علي بلوثوت ههههه

  • السلام عليكم
    أصحاب جوالات الأيفون متعصبين ولا يتعرفون
    أنا معي جالكسي اس ون
    وزميلي معه أيفون اس 4
    اخذت منه أبي أجربه من أول لمسه سكرته ورجعته لزميلي ماتقبلته
    من ظلم مقارنة نظام الإندرويد بنظام ios
    حتى بالأجهزه مافيه مقارنه
    ألأيفون يقارنه بجولات النوكيا والي مثله
    الأندرويد هو المستقبل

    معلومات بسيطه عن النظامين :
    الأندرويد :
    اشترت جوجل نظام أندرويد من المطورين الأساسيين للنظام في سنة 2005، في حين كان الإعلان الرسمي عنه في 5 نوفمبر 2007 بالتزامن مع انطلاق التحالف المفتوح للهواتف النقالة.

    أندرويد يعد من أنظمة تشغيل الهواتف المبنية علي نواة لينكس مع مكتبات وواجهة برمجة التطبيقات مكتوبة بلغة السي، وتشغيل تطبيقات برمجية في إطار عمل من مترجمات الجافا ومكتبات متوافقة مع الأباتشي. لدى الأندرويد مجتمع ضخم من المطورين الذين يقومون بكتابة وتطوير البرامج والتطبيقات للأندرويد، ويعتمدون بشكل أساسي على الكتابة بلغة الجافا. يوجد حاليا أكثر من 520,000 تطبيق للأندرويد متاح في أندرويد ماركت وهو متجر متاح علي الإنترنت يدار بواسطة جوجل.

    صنف أندرويد على أنّه أفضل منصات الهواتف الذكية مبيعا في العالم في الربع الرابع من 2010.

    ios :
    آي أو إس أو نظام تشغيل آي (بالإنجليزية: iOS) (عرف في بداياته باسم iPhone OSX, OSX iPhone والاسم الرسمي السابق له حتى تاريخ 7 يونيو 2010 هو: نظام تشغيل آي فون أو آي فون أو إس) هو نظام تشغيل ظهر في بداية 2007 كنظام تشغيل صنعته أبل لهاتفها آي فون، فيما بعد، أصبح هو النظام الافتراضي لجهاز آي بود تاتش واللوحي آي باد بنسخة معدل فيها قياسات الواجهة للأخير.[1] النظام هو أحد أنظمة التشغيل التي تعد من أسرة نظام ماك العاشر.

  • Don’t PlaY

    السلام عليكم

    لدي ملاحظات على بعض الأخوة جزاهم الله كل خير ..

    أخي Ali قلت..
    فمالذي يُميز الأندرويد عن iOS ؟؟ أُريد كلام علمي حقيقي ..

    بعيداً عن التعصب والمجاملات ما يميز الاندرويد هو الآتي ..

    1- تعدد اجهزة الاندرويد واختيار الانسب للمستخدم كـ حجم الشاشه ونوعها .. ونوع المعالج وسرعته بالاضافة الى الرام والمساحات التخزينية الداخلية والخارجية .. ولون وشكل الجهاز .. وغيرها الكثير من المميزات التي تصب في مصلحة المستخدم .

    2- يوفر الاندرويد الكثير من الخصائص والتحكم في النظام التي لا يوفرها الـ IOS .. بالاضافة إلى أن الاندرويد مفتوح المصدر وبأستطاعتي التلاعب بمآ شئت والتعديل عليه بما يناسبني كـ حذف وتبديل التطبيقات التي لا أرغب بها .

    3- بالاضافة الى مميزات الاندرويد فمعضم الشركات تتنافس في ما بينها كـ شركة سامسونغ والتي اتت بإضافات رائعة لنظام الاندرويد وخصوصاً في جالاكسي اس 3 وجميعنا يعلم ما هي هذه الاضافات .. وكذلك الحال مع شركة سوني ودعمها لألعاب PlayStation في اجهزتها .. وكذالك الحال مع بقية الشركات الآخرى التي تتنافس في ما بينها .

    سأكتفي بهذه النقاط حالياً .. ولا أنكر ان هناك عقبه بسيطه جداً في توافق التطبيقات مع الكم الهائل من الموديلات ولكن ليس كما صوره البعض .. المسأله بسيطه جداً وهي ليست معقده وخصوصاً بعد الاندرويد 4 الذي حل اغلب المشاكل .. وأيضاً دعم قوقل الدائم وايجاد الحلول المستمره

    أخي كاتب الموضوع سعود قلت..
    هناك مشكلة حقيقية في تطوير التطبيقات على الاندرويد ولذلك نجد أن تطبيقاتها أقل جودة من تطبيقات الايفون و الايباد بسبب تعدد نسخ موديلات الاندرويد وكذلك الاجهزة

    لا اعلم يا سعود من اين تأتي بمصادرك او أين براهينك إلى الآن لم ارآها .. ليست هناك آي مشكلة في تطوير التطبيقات بل على العكس متجر الاندرويد به أكثر من 500 الف تطبيق ويتم تحديثها بأستمرار من المطورين وبمميزات جديده .. وعلى سبيل المثال تطبيق Instagram بالاندرويد به مميزات اكثر من الـ IOS .. وأيضاً لا اعلم ما تقصد بالجودة ؟؟
    هل تقصد الجرافيسك أم نسبة استخدام الرام والمعالج ؟؟ .. ان كنت تقصد ذلك احب اوضح نقطه مهمه يغفل عنها الكثير وانت من ضمنهم .. موضوعك من الاساس به تناقض واضح وهي من ناحية الجودة ..
    هناك كما قلت انت بأن الاندرويد يأتي بعدة انواع من الاجهزة والموديلات .. وبالطبع منها القوي ومنها الضعيف .. فمن الطبيعي بأن الاجهزة ذو المواصفات المنخفضه لا تعمل بجودة ذو المواصفات العالية .. هذه نقطة مهمه يجب التنويه عليها ..

    ولكني لدي عدة اسأله لك يا سعود ..
    1- أين مصادرك ؟
    2- أين براهينك ؟
    3- أين الروابط الاستدلاليه ؟
    4- انت قلت , ورغم ان هذه المشكلة يعرفها الجميع وتعترف بها قوقل الا انه وللأسف لم يتم حلها حتى الأن ولا أعتقد بأنه هناك حلول قادمة والسبب ان المشكلة خرجت عن سيطرة قوقل ..

    أ- من هم الجميع اللي يعرفون هذه المشكله .؟
    ب- متى اعترفت قوقل بهذا الشي واين الدليل؟ , ومن الذي قال انه لم يتم ايجاد حلول لها ؟
    ج- على ماذا بنيت فرضيتك بأنه لا توجد حلول قادمه ومن اين اتيت بمصدر بادعائك بأن المشكله خرجت عن سيطرة قوقل؟ .

    ارجوا الاجابه أخي سعود ..

    /

    أخي اللي يعجبكم ..
    انت قلت بأن آبل تستعين بالمحاكم لكسب قضايا ضد شركات آخرى وانا اوافقك الرأي وهذا حق مشروع لأبل .. ولكن ليست أبل كل شي .. فهناك شركات رفعت قضايا على آبل لأنتهاكها براءات اختراع كـ سامسونغ وموتورولا التي استحوذت عليها قوقل ..
    لا اريد التعليق والدخول في قضايا الشركات فلكل شركة مصلحة تجارية بحته .. ولكن أولاً وأخيراً نحن المستفيديون من المميزات التي تأتي بها كل شركة .

    آسف على الاطاله .. وقد اختصرت بقدر المستطاع ..

    • Ali

      1- تعدد الأجهزة : هذه نعمة و نقمة .. نعمتها هي وجود كل ما يتطلبه المُستخدمون (ربما) من الأغنياء المُقتدرين إلى اصحاب الدخل المحدود أو حتى (الفقراء) .. (ربما) .. و لكن نقمتها ظهرت على قوقل .. فوجود مساحات مُختلفة من الأجهزة خلقت الفراقمنتيشن .. و هذه مُشكلة كان الجميع و حتى قوقول و أبل يهزأون بمايكروسوفت بسببها .. و الآن قوقل تقع فيها .. و أبل تتجنبها .. كانت هذه لتكون ميزة لأبل و لكنها أمر سلبي اليوم .. إذا الخلاصة ( هذه سلبية و ليست إيجابية كمجموع عام) يحكيه الواقع اليوم !!!

      فالiOS يكون في جهاز واحد و لكنه مُستقر و واضح المعالم و كل ما فيه يخرج (بقدر الإمكان) بكواليتي عالية جدا .. فالجهاز مُتناغم مع النظام و لا مجال لوجود خلل كبير و خطير بين النظام و الجهاز !!! بينما خطورة حدوث ذلك مع الأندرويد مُتاحة بنسبة مُعينة و في اعتقادي هي ليست قليلة ..

      2- إمكانية التحكم بالنظام أمر جيد و غير جيد .. أمر جيد لأنه يُعطي للشركات حُرية الإبداع في إخراج النظام .. و سلبية لأنها تُساهم في الفراقمنتيشن إن لم تكن الشركة قد وضعت خارطة طريق واضحة .. و أيضا كانت قوقل و أبل تهزأ بمايكروسوفت بسببها ( و إن لم يكن مثل أندرويد اليوم فأندرويد مفتوح المصدر و يُعطي إمكانية تحكم أكبر ربما هي 90% أو أكثر ) إذا الخلاصة ( هذه سلبية كمجموع عام) يحكيه الواقع اليوم !!!

      فالiOS أبل لا تملك ميزة الحُرية في النظام و لكنها للأن منذ 2007 إلى يومنا هذا لم تُعاني من مُشكلة تسببت لها في الفراقمنتيشن .. فلو كان هنالك أكثر من إصدار من الiOS بميزات مُختلفة لربما كانت هنالك مُشكلة تُعاني منها قوقل اليوم و هي مسألة توافق التطبيقات .. مع كل الإصدارات .. و هذه مُشكلة للمُطورين و للشركة .. ( و لهذا قوقل تعمل على التخلص من مُشكلة الفراقمنتيشن لكي تبقى على الجوانب الإيجابية لخياراتها ) أم هل هناك من ينظن بأنه أفضل من قوقل ليقول لنا بأن الفراقمنتيشن ليست بمُشكلة ؟؟!!! 🙂

      3- دعني أُخبرك أمرا .. كثير من الميزات التي تظهر للسطح هي من صنع الدفلوبرز اللذين يعملون في الإنترنت بالتبرعات فقط .. هذه نقطة .. النقطة الأخرى .. هذه ميزة بغض النظر عمن يقف وراءها .. نعم هنا أتفق معك تماما بأن هذه ميزة حقيقية في الأندرويد .. فهي تُعطي إمكانية إبراز مميزات جديدة تميز الهواتف عن بعضها .. و لكن الخوض في النظام بشكل أكبر هو ما يُشكل مُشكلة .. و لكن إضافة الميزات ليست بمُشكلة بل هي ميزة حقيقية .. الخلاصة ( هذه الميزة الوحيدة التي طرحتها أخي الكريم و تُميز الأندرويد عن الiOS ) .. 🙂

      هل تملكون أكثر من هذا ؟؟ لا اعتقد فجودة التطبيقات رديئة في الأندرويد مُقارنة بالiOS و حتى الويندوز فون .. و البنية التحتية للنظام رديئة في الأندرويد مُقارنة بالiOS و حتى الويندوز فون .. فالأندرويد بجانبي الآن أُحاول استخراج شئ يشفع له منه و لم أجد .. حتى الستنقز مُعقدة إلى أبعد الحدود .. لكي أصل إلى أمر مُحدد أحتاج إلى دخول متاهات من أجل الوصول إليه !!! S:

      في النهاية يا أخي الكريم :

      أشكرك على حسن حوارك .. رغم اختلافي معك .. أتمنى أن يكون الآخرون مثلك يُناقشون الفكرة و ليس طارح الفكرة .. أتمنا أن تكون مثلا و قدوة لهؤلاء ..

      مُلاحظة لك و للقارئ الكريم :

      أنا لست من المُقتنين لiOS و لكنه موجود حولي .. بل أنا كاره لأبل و لا أُحب هذه الشركة على الإطلاق .. و لكن كلمة الحق تُقال iOS أفضل من الأندرويد بمليون مرة كنظام يُقدم الجرأة في الجمالية .. كنظام يُوظف ميزات الجهاز لصالح الجهاز بشكل ممتاز .. كنظام يُوفر للمُطورين كل سبل الراحة في إصدار تطبيقات له ..

      الخلاصة :

      إن لم تقوم قوقل بتصحيح المسار من جديد للتركيز على ميزات الخيرات و ترك السلبيات جانبا .. سيموت الأندرويد و هو لم يُنضج بعد ..

      تحياتي

      • متابع

        أخي هل لك أن تعطيني المصدر الذي قالت فيه جوجل أن الفراقمنتيشن مشكلة ؟
        لأن ماسمعته من المسؤولين عن تطوير الاندرويد وعن جوجل هو خلاف ما تقول! .. إريك شميدت الرئيس السابق لجوجل يسميها “دفرينشيشن” و لا يقول ” فراقمنتيشن”

        كيف تقول أنها مشكلة يحيكها الواقع؟ أي واقع ؟
        واقع سيطرة الاندرويد على السوق ؟ واقع تزايد التطبيقات في المتجر ؟ واقع تواجد تقريباً كل التطبيقات التي كانت حصرية على iOS في الاندرويد ؟ واقع وصول عدد التطبيقات المحملة من المتجر إلى أكثر من 15 مليار ؟ هذا غير التطبيقات المحملة من مصادر أخرى وما أكثرها! واقع أن مطوري انستجرام بأنفسهم قالوا أن تطبيقهم على الاندرويد أفضل من iOS ؟ واقع أن بعض المطورين يفضلون الاندرويد على غيره ؟

        عندما تقدم جوجل أدوات للمطورين لجعل تطبيقاتهم تعمل على أكبر عدد ممكن من الأجهزة فهي بذلك لا تقول أنها مشكلة .. فهذا لتسهيل عمل المطورين و ليس لإلغاء الفراقمنتيشن .. و ذلك يعني أنه ليست هناك مشكلة عندما يكون هناك جهاز بنظام قديم وآخر بجديد أو جهاز بعتاد قوي و آخر بعتاد ضعيف.. و الدليل جوجل تحدث النظام سنوياً بغض النظر عما إذا كانت هناك اجهزة تعمل بنظام قديم جداً أو لا فجوجل لن تتوقف أو تأخر تطوير النظام من أجل أن تجعل جميع الأجهزة تعمل على نفس الإصدار.

        وبالنسبة لجودة التطبيقات .. لماذا الكل يتحدث عن رداءة التطبيقات دون أن يعطي أمثلة على ذلك ؟ الرجاء إعطاء أمثلة عن تطبيقات ذات جودة عالية في iOS بينما جودتها منخفضة و رديئة في الاندرويد .. فأنا كمستخدم للنظامين لم أجد ذلك في التطبيقات التي إستخدمتها و هي كثيرة جداً ! وكما ذكرت أن مطوري انستجرام بأنفسهم قالوا أن تطبيقهم على الاندرويد أفضل من iOS

        و نفس الأمر بالنسبة للإعدادات .. لا أجد فيها أي صعوبة هذا إن لم تكن أسهل من iOS

        هل أنت متأكد أنك تستخدم اندرويد وليس نظام آخر ؟ لأني لم أجد أياً مما قلتَه صحيح !

  • rey

    ياعالم التقنية ليش حاظرني!؟ شو مو حابب واحد يناقشكم بساسيتكم ومواضيعكم ولا تفرضون آرائكم عالناس!؟

    ف ش ل هجوها ممكن تتعلموا أنكم مثلها …

  • Sami

    يجب على كل شركة أن توفر متجر خاص يضم التطبيقات التي تدعمها .. هذه فكرة لحل الإشكالية ، و عندها ستجد الشركات تتمايز فيقول الناس أندرويد شركة كذا سيء و برامجة رديئة بينما أندرويد شركة كذا ممتاز اشتروا منها و هكذا …

    أو فليكن هناك اتفاق بين شركات الاندرويد و الأجهزة على معايير معينة تتوفر في الأجهزة و في البرامج .. حتى تتفق البرامج مع كل الأجهزة ..

  • طارق

    فله شمعه منوره

  • hegazy

    انا عندي جلاكسي اس 2 واي فون4
    بصراحة الاس2 مريح اكتر من الايفون فشاشته كبيره مريحه للعين والوانه خطيرة والالعاب فيه الوانها زاهيه وواضحة اما الايفون فالوانه اضعف بكتير وشاشته صغيره نسبيا وللعلم جميع الالعب والبرامج اللي بتشتغل علي الايفون بتشتغل علي اللندرويد ولو عاوز تنزل بفلوس هتنزلك ولو عاوز ببلاش هتنزل بس هيكون عندك في اللعبه اعلانات وفيه ناس بيتريقوا علي اندرويد بسبب الاعلانات دي بس لو الايفون يقدر ينزلها ببلاش هستخدمه

    بس ميزة الايفون ان فعلا جودة ودقة الالعاب اعلي بس انا مش بحس بيها في الاس 2 عشان جودة صوره والوانه الرائعة

  • diedoom

    شي طبيعي جدا

  • يوسف راني

    قيمة موضوعك زي اللي كانوا يقولوا لا تشتري سيارة كامري لأنها بتنصدم كثير

    يعني مسكت حالة للآندرويد أن ألف شركة تصنع أجهزة وتستخدم أنظمتها وبتحاول انت تظهره على إنه عيب – والله إنكم عجب
    والآيفون الأقرع – مع اعترفانا وتقديرنا لجودته – الوحيد اليتيم اللطيم زار مميز؟ مش عشان مميزاته – بس عشانه يتيم؟
    ههههههههههههههه

    وفي ردودك أمة اقرأ ولا تقرأ والعرب والجاهلية – ياأخي عيب
    خف علينا يابريطاني يالندني ياقارئ يامتعلم يامهذب أحد وصاك تعبد شركة والا جهاز معين مثل آيفون والا أحد طلبك تدافع عنهم والا تهاجم غيرهم؟
    بلا فلسفة

  • يوسف راني

    نقطة ثانية: أنا لو عندي برنامج يدخل علي ملايين الدولارات شهريا صدقني راح أشتري من كل جهاز ومن كل إصدار وحجم للأجهزة اللي تشغله ثلاثة مش بس واحد – وحجيب طاولة أكبر من هذه وأعرضهم وأصورهم بصورة بانوراما كمان – وايش فارقة معاهم

  • Turki

    الاندرويد ماعاجبني حتى لو حاولو يسونه احسن ماراح يعجني لانه الاندرويد بطيئ وآبل افضل من اي جهاز ينافسه اتحدى اي جهاز يوصل للأيفون والايباد والايبود وماك بوك وغيره !!!!

  • امل

    على اني من المقدسين لنظام ios
    ولكن فعلا عنوان الموضوع والمجتوى ابدا مو متفقين !
    فيه نوع من الرفاهيه لمستخدم نظام ios صحيح هالشي خاصه من ناحيه الجوده !
    لكن كمان نظام الاندرويد قدر ياخذ الاضواء لانه برى الصندوق اللي صنعته شركه ابل !
    فيه قدره عالتجديد والتطوير ! ومشاركه كذا خاصيه ’ غير عن التقفيل تبع الابل ..

  • rashid

    لاشي ينافس الاندرويد حتى الان بس انا متعجب من اصحاب الايفون متعصبين ويغارون من نظام اندرويد نظام اندرويد افضل نظام في عالم الهواتف الذكية

  • Ahmed Ezzat

    ليه غيرت العنوان و ألفت عنوان من عندك؟!!
    اتمنى تقرأ تقرير من واحد غير متحيز وبعدين اكتب عشان لا يتم نشر معلومات خاااااااااطئة…..بدون تأليف وتغيير في الحقائق
    http://ardroid.com/2012/06/09/is-android-development-difficult-check-pockets-team-experience/

تعليقات عبر الفيسبوك