أفضل 3 تعليقات لهذا الأسبوع في عالم التقنية

رجعت لكم مرة اخرى بالتدوينة الأسبوعية التي عودناكم عليها والتي تشمل أفضل 3 تعليقات على مدار الأسبوع في عالم التقنية

التعليق الأول للأخ علي على تدوينة خدمة امازون s3 تتجاوز حاجز 905 مليار ملف:

قبل فترة .. أي قبل 3 أو 4 شهور تقريبا كنت قد كتبت تقرير عن Microsoft Windows Azure: the future of data warehousing.

لم أكن أوجه المُستقبل نحو Windows Azure و لكني كنت أقصد الCloud بصورة خاصة ..

في الحقيقة أثناء بحثي أثارت خدمة Amazon استغرابي حيث لم أتوقع بأن هذه الشركة المُتخصصة بالعمل كOnline store تُقدم خدمة ضخمة كهذه !!! بل و تفاجأت أكثر عندما علمت بأن نمو استخدام هذه الخدمة يتجاوز نمو و الإقبال على Windows Azure رغم وجود شركات كبيرة و مهمة مثل ناسا و غيرها قد انضمت إلى Windows Azure ..

لمن لا يعرف ماذا تُقدمه هذه الخدمة السحابية مثل Azure :

هذه الخدمة عبارة عن نظام سحابي يتكون من:
1- Windows Azure كنظام يحتوي على أدوات للإستخدام المُباشر عبر الإنترنت.
2- SQL Azure و هو عبارة عن SQL server + Cloud ..

الهدف من هذي الخدمة هو استغناء الشركات عن السيرفرات اللي تُستخدم كمخزن للمعلومات الخاصة بالخدامات اللي تقدمها الشركات و بالتالي اختصار مبلغ كبير من المال كان ممكن يروح إلى مساحة المخزن اللي راح يحتوي على السريرفرات و خدمات الأمان و التهيئة لوجود هذي السيرفرات و برضو يختصر مبلغ كبير من المال راح يطلع لموظفين مُهمتهم صيانة هذي السيرفرات على مدار السنة ..

الشركة مُهمتها هي بناء النظام المُناسب لها عبر هذا النظام السحابي و بس .. الباقي شركات مثل مايكروسوفت أو أمازون راح تهتم بأمور الصيانة و أمور الباك أب .. طبعا هذي الخدمة تُقدم بتكلفة أقل من التكلفة اللي راح تتحملها الشركة نفسها في حال تبنت وضع سيرفرات منشان تخزين المعلومات عندها !!!

النقطة الإيجابية الثانية هي أن البيانات بتكون متوفرة في أي مكان و أي زمان .. في الحالة العادية .. لو فرضنا أن في شركة مبيعات عندها 5 فروع في دول مختلفة .. كل فرع راح يكون عنده مخزن المعلومات الخاص به .. يعني اللي في الدولة الثانية ماراح يكون قادر على الإطلاع عليها .. لحل هذي المُشكلة راح يضطروا إلى عمل شبكة بطريقة مُعينة عبر الإنترنت .. و هذي قيمة إضافية ثانية .. بالإضافة إلى تكلفة كل مخزن معلومات موجود في كل دولة .. لكن بالخدمة السحابية .. أبدا ما في داعي لكل هذي الحسابات .. مكان واحد مركزي سحابي يكون كافي لتبادل معلومات الفروع الخمسة …

اكبر سيئة ممكن تكون في هذي الخدمة هي عدم القدرة بالمُجازفة بالإعتماد الكلي على هذي الخدمة .. لانها في جميع الإحوال صنع بشري .. يعني في حال حدوث أي خلل مع عدم وجود باك أب في يدي يعني انهيار شركتي بالكامل بجميع فروعها .. و لهذا لابد من وجود سيرفرات لعملية الباك أب .. و لكن هذي راح تكون تكلفتها أقل من عمل Data warehouse كامل ..

تحياتي

التعليق الثاني للأخ محمد المهدي على تدوينة نهاية هاكر سرق أكثر من 8 مليون حساب:

من خلال تجربتي في هذا الميدان أقول بأنه ليس بالضرورة أن يكون هذا الشخص عبقري كما أريد أن أوضح شيئا مهما وهو أن هناك خلط بين ثلاث مصطلحات وهي تختلف عن بعضها كل الإختلاف وسأحوال شرحها من خلال هذا التعليق:
أولا مصطلح الهاكر وهو يطلق على الشخص القادر على اختراق الأنظمة وذلك عبر اكتشاف الثغرات الموجودة فيه وذلك يتطلب خبرة عالية في لغات البرمجة وعزيمة كبيرة ومعظم الشركات العالمية تبحث عن الهاكرز لتوضيفهم معها وبخلاف ما يعتقد معظم الناس الهاكر الحقيقي ﻻ يخترق النظام ليخربه إنما لكي يحذر الشركة لكي تقوم بإغلاق هذه الثغرات.
ثانيا الكراكر أو المخرب أو البلاك هاكر (المخترق الأسود) وهو يعني شخص قادر على إختراق النظام ولكنه بعد اختراقه يقوم بالتجسس على المعلومات أو يقوم بتخريبها إما لهدف يتوهم الكراكر أنه نبيل أولكي يبرز عضلاته أمام أصدقائه وبخلاف الهاكر معظم المخربين يستعينون ببرامج صنعها مخترقون آخرون وإذا ما استطاع أن يحصل المخرب على الأدوات المناسبة يصبح الأمر أشبه بثبيت برنامج .
ثالثا السبامر وهو شخص يقوم بصنع أو تحميل صفحات مزورة وهي صفحات شبيهة بصفحات المواقع المشهورة كفايسبوك أو تويتر أو قوقل أو بايبال .. ويقوم بتقديمها للناس الذين يقدمون معلوماتهم للسبامر فوق طابق من ذهب.

إذن يمكن أن نقول أن الحالة التي هي أمامنا هي لكراكر وسبامر ففي إعتقادي هذا الشخص قام بإختراق قواعد بيانات لمواقع التسويق (مما يفسر الكم الهائل من المعلومات التي يمتلهكا) كما أنه من الممكن أنه قام باختراق الناس عبر الصفحات المزورة ومن تجربتي هذا الأمر ﻻ يتطلب خبرة كبيرة والدليل أنه تم إلقاء القبض عليه.

التعليق الثالث للأخ راعي الغنم على تدوينة أداة جديدة من كاسبرسكي لإزالة الـ Flashback وآبل تتوعد بالإصلاح:

الاخوة ali&osx
لاتحسبن العلم ينفع وحده
مالم يتوج ربه بخلاق
للاسف انتما اذكياء ولديكما الكثير من الخبرة والمعلومات لكن تنقصكما روح الخلاف وادبيات النقاش
يبدو ان الحياة لم تعركما بعد فلذلك كلا منكما يحتقر الاخر ويضيق صدره بالنقاش
لماذا تنقلان النقاش من تفنيد للمعلومات والافكار الى تجريح للهيئات والاشخاص
بصراحة بقدر ما اجد من معلومات قيمة ف تعليقاتكما لكنني صرت اتحاشا قرآئتها لما اجد فيها من التعالي وعدم الرفق بالاخر سواء للمتعلم او المخالف وخصوصا الاخ osx
لم اعتد ان اكتب تجريح بهذه الحدة لاحد لكن العدوى اصابتني بسببكما

إلى اللقاء الأسبوع القادم إن شاء الله

  • أقترح ضم المبدع علي إلى طاقم المدونين في عالم التقنية.

    • OS X

      تقصد طاقم Micro$oft

  • يستاهل راعي الغنم

  • ………

تعليقات عبر الفيسبوك