المفوضية الأوروبية عينها على الفيس بوك

Facebook privacy

المفوضية الأوربية جهة دائما ما تقف في صف المستخدم و لا ترضى بأي انتهاكات تقوم بها بعض الشركات، والجميع يتذكر كيف جعلت المفوضية الأوروبية من مايكروسوفت ترضخ لمطالبها بعد أن دفعت مايكروسوفت أكثر من مليار دولار كغرامة على بعض مخالفاتها للنظام الأوروبي، ويبدو أن الضحية الجديدة للمفوضية الأوروبية سيكون موقع الفيس بوك

حيث تسعى المفوضية الأوروبية لفرض توجيهات وأنظمة تمنع الفيس بوك من مشاركة معلومات المستخدمين إلى الشركات المعلنة، ويتوقع أن يتم التدقيق على الفيس بوك مع تحديث أنظمة وقوانين حماية المعلومات و البيانات في أوروبا وهذا التحديث سيتم تطبيقه في يناير القادم، وإذا رفض الفيس بوك هذه القوانين ستفرض على الموقع غرامات مالية كبيرة.

ورد الفيس بوك على أن المستخدم يقوم بالموافقة على بعض شروط الموقع؛ من ضمنها الموافقه على ظهور الإعلانات في حسابه. ويمكن لمستخدم الفيس بوك إزالة الإعلانات التي لا تعجبه، وأعتقد أن موقع الفيس بوك كشروط وأنظمة لا يخالف قوانين المفوضية الأوروبية ما دام المستخدم موافق على شروط الفيس بوك، ولكن قد يكون هناك أشياء تحدث من تحت الطاولة بين الفيس بوك والشركات المعلنة والتي تطلب معلومات تفصيلية عن المستخدمين حتى يتم استهدافهم بشكل سهل وسريع وهذا ما يهم المفوضية الأوروبية.

سننتظر ماذا سيحدث للفيس بوك ومواجهته للاتحاد الأوروبي و يبدو أن بداية عام 2012 ستكون سيئة نوعا ما للشبكة الاجتماعية الأكبر في العالم.

المصدر

مصدر الصورة