درسني..ادرس التقنية ودرسها

المحتوى العربي مليئ بالدروس والشروحات في مجالات عديدة، ولكن يعيبها عدم الترتيب أو صعوبة الوصول إليها. تطغى المنتديات على المحتوى العربي وهذه مشكلة بحد ذاتها، فالمنتدى يكتب فيه أي عضو بالإضافة إلى أن الدخول في أي منتدى للبحث عن موضوع معين كالدخول في متاهة.، فهي مليئة بالمواضيع عديمة الفائدة وأغلبها عبارة عن مناقشات لا تنتهي بفائدة.

بهذه الطريقة تعرف شبكة “درسني” العربية عن أهم أهدافها، وهو كما يظهر لنا متعلق بجودة المحتوى وسهولة الوصول.

وكما تعلن “درسني” أنها ستحقق هذا بالتركيز على المواضيع التقنية مبتدئة بتقنيات الويب وما يخص الووردبريس من إضافات وقوالب ونصائح تدوين، ومن ثم توسيع الفكرة لتشمل دروس حول التصوير والتصميم.

ما يميز فكرة الشبكة بالإضافة لحرصها على جودة المحتوى واقتدار الكاتب (الاقتدار يتعلق بكفاءة التدوينة) هو أنها تركز على جانب الدعم المادي والدفع لكتاب الشبكة. وهي ميزة تفتقر إليها المشاريع العربية غالبًا.

هل ستضيفون لقائمة مهامكم الصيفية مهمة الكتابة في درسني؟