شبهات حول الآي فون

Black and white iPhone 4.

كثيرًا ما أُسأل من قِبَل معارفي عن الآي فون ونظامه.وعادة ما يأتي السؤال على هيئة:هل تنصحيني به؟

وردي المعتاد على أي سؤال: هل تحتاجه فعلًا؟ فأنا أرى أن جهاز الآي فون ضرورة لصاحبه، ومن اشتراه دون الحاجة الفعلية إليه،سيمل منه حتما وسيكتشف أنه دفع الكثير وتحمس لأجل منتج لايستحق.

لم يمل؟
لأن الناس يتفاوتون في قدراتهم وصبرهم في التعامل مع الأجهزة، ومن لا يحب التقنية ومستجداتها بالإضافة إلى أنه لايحتاج الآي فون فعلا،فحتما سيمل منه، وسترى منتديات الإنترنت مكتظة بهذا النوع من الساخطين الذين يقسمون لك أن الآي فون أسوأ هاتف على مر التاريخ!

إذن لو كان ضروريًا بالنسبة لك ستصبر على تقبل اختلافه وعلى افتقادك بعض الخصائص التي اعتدت عليها في أجهزتك السابقة. ولن ترفع صوتك وتزعم أن الآي فون يفتقر لخصائص مهمة في حين أنك تستطيع تعويض هذا النقص بالتطبيقات الموجودة بالمتجر.

قبل أن تشتريه عليك أن تقدّر أنك ستقتني هاتفًا ذكيًا لايشبه في نظامه وآلية عمله وخدماته ما اعتدت عليه من أجهزة.أما لو كانت أجهزتك السابقة هواتف ذكية أيضًا فتذكر أن الآي فون يشابهها في التصنيف فهو هاتف ذكي لكنه مختلف تماما عنها.

كررت في كلامي أن الآي فون جهاز مختلف،وفي نفس الوقت قلت بأنه يفتقر لبعض الخصائص،كذلك لمحت _كما يقرأ البعض_ إلى أنه جهاز مرهق.

هنا تفصيل ما أوجزته:

الآيتونز،المشكلة الفادحة:

أحد معارفي أرسل لي يستفسر عن أنه قرأ بأحد المنتديات أن ملفات الموسيقى ستحذف للأبد إن تم توصيل الآي فون بكمبيوتر آخر غير الذي نستخدمه عادة للمزامنة! إن هذا طبيعي جدا،فتنظيم مكتبة الموسيقى والبودكاست بل وحتى النغمات والصور والفيديو والكتب…إلخ تتم عبر برنامج الآيتونز،والذي تتم من خلاله عملية المزامنة.

مالمشكلة التي واجهت كاتب المنتدى؟ المشكلة أنه يقوم بالمزامنة مع آيتونز بمكتبة فارغة!

إذن ليست المشكلة في البرنامج ولا الجهاز،وإنما الخطأ كان منه هو،لأنه لم يأخذ نسخة احتياطية من ملفاته ولأنه زامن مع مكتبة فارغة! , أيضا البعض يحب الحلول السريعة في تنزيل ملفاته ومزامنتها مع الهاتف(كاستخدام البلوتوث مثلا)،لا يحق لي أبدا أن أجبرهم على تغيير مايحبوه والاتجاه لإدارة ملفاتهم بالآيتونز وشراء آي فون , وهكذا تزول شبهة الآيتونز الشنيعة.

الأجهزة المغلقة وشبح الجيل بريك:

أذكر أن إحداهن أوردت تساؤلات عديدة حول هذا الموضوع،وكان من الواضح جدا أنها لاتفهم الفرق بين الجهاز المفتوح رسميا والمغلق،ولا تعرف ماهو الجيل بريك ولا استخداماته.شرحت لها الفرق وأعطيتها تعريفا مبسطا للجيل بريك وأغراضه.وقلت لها بالحرف الواحد:إن لم تكن لديك الخلفية الكافية للتعامل مع الجيل بريك،فلا تقومي به أبدا.

صورة الجيلبريك مشوهة لدى الكثير،بدءً من المشاكل التي يسببها جهل المستخدم وانتهاءً بالمشاكل التي يسببها هو, ببساطة الجيلبريك قانوني ومسموح باستخدامه،لكنك تحتاج إلى قليل من الخبرة للتعامل معه،خصوصا مع برنامج السيديا والذي يقدم لك تطبيقات ليست موجودة بالآبستور لسبب أو لآخر.

إذن إن كان جهازك مفتوحا رسميا فعلى الأرجح أنك لن تحتاج إليه،وتستطيع استخدام الآي فون بشكل كامل وفعال دون الجيلبريك.أما لو أردت خيارات أكثر (وهذا لن يكون إلا لو كنت محتاجا للآي فون فعلا، ومستمتعا بآليات المزامنة والتثبيت،و لديك الدراية التامة بالجيلبريك) فبإمكانك عمل الجيلبريك.

تعدد المهام،أكبر جرائم آبل:

ذهن الفرد بهذا المجتمع مشغول بأكثر من قضية ويعمل على إيجاد الحلول لها جميعا وفي نفس الوقت.و لأن ذهنه كذلك فهو يريد جهازا يقارب عمل ذهنه في معالجة المهام وتنفيذها، ولأن نظام الآي فون لايسمح بهذا، فهو أبدا لن يشتري الآي فون!
الغريب أنه وحتى بعد إصدار التحديث iOS4 يصر البعض على معلومتهم القديمة من أن الآي فون لايدعم هذه الخاصية ولابد من شراء iPhone 4 فهو وحده الداعم لتعدد المهام. وهذه ليست مشكلة الجهاز ولامشكلة الشركة إنها مشكلة الفرد الذي يبحث عن المعلومة في أي مكان، ومتى ماقرأها اكتفى بها، ولم يبحث عن غيرها (هناك نقطة أخرى تتعلق بهذه المشكلة).

شخصيا لا أرى أن تعدد المهام مسألة جوهرية، خصوصا أني وقبل التحديث كنت مرتاحة جدا من تركيز جهدي وفكري بعمل واحد ثم إنهائه والانتقال لغيره. إذن مشكلة تعدد المهام محلولة:بالجيلبريك -والذي يوفر هذه الخاصية- بنظام iOS 4والذي يعمل على كل من:iPhone 3GS و iPhone 4.

مشكلة الإرسال بـiPhone 4:

هذه النقطة تتعلق بالمشكلة السابقة،وهي أن البعض يكتفي بمعلومة واحدة ولايهمه مصدرها ولا التحقق منها والبحث عن أخرى.

الحديث كثر وتشعب حول المشكلة وستيف جوبز نفسه اعترف بوجودها، بل قام بإيجاد حل لها بتوزيع البمبر بشكل مجاني أو إعادة الجهاز واستعادة المبلغ، ممايدل على وجود مشكلة حقيقية, لكن الممل في الأمر أن هذه المشكلة تسببت بإنقسام حاد:
فئة تزعم أنه لا مشكلة أبدا، وأن آبل شركة جبارة لاتخطئ.
فئة ترى أن الآي فون فور هو اللعنة التي ستسقط عرش آبل.

ونحن أناس لاتوسط بيننا!
كل مافي الأمر أن الجهاز به مشكلة بسيطة،  تكررت في أجهزة كثيرة ومن شركات مختلفة كما عرضها جوبز، وأن الكثير ممن استخدمه لم يواجهها أو واجهته لكن بشكل خفيف لايؤثر على أداء الجهاز.
الجهاز لم يصل رسميا إلى دولنا العربية، كما أن سعره هنا أكبر من سعره بالخارج، لكنه جهاز مذهل وبخصائص إبداعية،و لهذا أنصح بالتأني قبل شرائه فهناك شائعات تقول بأن الشركة ستصدر كمية جديدة تحل فيها مشكلة الإرسال، على كل الانتظار لن يضرك.

سياسة آبل،ميزات بالقطارة:

أحد الشبهات التي واجهتها هي أن آبل شركة بدائية ومتأخرة في كثير من المميزات، لكني أيضا قرأت على الجبهة الاخرى بأن آبل تتأخر جدا، لكنها ما إن تصل حتى تجيء بما لم يأت به الأوائل!
آبل لها سياستها الخاصة في إصدار الأجهزة وإضافة الميزات وتطوير الانظمة.وهي سياسة قابلة للتغيير، فلا شيء يدوم على حال واحدة, أنا لا أعرف شيئا عن سياستها، لكن من خلال استقرائي للخط الزمني الخاص بإنتاج الآي فون وتحديث أنظمته لاحظت هذه النقطة. أقصد أن آبل تصدر مجموعة من المزايا والموجودة سلفا بهواتف قديمة لكنها تضيف إليها خصائصًا أخرى تمتص بها غضب المستخدم الذي طال انتظاره لهذه المميزات.

ولا أعني أبدا أن عملاء آبل مغفلون ويسهل الضحك عليهم. لكن الشركة تعرف أنها تأخرت ولهذا يتحتم عليها الاعتذار عن هذا التأخر عمليا. ولا يعنيني أن ماتقدمه من مميزات كان اعتذارا لي أو لأنها تريد أن تكسب، نوايا الشركات لاتعنيني، أحتاج منتجا يلبي احتياجاتي بأقل جهد وسرعة ولايهمني غير ذلك.

ما الذي أجده في الآي فون لأنصح به؟

التطبيقات:

متجر التطبيقات هو أهم مايميز الآي فون عن غيره. فليس العدد الهائل من التطبيقات هو الميزة الوحيدة بل تعدد التطبيقات واحترافية أدائها.

العتاد والنظام:

من المعروف أن آبل تنتج الجهاز وتصدر نظامه. وهذه أعتبرها ميزة مهمة، فمسئولية الشركة الكاملة عن الجهاز تريح المستخدم كثيرا. بعكس الحال مع أندرويد مثلا، فلكل جهاز نظام، وتحديثات هذا النظام طبعا لن تعمل على جميع الأجهزة، كذلك تصدر كل شركة أكثر من جهاز بنفس السنة، مما يصعب على المستخدم شراء جهاز بنظام أندرويد، إذ عليه أن يبذل جهدا أكبر في المفاضلة بين الأجهزة والشركات. وبرغم أني متحمسة جدا لأندرويد خصوصا وأنه مبني على لينكس، إلا أني أجد صعوبة في الوقت الحالي لشراء أحد أجهزته، خصوصا أني لم أكن لأواجه كل هذه العقبات مع آي فون.

نظامه وتحديثاته:

تصدر آبل تحديثات لأنظمتها والتي تعمل على جميع الآي فونات. أحيانا توقف إضافة بعض خصائص النظام مع الأجهزة القديمة، لأسباب تتعلق بقدرات المعالج وأداء البطارية، مثلما حصل مع iOS 4 والذي بإمكانك ترقية جهازك iPhone 3G إليه لكنك لن تحصل على تعدد المهام وإمكانية تغيير الخلفية.
أيضا النظام يدعم اللغة العربية، فلست محتاجا إلى انتظار دفعة الشرق الاوسط من الأجهزة والتي عادة ماتتأخر- بالنسبة للشركات الأخرى- إذ بإمكانك شراء الجهاز من الهونولولو وستجد لغتك مدعومة بالكامل لأنها موجودة في نفس النظام ولاعلاقة لهذا بحداثة الجهاز.

باختصار:

الآي فون جهاز يحترم مستخدمه ويقدر أنه بشر، فلا يقوم الجهاز بكل شيء ويتركك جمادا بلا مجهود، وهو أيضا يحترم كونه هاتف ذكي عليه أداء واجبات معينة بكفاءة عالية.
ولن تستفيد منه بأقصى شكل إلا إن كنت تحتاج إليه فعلا. وليس لأحد الحق في إجبارك على اقتنائه والجزم بأنه الأفضل، أنت حر والسوق مفتوح.

  • يعطيكي العافية المقال جميل ورائع

    لكن هناك مساله تعدد المهام مثلا
    ما رايك بهاتف نوكيا N95 8g لا يدعم تشغيل اكتر من برنامج؟
    بالطبع لن يعجبك وهكذا هم ملاك الايفون بعض العيوب يجعلونها كانها لا تهم وحالما يتوفر هاتف جديد تصبح بالنسبة لهم مميزات

    لا يهمني وجود ٣٩٤٨١٩٠٣ الف تطبيق لانني لن احتاج لاكثر من ٥٠ كحد اقصي مدام هاتفي الاخر يوفر لي معظم ما احتاجه
    لانني لست بحاجه لبرنامج لتغيير الخلفية علي سبيل المثال
    توجد مئات التطبيقات الاسلامية لكن يمكن جمعها في عشرة تطبيقات مثلا
    تقنيا ما الذي يميز هاتف ايفون عن الهواتف المحمولة الاخرى؟
    كان يميزه الشاشة لكن الجلاكسي تفوق بجداره عليه
    وكسبت سامسونج اوضح شاشة في العالم احتكار لمدة ١٨ شهر
    لذلك كان الايفون نقله نوعية في الهواتف
    لكن ابل تناست بان هناك شركات لا زالت قادرة علي تقديم المزيد….
    قالها ستيف بالمر بان المستخدم اصبح غير مستعد لدفع ٣٠٠ دولار اضافية من اجل الماركة

    • Tech Tech

      يسلم تمك أخي
      كلامك عين العقل
      و واضح انه الكاتبة متعصبه للأيفون
      🙂

    • jkahmed

      شكرا عزيزي على المقال , لكن هل تعتقد ان مشكله الارسال مشكله بسيطه انا اتفق معاك في جميع ما قالته الا الارسال فهي مشكله جدا كبيره البمبرز فقط با امريكا لكن اذا جاء العالم العربي مين حيعطيك بامبرز حتشتري غصبن عنك وتراني انا من عشاق ابل بس هذي الخقيقه

  • كتبتي فأبدعتي

    من أفضل ما قرأت من المقالات المتعلقة بالتقنية الحديثة

    فشكراً لك ولقلمك

  • مقالة جميلة شكرا لكي أختي ولاكن أنصحك بستعمال أندرد
    الأنه خارق للعادة و لا تحتاري في أختيارك للجهاز المشغل له لأن أفظل الشركات التي تتعامل مع النظام هي htc
    وبصراحة أنا معجب بالأيفون ولاكن أعشق (الأندرد) ^ـ^
    شكرا

    • أحمد الغنام

      مقال سيء……..وجهد مهدوووور من أجل إرضاء تحيزك لمنتجات آبل

      وطول المقالة حاولتي تجملي شكل تحيزك……لكن من بداية المقال إلا نهايته وإنتي كنتىي تكتبي عن الآيفون……هذا هو الواقع.

      ما تحاولي تضحكي على نفسك…….الآيفون سيء بالقيود التي يفرضها علي كمستخدم…..وأنا أرى أن الآيفون سيء لمن يحتاجه (أو يحتاج هاتف ذكي)

      لكنه ممتاز لمن لا يحتاجه…….فشكلة جذااب

  • مشكورة على المقال اللي شرحتي فيه عيوب كثيرة ومميزات اكثر للايفون ولو اني متاكد ان هالعيوب والمميزات تختلف من شخص لاخر ممكن ميزه لي في الجهاز تكون عيب لشخص اخر وهكذا.
    اللي حبيت اعلق عليه في الموضوع عده نقاط
    اولاً برنامج الايتونز برنامج سهل الاستخدام معروف من قبل الايفون خصوصاً للي يستخدمون الايبود وانا من المستخدمين اللي استخدمه من زمان لترتيب ملفاتي واول ما اشتريت اول ايفون في 2007 ماواجهت مشاكل من ناحية الايتونز لاني اعرف اتعامل معه يمكن يكون عيب لناس كثير مايعرف الايتونز قبل الايفون بس كثير من الاجهزة لها طريقتها الخاصة لحفظ معلومات الهواتف الذكية بالكمبيوتر زي البلاك بيري والويندوز موبايل صح انهم يوفرون طرق ثانية مثل الاتصال بالبلوتوث او الذاكرة الخارجية بس هذا كله ماراح يرجع لي بياناتي في حالة تعطل الجهاز او اشتريت جهاز جديد بترجع لي ملفات الصور والفيديو وبعض الملفات الثانية انا اشوف الايتونز مو برنامج لنقل الملفات وبس الايتونز برنامج اقدر اتحكم فيه با اشياء كثيرة في الايفون.

    مشكلة الجلبريك مشكلة الشخص اللي اشترى الجهاز مو مشكلة شركة ابل ولا هي مشكلة الايفون اللي اشترى جهاز مو مخصص له يتحمل المشكلة اعتقد الموضوع واضح.

    مميزات القطارة مثل ماقلتي اشوفها ناجحة مع ابل لعدة اسباب محد يسويها زي ماتسويها ابل باختصار اغلب المميزات شفناها ونعرفها من قبل بس عمرنا ما استخدمنها زي ما نستخدمها في الايفون.
    انا مو متعصب للايفون والكلام اللي قلته رأي خاص فيني بس انا جربت تقريباً كل الهواتف الذكية الموجودة وحتى الاندرويد مافيه اي مقارنة مع الايفون ومستحيل احد يستخدم الايفون ويقدر يبدله بجهاز ثاني الا في حالة وحده انه مايحتاج هاتف ذكي اي تلفون من نوكيا بيكون مناسب له.

    • السلام عليكم أحب أقولك يا أخي ^ـ^ أنتظر الـ N8 وراح تشوف قوت نظام السمبيان
      مشكلتكم مخدوعين في الأيفون وما تشوفو غيره

      • مو مخدوع في الايفون بس انه احسن الموجود حالياً ولو نزل بكره جهاز الدفة والا حتى جهاز الاصيل وكان احسن من الايفون شريته على طول ترا مايهمني لا ابل ولا الايفون اهم شي الجهاز فيه كل اللي احتاجه وهذا اللي لقيته من 2007 ولين الحين في الايفون.

      • Ghhhj@ghj

        قال نوكيا قال
        نوكيا من اول شركات العالم في الهاتف المحمول وجات شركة توها سوت اول جهاز هاتف محمول كسحت بيها الاف الاجهزة من نوكيا دي إلي فرحان بيها اقول خليك على الباندا حدك

      • mohammed

        إلي ما يطول التفاح …. حامض على بوزة …. 🙂

    • Mohammed

      للأخ Ghhhj@ghj
      أنت مو عجبتك شركة نوكيا ممكن تعطيني نسبة مستخدمي أجهزةنوكيا في العالم وكم جهاز تنتج نوكيا لي السوق في كل سنة وتقارنها بشركة أبل !!!
      أرجو أنك تحسن من معلوماتك ولا تكن متحيز بجهل بدون أن تفم شيئ
      لأنك من ردك باين عليك أنك لا تفقه شيئ بل مجرد مستخدم لهواتف الأيفون ولا أكتر
      وشكرا

      • والله صدقت يا أخي محمد
        كلامك منطقي

      • Ghhhj@ghj

        تم حذف ردي من الادارة لاادري لماذا

        الضاهر انهم من عشاق النوكيا الدمعة ( شوف الاسم الحمد لله 🙂 )

      • الإدارة لاتتحيز في عرض وحذف التعليقات.
        لكنها مضطرة للحذف أحيانا مثل: خروج التعليقات عن الموضوعية وشخصنة النقاش.
        اقرأ بقية التعليقات، ستجد من يمدح النوكيا والاندرويد والآي فون أيضا.

        ثم كيف تسمح الإدارة بالكتابة عن الآي فون وهي متحيزة ضده؟!

        شكرا.

  • fromq8

    كلامك سليم بنسبة 1%
    ومع هذه النقطه يصبح كلام سليم 100% (اقصد العتاد والنظام)
    مشكلة الاندرويد مشكلة تخليني اود الرد الى الاي فون .

    وكلام اخوي فراس اجمل رد لهذا الموضوع

  • عبدالله الطلحي

    كتبتي خلاصة معمعة تدور مابين الاي فون والاندرويد والاجهزة الاخرى
    اوجزت وذكرت المفيد.
    تعدد الشركات بالنسبة للأندرويد وكثرة اجهزته المتشابهة غالبا من أكبر عيوب هذا النظام ، ذكرت إحترافية تطبيقات الآي فون وهي نقطة أخرى يتفوق بها الآي فون على اندرويد..
    ام بالنسبة لمن ذكر الجالاكسي فمافائدة شاشة متطورة شديدة الوضوح وهاردوير قوي على نظام أراه نسخة مشوهه للآي فون.
    أنا من ملاك اندرويد حتى لااتهم بالتحيز للآي فون.
    ولكنه يحتاج للتخصيص شركة وحدة ونظام واحد بدلا من الدربكة التي تقوم بها الشركات المتعددة …تحياتي أختي لما سطرت.

  • ابو لمى

    مع احترامي لك اختي الكريمه لكن اختلف معكي بمقالك الذي اعتبره مدح لأبل أكثر من أن يكون توضيح للشبهات التي أردتي توضيحها أو تحريفها عندما يكون المقال عن التقنيه بالذات لابد ان يكون الكاتب حيادياً ومنصف بكتاباته

    اسف على الإطالة وشكراً على الموضوع

  • مقال جميل جدا ومتوازن في الطرح
    أنا أحد مستخدمي الأيفون..وأعترف أنني كنت في البداية لم أكن مستفيد من جميع الخصائص الموجودة فيه وهو ما جعله جهاز ممل بالنسبة لي ولكن ما أن عرفت كيفية الاستفادة من جميع ميزاته صرت لا أستطيع الاستغناء عنه
    لكن يبقى جهاز فيه عيوب على رأسها البطارية التي تصر شزكة أبل على دمجها ضمن الجهاز..والتي للأسف لا تدوم كثيرا

  • وسيم

    كلام من ذهب و منطقي جداً
    و أايدك بكل سطر ..

    انا استخدم الآي فون من أول إصدار له و انا الآن استخدم الـ3GS ..
    و لم أشعر يوماً واحداً بالندم على هذا القرار .. و يزداد حبي له يوماً بعد يوم ..
    و أعتبر نفسي من أشد المتعصبين له ( لا أعلم لماذا ؟؟ لكن ربما لأنني من مستخدمي الماك أيضاً )

    و أكثر شيء أعجبني بالمقال فقرة “بإختصار” !!

  • أكثر شي عجبني بالمقال “إذ بإمكانك شراء الجهاز من الهونولولو”

  • عبدالعزيز الحمادي

    السلام عليكم
    اختي هيفاء, مقال جميل,
    ولكني أعارضكـِ في فكرة أن الآي فون لا يشتريه إلا شخص يحتاج إليه
    فكم أعرف من شخص اشتراه وهو في غنى عنه, ولم تمضي سوى أسابيع إلا وهو في خِضم الإعجاب به وبإمكانياته اللامحدوده ( خاصة بعد الجيلبريك )
    أنا شخصياً قمت بشراءه مباشرة بعد نزوله رسمياً في السعودية, وأنا لا اعلم عنه الا بعض المعلومات البسيطة, وها أنا ذا لا أستغني عنه أبداً, ولو سرق مني لا قدر الله أو فقدته, لن يمضي يوم أو يومان إلا والثاني مكانه
    لأنه أصبح حاجة ضرورية لا أستغني عنها

    وفقكـِ الله لكل خير وصلاح

    • بخصوص نقطة (من اشتراه وهو في غنى عنه): أعرف شخصًا اشتراه واستخدمه لمدة لاتزيد عن ستة أشهر ثم باعه واشترى بلاك بيري!
      الناس يتفاوتون في أذواقهم وأتقبل هذا جدًا.

  • alza3im88

    تقرير اكثر من رائع يسلم على هذا الموضوع وكثر كا عجبني لما تكلمتي عن
    مشكلة الارسال هي طبعا موجود بس نحن اعطيناها الاهتمام الزائد
    وكما قالو كلما كبر كثر اعدائك

  • صراحه اختي مدري ليه الناس تتعصب لشي او ضده
    السوق مليان اجهزة ولولا اختلاف الأذواق لبارت السلع
    الأيفون جهاز ذكي ومميز بالنسبه لكثير وكثير ايضا مايناسبهم
    أنا معجبني هالجهاز جدا وماعدت اعرف استخدم غيره
    لكن ممكن يجي جهاز غيره جديد يحدث نقله اتجه له

  • الاي فون هاتف رائع جدا انا استخدم الآي فون

  • نووون

    ريح بالك وخليك ((**** اندرويد****))

  • This is from iPad

    As u see It is deficit to me to print with Arabic words
    Don’t till me that program that how copy Arabic words and paste it

    That so bad solution  

  • Talib

    لا أحد يحتاج الى شي الا حين يستخدمة أو يطلبه وهذا شي من المعروف …

    أساسا قبل صدور ما يسمى بالجهاز الجوال أو المتنقل أو الموبايل لم تكن الناس في حاجة الا بعد ما استخدمته وهذا من الطبيعي قبل وجودة لا فائدة منه حتى أصبح من الموجودات ,, تطور التكنولوجيا كتطور الاجيال البشرية فكل جيل له تقنياته و مستخدماته ,, صراعات التكنولوجيا أو الشي المتطور من الامور الطبيعية ,, نحن الان سوف نحارب و نتصادم في وجهات النظر و لكن في النهاية سوف نخضع الى ماهو موجود ,, بعد صدور الهاتف الجوال ربما التقنية أعجبت البعض و البعض الاخر رفضها لأسبابه بعد تطورها دخلت عليها مميزات جديدة جعلت البعض يرجع من جديد الى انتقادها بعد مدة وابسط مثال الكاميرا !

    ربما نحن الان في عصر اشبه ما نكون باتصال بالتكنولوجيا اكثر من السابق لانه هي اصبحت اقرب لنا من ما كانت عليه من قبل !!

    لو امسكت اي شي شخص في الشارع و اعطيته أي جهاز متطور لن يعرف استخدامه لذا سوف يستغني عنه ولكن أعطه الى شخص أخر قدمه اليه من قبل سوف يحاول أن يستخدمه أو يجهد في أستخدامه و أعطه الى شخص ثالث استطاع أستخدامه فلن يستغني عنه …..

    لا الايفون و الاندرويد هي من الظروريات في حياتنا ولكن نحن من أدخلناها ومنها جعلناها من ظرورياتنا والا فهي حالها حال أي تكنولوجيا تمر في حيتنا كما سبقتها تقنيات أخرى …

    آسف على الاطالة 🙂

    • تحليل منطقي.
      لكن هناك فرق بين أن أخترع جهاز وبين أن أشتريه. إلى جانب أن الاختراعات والابتكارات قام بها أشخاص يحتاجون إليها، فإنك عادةً لاتشتري الشيء إلا بعد حاجتك إليه_ماعدا بعض الحالات البسيطة التي تلعب فيها المؤثرات النفسية والخارجية دورًا هاما في عملية الشراء_.
      عندما يتعطل هاتفك أو كمبيوترك فإن أول ماتفعله_عادةً_ هو البحث في المصادر المتاحة عن أنواع الأجهزة الحديثة والقديمة وتقارن بينها. ثم تبدأ بمراجعة سلبيات وإيجابيات جهازك القديم وتبحث عن أفضل منتج يحقق لك ماتريد. وكل هذا البحث يحصل لأنك في حاجة إلى الجهاز ومميزاته…صحيح؟
      أشكر لك تعقيبك.

  • alim

    توضيح أكثر من رائع .وأسلوب في غاية التميز لإيصال المعلومة .ونتمى الاستمرار على هذا المنوال . ولكم خالص الشكر والتقدير .

  • اتفق معا بعضها واختلف معا الاخر, لكن لي تعليقات بسيطه, قد تكون تساؤلات اكثر منها تعليقات.

    الآيتونز فعلاً تطبيق رائع ومفيد, ولكن ليس من العدل ارغامي على استخدامه, انا معجب بأيفونٍ لكنٍ لا اريد هذا الايتونز !!!

    ابسط سيناريو لتعدد المهام هو, قد احتاج لفتح صفحات متعدده من المدونات على هاتفي قد تستغرق بعض الوقت, فيما يقوم تعدد المهام بإكمال مهمه تنزيل محتويات هذه الصفحات اقوم انا بتفقد بريدي الإلكتروني.
    هل هي جوهريه الآن ؟

    هل تعدد خيارات هواتف الاندرويد اصبح عيبً؟ لا ارى ما الضرر من ذلك؟

    بختصار: قد تكون الحياديه افضل من إختلاق الاعذار .

    • بخصوص الآيتونز فقد كنت حقيقةً ممتعضة منه واستفزتني سياسة آبل في إرغام المستخدم على تنظيم أشيائه عبره. خصوصًا وقد واجهتني مشاكل عديدة معه. لكني اكتشفت أن أغلب المشاكل ورسائل الخطأ كانت بسبب مشاكل بمنافذ اليو اس بي عندي بالجهاز!
      مع الوقت والتجريب أعجبني الآيتونز. بالذات لأني أستطيع عبره مزامنة وتنظيم جميع الملفات بدلًا عن التشتت مع أكثر من برنامج.
      وهذا رأي شخصي لا ألزم أحدًا به.
      بالنسبة لتعدد المهام فقد قلت:(شخصيا). وفي الحقيقة أنها بالنسبة لي ليست ضرورية جدًا حتى بعد استخدامها.
      شكرًا لرأيك.

  • خالد

    بصراحة بعد العيوب اللي كثر التراب اللي اعلنت عن هذا الجهاز ويعتبرها المستخدمون مميزات وأنها جاءت بشكل افضل من عند ابل طااح هالجهاز من عيني

    من الذي يستغني عن الذاكرة الخارجية والfm ويستبدلهم بشاشة لمس؟

    هذا اقل القليل

  • احمد

    فعلا غريب كيف تحولت العيوب الى ميزات او خلل في المستخدم.

    1- الآيتونز سيء جدا و من غير المعقول ان يزامن مع مكتبة فارغة دون اي تحذيرات. المشكلة حدثت معي منذ خمس سنوات في الايبود و يبدو انهل مستمره الى الان.

    2- لا ادري كيف اصبح تعدد الخيارات عيب في الاندرويد. صحيح ان التحديث قد يتأخر في بعض اأ

  • بوخالد

    هلا

    يعطيج العافيه اختي على الطرح الجميل والموضوعية فيه,
    واعتقد واحد من المقالات القليلة اللي قريتها مؤخرا تدل على عقلية منفتحة وقلم بسيط

    تعقيب بسيط: ليش الكل يقارن بين الايفون وباقي الاجهزة مع اختلاف نظم التشغيل بينها (سيمبيان واندرويد وايفون وبلاك بيري الامر اشبه بمقارنة الويندوز بالماك او اللينوكس), كل نظام لها خصائصه ايجابياته واكيد سلبياته!

    يعطيج العافيه

  • والله أن مقالتك ممتازة وتستحق التقدير أيها الأخ الكريم

  • عبدالله م.

    فيما يتعلق بمتجر التطبيقات ، كميزة من مزايا الآيفون.
    التطبيقات العربية أكثرها نصب واحتيال أو أنها تروج لبعض الطوائف والمذاهب.

  • Mansour

    اقوم بالرد عن طريق الايفون ٤ ..
    الجهاز له عيوبه ولكن قبل اقتنائه قمت بالبحث عن هاتف آخر مثل الاندوريد وغيره ولم اجد افضل منه حقيقتا .. الاندوريد متوفر بنظام ١.٥ في قطر ونسخه جداً قديمة يقول بعض الكتاب ان نسخة ٢.١ تختلف كلياً عن ٢.٢ ولو حدثت جهازك سوف تشعر بالفرق وكأنك امتلكت جهاز جديد ولكن لم يتوفر الاصدار للعامة بشكل كلي وفقره للعربيه يجعلني استاء جداً ..
    الايتونز لا اجعله يتزامن مع هاتفي إطلاقا الا في عمل النسخ الاحتياطية ..
    سرعة استجابت الجهاز باللمس تجعله يتفوق على منافسية ..

  • Omaraies

    مع احترامي للجميع التعليقات اغلبها سخيفه الكاتبه تكلمت بكلام علمي والردود سخيفه الي بدو يرد يرد بكلام علمي
    الندرويد جهاز جميل والايفون جهاز اجمل
    انا لست متحيز للايفون بس الجهاز عباره عن جهاز جبار
    الايتونز الذي تتكلمون عنه كل الشركات العملاقه تحاول ان تقلده واللحاق بهذا المتجر الجبار ومن هذه الشركات جوجل ونوكيا
    اما الايتونز يوجد متجر مخيف ليس للتطبيقات فقط ونما للأفلام والأغاني وايضا قنوات التلفزيون وايضا الجامعات اعلنت ابل عن ٣٠٠ مليون داونلود فقط للجامعات
    والفهم كفايه

  • CS

    مقال رائع بمعنى الكلمة……….. أجمل مقال قرأته عن الآي فون
    جعل الله ذلك في موازين حسناتك….

  • طـلال التمـيمي

    طرح جميل ودرامي ..

    أؤيدك في أغلب ماكُتبتي .. رغم أني لم أمُتلك الآيفون مُسبقاً , ولكن قد وتعاملت معه كثيراً عند اقربائي ..
    إول إصدارين للآيفون “بنظري” ليسٌا عمليّين ولكن الآيفون الإصدار الرابع أكمل مرحُلة نضوج السلسلة ..

    آبُل بـ أول إصدار للآيفون , علمُت ان هنالك شئ يُنقص التقنية بالسوق نحن في عام 2007 .. أيّ لقد تجاوزنا الألفية الثانية بـ سبع سنين ولم يُفكر أحد بالنقص؟
    بالطبع ليسُ تصوير ذو 12 ميقآبكسل ولآ فتحة HDMI أو حتى صوت جهوريٌ قوي

    “السٌلاسة” .. نعم !
    أعني سُـلاسة الآيفون بشكل عام .. من نُظام .. ولمسٌ .. وتعَامل
    نظام مُستقر قويٌ.. لمس يضاهيٌ الإزرة .. تعامل كأنه يفهم ماتريد !
    آبـل .. قدمت أول هاتف لها ذو مواصفاتْ بسَيطة عوضتهٌا بـ سَلاسة خيالية
    وأليسُ ” سَلاسة الذوق بُبسَاطتة” ؟
    فالهَاتف ليس ذاك التعُقيد إبداً , إنما هو إيَقونات صريحة وواضحُة مع صاحبه 
    إيقونة إتصال , برنامج , رسائل , متصفح , ألعاب ..إلخ
    يـ أسود يـ أبيض , !
    هُـنا بَدأت آبل بـ سياسة القطارة مع سلاسة الآيفون لآنها علمت انها إمُتلكت مفاتيح “سلاسة الأجهزة الكفية” بجهازها المُدلل الآيفون ..
    لكن الوُضع إختلف الآن .. فـ آندرويد القوقليٌ قآدم بقوة ! .. بأغلب مايقدمه الآيفون , ولكن ينقصه قليلً من الدعُم والتطويرٌ

    * مايقدمه لك الآيَفون ومآ يريد أن تقدمهٌ له ؟
    يقدم لك : سُلاسة , إلعاب , بٌرامج , تصفح ,FaceTime , لغة عربية بالكامل , دعـْم ضخـٌم ! ..
    فـ دعُم الشركات للآيَفون نقطة قويَة لصالحه لم يتكلم أحد عنها من case او شواحن للطوارئ ومُلحقات أخرى لاتعّد ! ..
    تقدم له : لاب توبٌ دائم (للمُزامنة) , حَماية فآيف ستآرز ^^ , عدم إجباره بأرسال بلوتوث (الا بآلجيلبريك) .. قنوع هالهاتف ^^

    رأييٌ : أمتلك الآيفون هذا العام , فـ العام المقبل سيكون للآندرويد ! ..

  • أبو وليد

    بارك الله فيك
    مقال واقعي وبالفعل التساؤلات والميزات المذكوره مرت علي قبل اسبوع تقريباً
    كان لتوي أمسك جهاز ايفون 3Gs وهو ليس ملكاً لي بل طلب مني صاحبه الذي لتوه اشتراه أن أعمل مزامنة للجهاز مع الايتونز وايضاً تركيب بعض التطبيقات وعمل ترقية للنظام 4.0.2 ،طلب مني ذلك لأنه يعرف تعلقي الشديد بالتقنية لا أكثر.
    وكل هذا تم بحمدلله وانا لم استخدم أي منتج من منتجات آبل!
    وهذا إن يدل يدل على أن أبل تعتني بـ”قابلية الاستخدام” جيداً عكس أغلب الشركات الأخرى.

    الجهاز بكل صراحة يستحق لقب (الذكي البسيط) ويعيبه سعره الذي يصلنا به أما سعره في متاجر آبل الرسمية أراه مناسب.

    أخيراً أتمنى من الأخوه النقاش بأسلوب علمي تقني والبعد عن الشخصنة ما عهدنا موقع عالم التقنية بهذه التعليقات لكن للشهرة ضرائب ^_^

  • Hamadh

    الايفون جهاز حلو لكن

    1- حط في بالك انك اذا اشتريت الايفون فانك اصبحت عبد لابل على عكس الاندرويد الي مفتوح المصدر و70 % من الابز حقه بلاش .

    2- سعره غالي جداً 3000 تجيبلي احسن لابتوب
    عارف حيرد علي واحد يقول (( الي مايوصل العنب حامض عنه يقول )) وهذا اقله اذا كان العنب
    ب3000 روح كُله لوحدك. على عكس الاندرويد الي متوفر في جهاز حقه 1000 وبكامل الميزات .

    • gggggh

      عبد ..؟

      ابي اسالك سؤال
      هل سبق وان اشتغلت على جهاز ابل في حياتك او شفتة على الاقل او تعرفة

      لان كلامك يعكس جهلك الكبير

      • Hamadh

        حبيبي لا تسوي فاهم على راسي ترى لو اعطيت ايفون لجدي استخدمه احسن منك واحب اهديك رابط
        عشان تصدق انك عبد او على الاقل رأس ملك لابل
        http://www.tech-wd.com/wd/2010/05/01/adobe-vs-apple-2/ اتفضل ^__^ لو ماكفاك كلمني اجيبلك روابط زيادة
        اوه نسيت اقلك لو محتاج مساعدة في استخدام الايفون كلمني ^_^

      • Hamadh

        من جد انت انسان على خطاء كبير وجاهل زي اغلب الناس الموجودين هنا الذين يتكلمون ابل من راسهم وهم اصلا لم يجربوه

        انا سبق وقرات المقال
        في بداية المقال مكتوب ( هذا المقال يحتوي على كثير من الآراء الشخصية لكاتبه ) يعني هذا راية وليست الحقيقية ثم اين هي العبودية ياباشا

        انا مستخدم لمنتجات ابل ipad iphone mac book
        وايضا انا مستخدم للنوكيا n80 n70 n95 وغيرها
        وايضا انا مستخدم لمنتجات سوني ps3 psp vaio pravia sonyaricson
        وايضا انا مستخدم لمنتجات توشيبا وسامسونق وديل وhp ووووووو

        والله ان ابل يكسح كل هذة الشركات بالراحة
        من ناحية الجودة والمواد والشكل والفاعلية وتعة الاستخدام وسهولتة

        وايضا ما يميز ابل يا باشا … انها لا تضع شي داخل الجهاز يضر بالجهاز مثل الفلاش بعكس بقية الشركات التي هدفها الربح والمستخدم في حريقة

        وطبها المتسخدمين الذين يمشون وراء القطيع يتفلسفون ويقولون ان ابل شركة شريرة او سيئة وهم لم ستخدموه اصلا وممكن انهم لا يعرفوه معضم الذين يتكلمون على اي شركة انها سيئة هم اصلا لم يستخدمونها

        انا اوكد لك اذا ربنا رزقك بجهاز من ابل راح تصدقني

        لاكن إلي مايطول التفاح …. حامض على بوزة 🙂

        وانا اتحداك انك تقولي وشهي انظمة الهواتف الموجودة في السوق … ؟

      • Hamadh

        ياشيخ خلاص الين متى نقعد نتجادل المهم انه كل واحد مبسوط بالي عندوا وخلاص ^_^

    • عفوًا جميعنا أحرار لم نرض بالعبودية لغير الله. بإمكانك التعبير عن رأيك وسنحترمه مهما كان. لكن بعيدًا عن الهجوم واتهام الآخرين.

  • هيفاء 🙁
    جرحتيني 🙁
    اكتشفت ان نص المصطلحات اللي تستخدمينها ما افهمها!

  • محمود

    شكراً لكِ وضحتي كثير من الامور الي ما كنت فاهمها ، لكن عندي استفسارات : هل يمكنني شراء آي فون من شركة آبل واعمل له جيلبريك؟
    هل تضر الجهاز عملية الجيلبريك؟
    هل هناك فرق بين الهاتف المفكوك الحمايه من الشركه والجهاز المفكوك بواسطة الجيلبريك؟ ، وأيهما أفضل؟
    هل هناك فرق كبير في السعر بين الجهاز المفكوك من الشركه والجهاز غير المفكوك والجهاز المفكوك بواسطة الجيلبريك؟
    وآسف عالإطاله ، وفقك الله

    • لو اشتريت الجهاز من آبل مباشرةً فطبعًا لن يكون معمولًا له الجيلبريك.

      الموضوع ببساطة هو أن أنظمة الآي فون مغلقة، مما يحصر المستخدم في التعامل فقط مع الآبستور، وتنزيل التطبيقات الموجودة به والتي تسمح بها آبل بعدما تختبرها وتقارن ملاءمتها لشروطهم. وعند عمل الجيلبريك يصبح بإمكانك تحميل البرامج من السيديا والذي يعد تطبيقا يشابه الآبستور لكنه لايتبع آبل ولاأنظمتها.
      وبهذا تستطيع شراء آي فون من أي مكان وعمل الجيلبريك له. لكنك ستفقد ضمان آبل.

      الهاتف المفتوح الحماية من قبل الشركة يسمح لجهازك بتشغيل أي شريحة، لكنه لن يحتوي السيديا لأنه لم يأت من قبل الجيلبريك. وعليه فلن يحتوي المميزات التي يمنحك إياها الجيلبريك.

      هل يضر؟
      مشاكل الجيلبريك إما بسبب المستخدم)كأن يقوم بتحميل برامج ضارة من السيديا) وإما بسبب العملية نفسها إذ أنها ستفقدك خاصية الإشعارات، تضعف البطارية، تؤثر على المعالج بسبب اختلافات برمجية ورياضية، وغيره.

      السعر لايختلف كثيرا، لدينا في السعودية تشتري الجهاز مغلقا وتعمل له جيلبريك بقرابة المئتي ريال. أو تشتريه مفتوحا وتعمل له جيلبريك بنفس المبلغ أيضا !
      عموما عملية الجيلبريك سهلة، وتستطيع القيام بها بمفردك “لوكنت مهتما بهذه الأمور” وستجد الطريقة بالانترنت.

      وفقك الله.

      • محمود

        شكراً جزيلاً لكِ ، كل يوم ازداد رغبةً في شراء الآي فون..!!
        لكن الحين ابي افهم هل سعر الاي فون المفكوك من الشركه مثل سعر الاي فون غير المفكوك مطلقاً ؟ وكم الفرق تقريباً؟
        لأني اعرف واحد من ربعي شاري الاي فون 3gs المفكوك من الشركه بـأكثر من 3000 ريال سعودي!!!!

    • ماأعرفه أن جميع أجهزة ثري جي إس المفتوحة رسميا في السعودية تأتي بضمان موبايلي. قريبي اشترى الجهاز بـ2500 تقريبا ومن أحد المحلات العادية بجدة. وهو موجود بجرير بـ3199 والجيلبريك لكلا الجهازين بنفس السعر.

  • abo khlood

    مقالة ممتازة بشكل عام ولكن عندي بعض الملاحظات
    مشكلة الإرسال موجودة يكفي أن الشركة قررت توزع بمر لكل ملاك الآيفون 4
    ولكن يوم قال ستيف جوبز أن كل الجوالات فيها نفس المشكلة خربها !!

    أكيد إذا الواحد حط يده على مرسل الإشارات (الإنتينا) بيضعف الإرسال
    لكن مشكلة الآيفون 4 أن موقع الإنتينا خارج الجهاز في الإطار الخارجي
    وهذا اللي خلى الإعلام يضخم السالفة

    أتوقع 75 % على الأقل من ملاك الآيفون في السعودية
    شارينه علشان التفاخر فقط لا غير
    ما همهم ولاشيء
    لا من تطبيقات ولا من شاشة اللمس ولا عتاد
    وعلشان كذا يتفاجئ البعض بنقص بعض المميزات البديهية الموجودة في أي جوال آخر ويقعد يذمه في المنتديات أو غيره

    عموما الآيفون ليس للجميع

  • محمد

    اشكرك على هذه المقاله الرائعه

    الآيفون ما يميزه شيء واحد فقط لا غير هو الدعم من قبل الشركات الاخرى سواء كان برامج او غيره او مطورين و النظام الدعائي افضل من غيره

    انا اعتقد ان نظام الآيفون هو الحاظر ونظام الاندرود هو المستقبل

    لان الآن لم تعد الحروب بين الشركات في الجهاز كجهاز بل حروب في الانظمه

    و مفتوح المصدر هو الذي يربح في الاخير لانه افضل للمطور والمستهل

  • iMooDy

    عندما يجتمع محبي الاندرويد والسمبيان وغيرها من الانظمة رغم اختلاف الشركات وكثرتها وقد تعد بالالاف بالنسبة لانواع الاجهزة ويكونون ضد آبل وبالتحديد ضد جهاز واحد فقط، فـ أعلم انك ناجح يا آي فون وأعلم ان كل ناجح محارب من الكل كما يحدث الآن في هذه الصفحة !
    انظر فـ اجد كل الردود المضادة للاي فون رغم اختلاف جهاز كل رد الا ان الجميع يصوتون لبعضهم البعض ليسقط الآي فون لـكن من الصعب ان يحدث ذلك.

    هنيئاً لكم باجهزتكم المتنوعة لالاف الانواع وهنيئاً لنا بـ جهازنا الموّحد ❤
    دمتم بود.

  • Island armor

    الكل يرى ان جهازه هو افضل جهاز بحكم انه يخدمه في احتياجاته هو نفسه
    وبالتالي لن نجد بالاجماع اي جهاز هو الكامل
    والكامل الله سبحانه
    لكن من حق الشخص انه يرى موصفات الجهاز ويقارن ويشوف ايش هو يحتاج
    فلا يوجد داعي للعصبية فيما بيننا

  • محمد

    جهاز فاشل والدليل انكم تحتاجون الى الجيل بريك عشان تفعل مزيا موجودة في اي جهاز (غير ذكي) ثاني غير الايفون

  • ebaa

    مع احترامي لجميع الردود من متعصبين لابل والكارهين لابل والحيادين
    والموضوع الي ما عجبني كثير لتهوين مشاكل الايفون ببساطة

    انا مستخدم ايفون وعاجبني وكل شيء بس
    صراحة يعني جهاز يرفع الضغط انا اضر لحمل جوال اخر من نوكيا او سوني اريكسون عشان كثير من المميزات المفقودة يعني مثلا مجموعات الاتصال
    لما ارسل رسائل لازم احدد شخص شخص
    يعني انا اذكر العنيد في نوكيا في خدمة المجموعات

    يعني عدد الحروف في الرسائل مافي لا تقلي
    تقلي ماهي ميزة اقلك الا انا ارسل اسبوعيا ما يقارب الالف رسالة
    طيب والعدد الرسمي 70 حرف لو زاد حرف هذي رسالة ثانية
    وهذي الف رسالة ثانية
    وانت احسب الفلوس في موبايلي
    اركب جيلبريك يعني انا معايا iphone 3g
    ركبت الجيلبريك والجاهز صار بطيئ لابعد ما يمكن مثل رد شخص في موضوع اخر مثل الفيستا على بنتيوم 1

    المهم قد تكون مهي ميزات مهمة في نظركم ولكن انا احتاجها تقلي اشتري تطبيقات

    انا راح ارد عليكم اني انا ابغى الاشياء الاساسية في الجوال الي تلاقيها في جوالات قديمة بعدين شيء يزيد على باقي الجوالات انا اروح اشتريه

    شكرا لكم

    • انت قلتها انت تملك 3g يعني جهازك له 3 سنوات طبيعي ان تجد بطئ في الجهاز لانك لم تواكب التطور وتريد تحميل الكثير عبلى جهاز قديم

      هل تنوي انك تستمر على تقنية قديمة إلى متى ؟

    • أنا أبدا لم أقل بأن الآي فون خال من العيوب.
      لكن الجميل في الموضوع أن بإمكاننا التغلب على مشاكله من خلال تطبيقات الآبستور.
      لإرسال رسائل لأكثر من جهة اتصال تستطيع تجربة 2 ContactsP XL وهو بسعر 99. $ فقط. (يعمل على iOS4)
      بخصوص المشكلة الثانية فقد تم إضافة عداد للحروف في تطبيق الرسائل وهذا بالتحديث Ios4

  • خالد

    مقال خصص حتى يمدح الايفون .. عاش مطبل

    • لم تقل نفس الكلام على المقالات التي تمدح في مايكرو سوفت او غيرها

  • محمود أحمد

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ..

    قًبل فتـرة كان احد الأصدقاء يحمل جهاز Iphone من نوع 3GS
    فقلت له اعطني لأري الجهـاز فأنا من محبي Nokia دوماَ ولم استخدم الا اول جهاز كان لي وهو من نوع موتريلا ولم يطول معي لفترة طويلة, وانتقلت علي سمينز موبيل ولم يدوم طويلاَ ايضاَ ولكن من 2004 ل 2010 وانا استخدم نوكيا من أقدم اصدارات جوالاتها, وكٌنت اري الأنواع الاخري ولكني لم أكن مهتماَ بهـا ..
    نعود لصلب الموضوع, عندما لمست الجهاز شعرت بالفرق, وشعرت بأني املك جهاز قوي .. مع اني لم افعل به شيئاَ غير تصوير صورة, والتحريك بالصور والعوده للقائمة الرئيسية ومن ثم ارجعت الجوال, عجبني الجوال جداَ ..
    جلست وفكـرة وكنت ناوي اشتري جهـاز , كان يجول بخاطري أن اشتري جهـاز X6, اعلم انه يوجد كثيراَ من الاصدرات بعده, ولكن شي خاص بي احب أن اقتني الجوال الذي أحبه ..
    المهم, أني كٌنت ناوي اشتري جهـاز وفي السوق أمامي كان أما ان اشتري
    x6 أو N900 , أو Motorola Milestone أو sony ercsion xppira 10 او Samsung Glaxy S , أو Iphone 3GS, وال IPhone 4 لم يكن متوفر قبل شهر تقريباَ انتشر في غضون شهر ولم يكن بالسعوديه لأني كنت بالسعودية …
    احترت بين هذه الجوالات , وقلت سأغير سياسي, ولكن استخدم نوكيا هذه المـرة , سأقارن وآري ..
    ذهبت واسئل عن سعر الايفون 3 جي أس , سعره يبدأ من 3100 إلي 3800 ريال سعودي!
    قلت في خاطري أفضل أن اشتري سامسونج ونوكيا وموتوريلا, بالتأكيد هذه ال3 أجهزة ستوفر لي ما سيوفره الاي فون واكثر بما إنه سعره يفوق الخيال؟
    وقلت لن اشتري جهـاز سعره هكذا مهما كان, فأنا بعد شهرين ربما سأشتري أفضل منه لأن شركة أخري ستنتج أفضل منه ..
    في النهاية, أعجبني نظام الأندرويد, واشتريت جهـاز Motorola Milestone
    بنظام اندرويد 2.1 ..
    الجهاز ملتي تتش, شاشة 3.7, ويوجد له تطبيقات كثيرة, اصلاَ الإنسان العادي اكبر عدد من التطبيقات ممكن يستخدمه لا اعتقد انها تتعدي ال 10 تطبيقات ..
    عبجني الجهاز ونظامه, وقلت سأجربه , وبهكذا استطيع تجريب السامسونج والسوني إيركسون واكون قد تعرفت علي النظام, ويبقي الماركة وجودة الجهاز , واعتقد ان موتوريلا شركة قوية …
    الجهاز اعجبني , جميل, يدعم الاستخدام المتعدد له عده برامج استخدمتها, اتصفح الانترنت, بطاريته جيده نوعاَ ما, خفيف سهـل وليس معقد ..
    اعجبني النظام ..
    بعد اسبوع من الجهـاز ..
    بإعتقادي بأن نوكيا هي الرابح الأكبر من هذه الشركات ..
    سهولة لا تقارن, مزامنه تزامن لك مع برنامجها, آي كان الاصدار, نوع النظام غير مهم لينكس , ماك , ويندوز ايضاَ, اجهزتها قوية, الكاميرا ممتازة, تطبيقات لا عدد لها, دعم في جميع المواقع العربية والأجنبية قوة الجهاز الذي لو رميته عدماَ ع الارض سيرتطم بالأرض ويقول لك باك!

    اما جهاز آي فون , لم استخدمه صراحة فلن استطيع ان انفر منه ..
    ولكن جهـاز الكام الخاصه به ضعيفه بالنسبة لما في السوق من اجهزة ..
    نظامه سهل, جميع الأنظمة سهلة, يدعم اللمس وبسهولة, الكثير من الاجهزة يدعم ذلك جربت نوكيا, وجربت موتوريلا يدعم اللمس بشكل جميل واستجابه عاليه..
    بالنسبة للمزامنه, اعتقد بأن البعض نفر منها, وحتي كاتبه الموضوع, ولكنها اضطرت ان تأقلم نفسها عليه لأنها مجبره عليه, وانا متأكد بأن الأن ليس لديها اي مشكله مع الايتونز, ولكنه مع الوقت توعدت عليه فأصبح شيئ عادي, هذه طبيعه الإنسان وليس الايتونزر هو الأفضل, فشركة أبل لا تدع للمستخدم التحكم الواسع, بل هي تجبر عليه بعض الخيارات …
    الشيئ الذي اراه جميل في الجهاز وبكل صراحة ..
    شاشته الرائعة, وشكلة اللطيف جداَ ..
    هل لأجل شاشته ولأجل لطفه أدفع به 1000 دولار؟
    وانا قادر علي شراء 3 أجهزة ستفوقه ؟
    او ربما اشتري جهاز بسعر 300 دولار يلبي لي جميع ما افعله في الايفون ..
    وبل وربما أكثر!!
    ربما آي فون يبهر البعض بأنه يبيع مليون نسخه بعد فترة زمنيه قصيرة ..
    وربما البعض يستخدمه لكي يقول لي ما يطول التفاح .. الخ
    انا استخدمت التفاح ولي مشاكل كثيره معاه, وهنا اقصد النظام ذات نفسه ولم اقصد الاي فون, ولا اعتقد بأن ابل لم تبدع في النظام, ستبدع في نظام الجوال ..
    ولو انكم في امريكا لعرفتم لماذا يباع في اليوم الالاف النسـخ ..
    لسبب بسيط, بأنك تكون قادر علي شراء الجهاز بسعر 100 دولار, والباقي تقسيط لمدة سنتين وبعقد مع شركة ..
    واغلب العايشن في امريكا هٌم من الناس لي ال1000 دولار كأنه دولار هوليود والذين عندما يمشون لازم يشترو اخر شي , او لي ينقال عنه افضل شي ..
    ربما الآي فون يكون الأفضل ..
    ولكن من وجهـة نظري ربما هو الأفضل في كم ميزة, ولكنه ليس افضل الموجود الأن ..
    واتمني من محبي آبل, أن يفكرو بأن يتحكمو في اي جهاز من آبل ان يكون التحكم المطلق للمستخم, سدقوني سترو بأنكم مجرد عبيد كما قال الأخ وردت عليه الأخت وقالت بأنه تهجم ..
    ليس تهجم, بل هذه حقية, انا لاحظتها عندما استخدمت أبل لفترات طويلة..
    واقصد هنا ايضاَ انظمة التشغيل وامور آخري ليس الجوالات ..
    وآسف للإطالة وعدم ترتيب الموضوع ..
    الواحد صايم وقايم ينام ^^

    • ربما نجحت نوكيا في كسب مستخدمين أكثر عبر العالم. لكن ضع في بالك قدمها في المجال، كثرة أجهزتها وتنوعها، ورخص أسعارها بل وتغيرها المستمر. كل هذه العوامل تجعل من مستخدمي النوكيا شريحة عظمى.
      لكننا هنا نتحدث عن الهواتف الذكية، وكرأي شخصي أرى أن نوكيا لم تنجح في هذا المجال. وكونها تستهدف فئات معينة_مهما بلغ حجمها_ وتنجح معها فإن هذا لايعني أبدا أنها ناجحة في صنع الهواتف الذكية بالشكل الذي نجح فيه آي فون وأندرويد.

      بخصوص آيتونز فبعد أن اكتشفت أن المشاكل التي واجهتني كانت بسبب منافذ الـusb بكمبيوتري، وبعد صدور تطبيق iBooks أصبحت أرتب جميع ملفاتي عبر برنامج واحد وهذا افضل من التشتت مع أكثر من برنامج وحتى لو أعطتني هذه البرامج خيارات أفضل كالنقل عبر الواي فاي.

      أشكر لك تعليقك ومشاركتنا خبرتك.

      • المجمجم

        لم تفهمي الرد
        ربما انك لم تقرايه كامل

    • لا اله الا الله

      المهم في الموضوع ان نوكيا تدعم اسرائيل ، بالتالي ما له داعي نتعامل معاها

  • السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    في البداية أحب أذكر المثل اللي يقول / لولا أختلاف الأذواق لبارت السلع

    من هنا أنا أقول لكل جهاز مستخدمين يشوفونه ممتاز وخدمهم بينما آخرون

    يرون أنه جهاز غبي

    مثلاً الآي فون بصراحة أنا من مستخدمية و أعشق التقنية

    استفدت من الآي فون كثير و من ابسط الامثلة حملت برنامج المكتبة وحملت

    كتبت وصرت اقراء الكتب وكاني اقراء كتاب ورقي يعني هذا شي حلو

    فيه البعض اول مايشوفون الجهاز معي يسئلوني فيه بلوتوث اقول لا يقولون

    اجل مش كويس

    طيب انا البلوتوث بالنسبة لي شي مو أساسي بقدر مايهمني تصفح النت

    وتسجيل ملاحظاتي بشكل حلو و استخدام البرامج و التحميل من النت وتصفح

    البريد بشكل ممتاز

  • محمد بوهلال

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أشكرك أختي على هذا المقال الجميل حيث تحدثتي عن العامل النفسي لمستخدم هذا النوع من الأجهزه الذكيه (الأجهزه الذكيه فقط). بأختصار
    يقول أمير المؤمنين علي أبن أبي طالب عليه السلام
    (( الناس أعداء ماجهلو )).

  • مواطنه

    السلام عليكم

    اشكرك يااخت هيفاء على المقالة الجميلة والمفيدة

    وعندي مشكلة وياليت تساعديني فيها

    انا شريت جهاز اي فون 4 في رمضان
    وشغال معي تمام
    واحمل من الاي تونز
    ولا عندي اي مشكلة حتى في الارسال تمام

    اليوم وبدون سابق انذار طفى الجهاز
    المشكلة انه ما طاح مني وحريصه عليه مره
    ولا جاه شي.. في مكانه ماحركته

    ولا حملت شي من اخر رمضان

    بس الجديد جتني تحديثات على الجوال وضغطت اوكي بس في صباح امس

    وكلمت بعدها وارسلت ولا شي صار

    ومحتاره الحين

    ماابي اوديه برا يلعبون فيه

    وكمان فيه صور ماابيها تروح لاني مانزلتها في الكمبيوتر

    وش الحل ياجماعة

    ساعدوني واكون لكم شاكرة

    • هيفاء

      بالبداية جربي توصيله بآيتونز الكمبيوتر وخذي نسخة احتياطية.
      ربما يعمل بعد شبكه!
      جربي أيضًا ضغط زري الغلق والهوم معًا لمدة طويلة.

      قد يكون هذا بسبب الجيلبريك، إن كنت تستخدميه، فعذرًا لا أعرف حل مشكلته.

  • مواطنه

    اشكرك على الرد

    جربت توصيله بالآي تونز ولا صار شي
    بعدي جربت ضغط زري الغلق والهوم ولا صار شي كمان
    وجهازي مافيه صورة ولا فيه دليل انه شغال
    بعدين طلعت الشريحه وضغطت على زري الغلق والهوم واشتغل معاي
    لكن وش سبب قفله ؟
    وطلع جوالي من الجوالات الرسمية كمان

    اذا تعرفين السبب لا تبخلين علي

    وشكرا

  • أحمد

    تعجبني لغتك السليمة من الأخطاء

  • الاسير

    الايفون احتكاري بالاستوري اما نوكيا و اندرويد مفتوحين برامجهم في كل مكان
    لا يوجد به ميموري للصور او البرامج او غيره تحتاج للكميوتر لنقل بياناتك التواصل مع الهواتف الخرى معدوم من غير الجيلبريك
    الايفون تعيش في سجن اما النوكيا و الاندرويد انت حر من اي مكان تستطيع اخذ البرامج

  • نعم الآيفون جهاز به مميزاته الرهيبة .. وتطبيقاته المتعددة .. وايضا به عيوبه الغريبة !!

    لكن لا ننسى الأندرويد اللذي سحق الآيفون بـ سامسونج جالسكي S الذي تفوق على الآيفون 4 في جمييع المقارنات .. بسرعته الرهيبة ودقة شاشته ونظامة الفريد 🙂

    ننتظر Nokia N8 وسنشاهد المقارنات مع الآيفون 4 ونرى من الأفضل 🙂

    في النهاية سياسية آبل الإحتكارية لن تفيدها أبداً والآن أغلب شركات الإجهزة في تطور لتنافس الآيفون والإجهزة الذكية الأخرى 🙂

  • السلام عليكم …..
    متجر البرامج هو ما يميز الايفون فقط …!!! شعار كل من لا حول له ولا قوه !!
    اولا عندما تمتلك ايفون فاعلم المبلغ المدفوع يعود لك كمستخدم جهاز لانك تستخدمه كموبايل وكلابتوب ولايخفى علي الجميع سواء كانوا مستخدمين او اصحاب وكالات انه الصرعه وصدمه لباقي الاجهزه …
    ثانيا من الغريب ان نآتي بالعيوب وكأن باقي الاجهزه بلاعيوب !!!
    ثالثا لا تعتقدون ان مكتشف الجيلبريك هو مكتشف عبقري !! انما هو من داخل شركة ابل حبث ان العاملين يتنافسون بالبرامج وبطريقه غير مباشره ورسميه..
    باستنتاج بسيط لو كانت شطاره هكر لاخترقت اجهزه ابل واصبحت خرده !! لا تقولوا اخترقت !! لاني ساطرح سؤال كم جهاز اخترق ١ ، ٧ ،١٠٠ فهذا كلام فارغ !!
    رابعا مشكله الارسال !! صحيح السيرفس ينزل ولكن الارسال والاستقبال موجود ولا اخفي سرا حيث كنت اود امتلاك احد الاجهزه المرتجعه لاتجنب السعر الغالي ولا شخص اشتكي او ارجع جهازه لمتجر ابل خلال فتره اقامتي ٢ شهرين
    خامسا الايتون ان فهمته فاعلم انه لا تعقيدات معه
    سادسا كم شهرا سيقاوم جهاز السامسونغ !! ٥ – ٨ شهر وترجع ريما لحالتها القديمه
    سابعا الانرويد مقاوم شرس ولكن سقوطه سيحين ،، عاجلا ام اجلا
    ثامنا الايفون ٤ هو جيد ولكن كان من المفروض ان لا تنتج الشركه ايفون ٤ في هذا الوقت الغبي حتي تتاكد من جديدها وحتي يكون الاول بلا منافس ك ٣جي اس
    تاسعا ابل تسعي دائما للابتكار الجديد وهذا الشي سوف يسقطها في شر تطوراتها المتهوره فالمطلوب منها التأني لا التجني علي منتجاتها !!!

  • المجرشي من جده

    عندي اي فون 4 بصراحه جهاز ممتاز جدا واقول اي فون 4 ملك الجولات العالم انه عالم ابل

  • أحمد الغنام

    مقال سيء……..وجهد مهدوووور من أجل إرضاء تحيزك لمنتجات آبل

    وطول المقالة حاولتي تجملي شكل تحيزك……لكن من بداية المقال إلا نهايته وإنتي كنتىي تكتبي عن الآيفون……هذا هو الواقع.

    ما تحاولي تضحكي على نفسك…….الآيفون سيء بالقيود التي يفرضها علي كمستخدم…..وأنا أرى أن الآيفون سيء لمن يحتاجه (أو يحتاج هاتف ذكي)

    لكنه ممتاز لمن لا يحتاجه…….فشكلة جذااب

  • علي

    ساتكلم عن الجهاز اللي معي و هو ايفون 4
    1- طريقة نقل الملفات عبر ايتونز يمكن لها سلبية و ايجابية و هي طريقو معقدة لنقل الملفات و لكن تحفظ بها ملفاتك
    2- على فكرة البعض يحسب جيلبريك ميزة و لكن بنظري عيبة لما يكون جوال لا يقدم لي ما احتاج الا عبر طرق غير شرعية و قانونية بنظر الشركة فهذه سقطة بحق الشركة .
    3- ما يميز بفعل الجهاز هو قوة العتاد و تصميم و الشكل الجذاب
    4- اجبار المستخدم على ما تراه الشركة بمصلحتها فقط دون تنظر الى المستخدم و خاصة موضوع فلاش و بكل وضوح
    انا و اصدقاء لي معنا اجهزة ايفون 4
    و ونريد بيعه لا ن بفعل جهاز لا يقدم لي اقل ما يقدمه افشل جوال عند نوكيا
    ميزة افضل هي التصوير
    وشكرا

تعليقات عبر الفيسبوك