هل تتجاهل الشركات التقنية الكبيرة حماية المستخدمين مقابل الاعلانات؟

في تقرير مطول لصحيفه الوول ستريت , تبين من خلال هذا التقرير ان كثير من الشركات المطورة للمتصفحات تقلل من حماية المستخدمين في سبيل حصول الشركات المعلنة على بيانات المستخدمين من خلال تركيب ملفات تقوم بتعقب ومراقبه نشاط المستخدم ومن ثم اظهار الاعلانات,ولقد قامت الصحيفة باختبار بسيط لمعرفه عدد ملفات التعقب التي يتم تركيبها بعد زيارة اشهر 50 موقع في امريكا , وكانت النتيجة هو ان معدل 64 ملف تعقب يتم تركيبه بعد زيارة هذه المواقع في جهاز المستخدم.

ولتوضيح مدى تأثير الاعلانات على الشركات ركز التقرير على متصفح الاكسبلورور 8 حيث ذكر التقرير ان مايكروسوفت كانت تنوي وضع خيار التصفح الخفي كخيار افتراضي في المتصفح وهذا الخيار يمكن المستخدم من التصفح من دون حفظ اي بيانات تتعلق به او حفظ ملفات الكوكيز على جهاز ولكن بسبب المخاوف من هبوط الارباح من الاعلانات لمايكروسوفت وبقية الشركات قررت مايكروسوفت ألغى وضع التصفح الخفي كخيار افتراضي في الاكسبلورور 8




وفي الصورة التاليه نشاهد كيفية تتعقب الشركات الكبيرة مثل قوقل ومايكروسوفت وياهو وادوبي المستخدمين

اعتقد ان هذا التقرير مهم ويدل على ان مهما سمعنا من اهتمام الشركات بقضية امن المعلومات لدى المستخدم الا ونجد بعض التناقضات خصوصا ان تعلق الامر في الارباح من الاعلانات , ولكن بنفس الوقت اعتقد انه من غير المنطقي عندما استخدم متصفح مثل الاكسبلورور 8 ويكون التصفح الخفي هو الخيار الافتراضي في المتصفح , على سبيل المثال فلو كان هو الخيار الافتراضي سيكون من الصعب علي تسجيل الدخول لكل موقع ادخله ووجود الكوكيز ما هي إلا لتسهيل عملية التصفح للمستخدم

رابط التقرير

المصدر