أول مدوّن في التاريخ !

سؤال يراودني بين الفينة والأخرى.. من اخترع فكرة التدوين الإلكتروني؟ حقيقة السؤال على بساطته إلا أنه يحتاج لبحث طويل جداً، فالتدوين كممارسة كان منذ بدء الخليقة أداة هامة لحفظ التاريخ البشري، قبل أن يتطور ليصبح وسيلة أكثر صدقاً للتعبير وكتابة المذكرات اليومية والآراء السياسية والاقتصادية وغيرها. التدوين الإلكتروني (Weblogging) لم يكن إلا امتداداً لهذه الممارسة الفطرية في طرح الرأي.




وإذا اعتبرنا أن نشر المقالات في المجموعات البريدية والمنتديات يعد تدويناً إلكترونيا فإن ذلك يعود بنا إلى عام 1979 حين نشأت فكرة مجموعات النقاش USENET والتي تكون عادة شبيهة بالمنتديات ولكن بشكل أكثر بدائية، حيث كانت تحمل مفهوم التدوين عبر الشبكة.

ولكن حين نتحدث عن التدوين الشخصي تقول إحدى الروايات أن بدايات التدوين الإلكتروني كانت بواسطة مخترع الويب تيم بيرنرز لي في العام 1992، وكانت صفحته تشير إلى أهم المواقع الجديدة على الإنترنت، بينما تقول مصادر أخرى أن الصحفي جستن هول ابتكر فكرة التدوين عام 1994 عندما بدأ بكتابة مذكراته اليومية على الويب أثناء دراسته الجامعية. وهناك أسماء أخرى كثيرة تتطاير هنا وهناك دون جزم أكيد بمن بدأ التدوين.

أما مخترع هذا المصطلح الجميل (Web Log) فبحسب ويكيبيديا هو الأمريكي جورن بارقر في أواخر العام 1997 ومعناه “سجلّ الويب”، ثم قام بيتر ميرهولز بتغيير المصطلح إلى (We Blog) أي “نحن نسجّل أو ندوّن” في 1999، وأخيراً وفي نفس العام تشكّل مصطلح التدوين (Blogging) بكل تصريفاته بواسطة إيفان ويليامز مؤسس موقعي بلوقر وتويتر.

وأخيراً أحب أن أشير إلى أشهر المدونات في العالم بحسب موقع تكنوراتي، حيث جاءت مدونة The Huffington Post أولاً، ثم مدونة Gizmodo، وثالثاً مدونة Mashable، ثم مدونة TechCrunch في المركز الرابع، وخامساً مدونة Engadget .