بالتعاون مع فرايزون، قوقل بطريقها للكشف عن كمبيوترها اللوحي

verizon-google-logo

يبدو أن نجاح شركة آبل السريع والساحق في سوق الكمبيوترات اللوحية جعل البعض يشعر بالغيرة، ولذلك سارعت بعض الشركات لإظهار أجهزتها اللوحة بسرعة، وأيضا أدى هذا النجاح لتوجه بعض الشركات غير المتخصصة بتصنيع الأجهزة في الدخول في سوق الأجهزة اللوحية، ويبدو أن قوقل بطريقها للكشف عن جهازها اللوحي.

حيث ذكرت تقارير أن قوقل وبالتعاون مع شركة فرايزون الامريكية ستقوم بالكشف عن جهاز كمبيوتر لوحي خاص بها، ولكن لم يتم ذكر ما هو نظام التشغيل الذي سوف يعمل عليه الجهاز، وتملك قوقل نظام تشغيل الاندرويد ونظام التشغيل الكروم، واعتقد أن الأقرب للعمل على الجهاز هو نظام التشغيل الكروم، ولم يذكر المصدر متى سيتم الإعلان الرسمي عن الجهاز.

في الحقيقة أن هذا الخبر صحيح أنه يعد من صالح المستخدم من ناحية المنافسة بين الشركات، وهذه المنافسة ستساهم بظهور الكثير من التقنيات، وأيضا ستساهم في هبوط أسعار الأجهزة، إلا أنه بعد تجربتي القصيرة على جهاز الايباد أجد من الصعب منافسه الجهاز إلا إذا أظهرت قوقل جهازا يتخطى إمكانيات جهاز الايباد، حتى الآن علينا انتظار الإعلان الرسمي وسنشاهد ماذا ستقدمه لنا قوقل.

المصدر

مصدر الصورة

  • جهاز جوجل سيستخدم الأندرويد غالبا

  • عبدالله حامد

    أتوقع نظام أندرويد أنجح للعمل على جهاز قوقل اللوحي
    فكما رأينا شمولية وسهولة تطوير الاندرويد على الجوالات
    إضافة الى مناسبته للعمل على المعالجات الصغيرة بكفاءة
    كروم ماشفناه وكما يقال يعتمد على الانترنت كثيرا فــيارب قوقل تسوي الأندرويد على جهازها وتخفض السعر قبل كل شيء.

  • من السهل التفوق على الأيباد من حيث الإمكانيات .. لكن من الصعب التفوق عليه من حيث أناقة وجمال التصميم ..

    لذا فرصة جوجل في دخول السوق تتوقف على أن تضيف ما يجذب من يهتمون بالأمكانيات وهم كثيرون جدا .. لكن لو قامت جوجل بعمل جهاز في نفس الإمكانيات فلا أظن أنه سينجح .. اللهم إلا إذا كان هناك فرق كبير في السعر لصالح جوجل

    أريد USB وكاميرا خلفية 🙂 وسعر لا يتجاوز 250 دولار .. لا أعرف إن كان في أمكان جوجل توفير هذا .. كما أتمنى أن تكون نسخة الأندرويد التي تعمل عليه هي 2.2 القادمة

  • لطيفه

    أؤمن بأن (Google) مصدر خسائر الكثير
    وأن لم تستطع مجاراة الـ _آي باد_ فلا بد أن تخلق بعض الفضائل
    فَ هاهي Apple تفكر و Google تصنع, فَ أبل غدت بمثابة الرأس لقوقل (أتسائل ما ذا يفعل السيد جوبز الآن).

    وأخالف أخي/ علي محمد من ناحية التصميم الخارجي
    فَ قوقل هذه المره بأمكانها التفوق لأن البرودكت (جهاز لوحي) غير قابل أن يكون شيئاً غير لوح مجرداً من الملحقات !
    وأبل لم تخرج عن المألوف في تصميمها (لوح) لكن التفاحه المقضومه تبقي وسماً في النفوس (وحتى إن كان الانتريال).

    لكن أوافقك بمتطلب الـ 250 $ هنا أقدر أقول جاك يا مهنا !

    والرجاء أن يكون النظام والابليكيشنز مغالباً لما عليه الـ_آي باد_ وكذلك سياسة البطاريه, فأنا أؤمن بأني المستفيد الثاني بعد قوقل من هذا البرودكت

    ب إذن الله.

  • فهد

    اخي سعود هي ليست غيرة من غوغل من نجاح ابل او العكس ،، الكل يبحث مصدر المال ويحاول يجمع ويسيطر بشتى السبل .

    غوغل من محرك بحث الى وحش في كل مجالات التقنيه ،، ابل اصبح يظهر الاجهزه والافكار ،، الشركات الكل تبحث وتفكر وتصنع وتبتكر والكل يعمل لخدمة نفسه اول وثانيا واخيرا .

    في النهايه نحن الكسبانين ،، وتعدد الخيارات ستجعل الشركات تفكر مليون مره لمحاولة كسب العميل ،، وفي النهايه المنتج القوي هو من يثبت نفسه ويبقى في السوق .

    شكرا اخي سعود

تعليقات عبر الفيسبوك