الفرق بين 20 قيقا في عام 1980 و 32 قيقا في عام 2010

صورة معبرة عن التطور التقني بين جيلين مختلفين

المصدر

  • خالد

    بالطبع بسبب الوصول لتقنية النانو أترك الامر بعد عدة سنوات حتي يصل العلماء الي البيكو سوف تكون هناك مقارنة بين الذاكره الصغيرة بحجم 32 قيقا مع قطعة بحجم شعرة الراس حجمها 32 تيرابايت  

  • حسين

    لو حاطين مقارنة بالسرعة كان زين المهم السالفة مو بس النانو شوف الهاردسيك اليوم قطعة صغير حجمها 2000 قيقابايت

  • 🙂

    كنت أتمنى في الصورة .. أن يقف رجل بجوار ذلك “الدولاب ” على اليسار .. بينما على اليمين نرى أحدهم يضع كارت الذاكرة على أحد أصابعه 🙂

  • سبحان الله
    فرق جدا شاااسع بين هذا وهذا 🙂

    والأدهى من هذا أنا أحد أساتذنا في المعهد أحضر لنا فلاش بحجم ربع أصبع اليد
    وبسعة 500 جيجا !!!!

    سبحان الله ،، ( علم الإنسان مالم يعلم )

  • (( وما اوتيتم من العلم الا — قليلا — ))

    صدق الله العظيم .

  • نادر التواجد

    الجيجا زمان كان فيه بركة 🙂

    • حاسوبي

      بالفعل

  • المحب في الله

    الله سبحانه يقول وماؤتيتم من العلم إلا قليلا

  • سامي

    و القادم مذهل أكثر .. مع تحيات العم نانو.

  • حاسوبي

    بالفعل شي رهييب
    ولكن سؤالي كيف يمكن هذا الحجم العملاق بشريحة صغيرة جدا ؟؟
    هل التصنيع بهذه الدقة بحيث تحتوي الشريحة على ملايين وحدات الخزن ؟؟

  • عمار

    تخيل لو أردنا تجميع 32 قيقا في عام 1980 كم دولاب وكم مبنى يسع هذا الكم الكبير

  • MnAyR

    بجددد فرق كبيـــر

تعليقات عبر الفيسبوك