الحكومة الأسترالية تنضم للألمانية والفرنسية بدعوة مواطنيها بالتخلي عن اكسبلورر

بعد تعرض شركة جوجل لأكبر عملية قرصنة منظمة قادتها ضدها (على حسب تصريح جوجل) مجموعة صينية منظمة تشتبه بارتباطها بالحكومة الصينية، قامت الدولة الأسترالية بنصيحة مواطنيها بالتخلي عن استخدام متصفح مايكروسوفت انترنت اكسبلورر خشية تعرض أجهزتهم للاختراق وسرقة أرقامهم السرية وبياناتهم الشخصية بسبب ثغرة خطيرة في المتصفح، قيام الحكومة الأسترالية بهذه الخطوة جاء بعد ما قمت به الدولتين الألمانية والفرنسية بنصيحة مواطنيها كذلك بالتخلي عن هذا المتصفح والاتجاه إلى متصفحات أخرى لم تكن مستهدفة بهذه العملية حرصاً منهما على أمن وسلامة مواطنيهما من تعرض أجهزتهم وبياناتهم الشخصية للخطر عند تصفحهم للإنترنت.

المصدر