هل يلهث المبرمجون للتأقلم مع متطلبات مهنتهم؟



كما نعلم جميعا فان كل المهن تتطلب نوعا من الجهد المبذول من قبل ممتهنيها للتأقلم مع التطورات التي تطرأ عليها مع مرور الوقت.
وكما أن هناك مجالات عمل تتطور ببطء وأخرى تتطور بسرعة, فان تقنيات البرمجة تدفع بممتهني هذه المهنة – الممتعة في ظاهرها – الى اللهاث خلف التكنولوجيا الجديدة المبتدعة التي تظهر كل يوم.

منذ سنين لا يتجاوز عددها اصابع الكفين كنا نكتب برامج عالية المستوى باستخدام بعض أحدث أدوات البرمجة المتوافرة في ذلك الوقت.شخصيا كنت استعمل Borland Delphi وغيري كان يستعمل Visual C أو Visual Basic لبناء التطبيقات و ASP لبناء تطبيقات الويب.
وكنا نقوم ببناءهيكليات للبرامج مستعملين البرمجة غرضية التوجه OOP بنجاح . ومع ظهور تقنيات .NET وتقنيات أخرى وجد المبرمجون أنفسهم مضطرين الى الانتقال الى بيئات جديدة مختلفة قليلا أو كثيرا عن بيئاتهم السابقة التي تاقلمو معها وبنو رصيدا كبيرا من الخبرة باستخدامها. (بقية المقال بعد الفاصل )


وتفاوتت الصعوبات التي واجهوها خلال هذه العملية. ولم يكادو يتأقلمون مع المبادئ الجديدة المختلفة ويكملون تخليهم عن المبادئ القديمة (التي استغرقت أيضا وقتا طويلا لتعلمها وقتها) حتى ظهر جيل جديد من تقنيات .NET عاد ليرمي بجهودهم في مهب الريح وليساوي بينهم وبين مبرمجين جدد غير ذوي خبرة لم يكن لهم احتكاك الا مع آخر التقنيات البرمجية التي ظهرت.
تبقى هناك أفضلية في ايجاد الحلول البرمجية للمبرمجين ذوي الخبرة, لكن هذا لايلغي حقيقة انها وضعتهم في مقارنة مع مبتدئين في نفس مجال المهنة.وهو امر نادرا مايحصل في مهن اخرى.
وتبقى ايضا حقيقة أخرى هي أن بعض المبرمجين الاقدم والمستعملين للغات برمجة أعرق (مثل Cobol) لم يستطيعو الانتقال بخبراتهم الى عوالم .NET الجديدة. أو الى مبادئ تطبيقات الويب Web Applications المختلفة جذريا عما خبروه في عوالم تطبيقات ويندوز Windows Applications.

المبرمجون الذين كانو من بضعة سنوات يعتبرون جواهر نادرة في شركاتهم وجدوا أنفسهم في مقارنة مع مبرمجين جدد اقل خبرة لكن بنفس المهارة في مجال استعمال الادوات البرمجية المتاحة لهم, وفي نفس الوقت هم اقل تكلفة واقل تطلبا من المبرمجين الأقدم والذين – غالبا – مايجدون انفسهم مضطرين للبحث عن عمل جديد بسبب خلافاتهم في شركاتهم بخصوص مايستحقونه ومالا يستحقونه.

هذه هي اللعنة الملتصقة بهذه المهنة وعيبها الأساسي. فاذا كنت من ممتهنيها جرب الانقطاع عن ممارستها بشكل منتظم لمدة سنة واحدة. ثم ارجع وحاول ممارستها لتجد أن الجميع قد سبقوك بمسافات وانك اصبحت رجل الكهف الذي استيقظ من سبات عميق ليشاهد السيارات والطائرات أمامه وهو ممسك بهراوته ومستغرب من نوع الحلم الذي يراه.

  • السلام عليكم
    بالفعل كلامك صحيح ..وأري ايضا ليس فقط المبرمج ولكن المصمم ايضا يجب أن يطور من نفسه مثلا ليس مجرد فوتوشوب ,, بل هناك فلاش ..وxhtml,css وايضا java script وأطر Jquery ويجب أن يطور من نفسه بإستمرار ..هذه هي ضريبة هذه المهنة ولكن هل الشركات والعملاء العرب يقدرون هذا ..لا أعتقد !!

  • من نام هذا العام أستيقظ ليجد تطبيقات الأجاكس التي تحولت للإجبارية فلا يكاد يخلوا منها موقع والمعاير القياسية التي تتوجه لها المواقع بالتدريج بشكل موسع وال css وغيرها ومكتبات التعامل مع الجافا سكربت وأدوبي اير وعالم ما له أول من أخر

    حقاً التطور في هذا المجال مخيف

  • مقال جيد و لكنه أغفل نقطة مهمة ألا و هي دوام الحال من المحال فمن المفروض أن المبرمج يتطور مع الوقت وظيفيها فينتقل ليصبح محلل نظم و من ثم مطور اعمال او استشاري تقني او مدير فريق

    فمن المعروف أن مع تقدم العمر يقل انتاجية المبرمجين لعدم امكانيتهم الجلوس لوقت طويل امام الشاشة اما بسبب الالتزامات و المسؤوليات أو بسبب عدم الاستمتاع بالتقنيات الجديدة بسبب النضج

    أما عن رؤيتي الشخصية فأن فترة حياة المبرمج تكون كالتالي

    من 16 و حتى 22 سنة في حال دخل في عالم البرمجة مبكرا (قمة العطاء و الابداع)
    من 22 و حتى 26 سنة يبداء المبرمج في التفكير في متطلبات السوق و اللهث وراء الشهادات التقنية و التخصص
    من 26 و حتى 32 يبداء في التفكير العمل الخاص و التفكير فعليا في ترك البرمجة

    لم أصل بعد حتى سن 32 و مابعد حتى أذكر التطور

    بالتوفيق للجميع

  • CoDeR

    اخ تميم …. قد تكون وضعت المشكلة تحت المجهر و لكن احب ان انبه للسبب.

    تعامل مايكروسوفت مع المبرمج و اغراقه بالادوات و الاختصارات هي السبب !! انا بدأت البرمجهمع مايكروسوفت و لازلت اعتقد ان استخدام ادواتها بشكل عام (وليس دائما) هي الطريقة الاسرع للوصول الى برنامج فعال وبأقل التكاليف !!

    لكنها الطريقه الخفية لتدمير المبرمج ….
    منذ البداية وعلى ايام VBasic 5,6 تجد انك كمبرمج قد تنشئ برنامج كامل (على الاقل الشاشات و الازرار و ادوات التحكم) بدون سطر واحد من البرمجه الفعليه و حتى عندما تنشر البرنامج نهائيا فإنت ستكون لم تكتب سوى ما لا يتعدى 60 % من الكود الفعلي الذي يشتغل البرنامج و اغلب الـ 40 % الباقية لا يتيح لك الـ visual studio حتى الاطلاع عليه او قرائته ….

    بينما في بيئات برمجيه اخرى مثل جافا و ++C و COBOL و حتى Delphi وبيئات الويب مثل PHP , JSP ,Ruby, CGI وغيرها تجد انك تعرف كل سطر من برنامجك و تتحكم به حرفياً…. الى درجة ان اغلب ان لم يكن كل هذه اللغات تجد ان المبرج و بشكل دارج جدا … يستخدم اي محرر وليس بالضرورة IDE معين لكتابة الكود ثم compile من على الـ command prompt هذا يعن عدم تعلق المبرمج ببيئة تطوير محدده بخلاف لغات microsoft التي تجد مبرمجيها متعلقين بها بشكل قوي و بالتالي يصعب عليه التأقلم بعيدا عنها ….

    انها طريقة مايكروسوفت في احتكار المبرمجين ….. هذه قناعة تكونت لدي بعد خبرة في البرمجة بمجميع اللغات التي ذكرت و اكثر و بشكل تدريجي من سن العاشرة … وعلى مدى 16 سنة …

    لازلت اقول ان مايكرسوفت توفر افضل بيئات تطوير ولكنها تبقى المطور مرتبطاً بها بل و تشكل طريقة تفكيره حولها بحيث انه و مع مرور الوقت يجد صعوبة في التحول وهذا ما واجهه المبرمجين القدامى حيث كانت لغات مايكروسوفت الوحيدة تقريبا في السوق (ولا الومهم وقتها) بينما لن يواجه المشكلة بنفس الحدة المبرمجين الشبان الذين قد يجدون انفسهم مجبرين على التأقلم مع البيئات المختلفة منذ وقت مبكر يساعدهم على عدم سيطرة مايكروسفت على اساليبهم …

    انا مطور ….. استخدم اللغة التي تخدمني بشكل اكبر في اي مشكلة اواجهها و كثير من حلولي البرمجية مختلطة من عدة لغات و لست ضد مايكروسوفت لمجرد انها مايكروسوفت كما يحلو للبعض و كانها موظه او صرعة جديدة … لكن هذا رايي 🙂

  • sfsf

    لكن مايكروسوفت ليست السبب الوحيد عندك مثلا فى البى أتش بى … لم يعد أحد يبرمج من الصفر … وأصبحنا نجد السوق يفضل من يعمل على الفريم ووركس المختلفة أو نظم إدارة المحتوى والتجارة الإلكترونية … وال oop والأجاكس
    والمشكلة لأننا فى المنطقة العربية نحب الأسماء الرنانة والتكنولوجيا الجديدة … حتى لو لم نستعملها … فنجد الشركات تطلب السى شارب والدوت نت حتى لو لم نستعملها

  • هل هذا خطاب نعي؟أم بكائية على أطلال ديناصورات المبرمجين؟ 🙂
    أولا أخي الذنب ليس بالتأكيد ليس ذنب التطور والتقدم ولا ذنب مايكروسوفت ودوت نت وليس ذنب أيضا المبرمجين الجدد(الذين لم يتحكموا بموعد ولادتهم إلى هذه الدنيا)
    ثانيا يجب التفريق بين المبرمج المحترف المتخصص والمبرمج الهاوي أو المبرمج التجاري والمبرمج الأكاديمي، فالأول هو دخيل على هذه المهنة بينما الثاني هو من لبها وأساسها.
    كنت منذ زمن طويل أقول أن أكثر مهنة ظلمت في عصرنا أو أكثر تخصص هضم حقه هو البرمجة أو علوم الحاسوب(وبالتأكيد علوم الحاسب لا تعني البرمجة بأي حال من الأحوال) فيأتيك الطبيب والمدرس وربما سباك ونجار فجأة يغدو مبرمجا أو مصمما أو منشئ مواقع تتقاذفه الشركات ذات اليمين وذات الشمال، وربما أحدهم ليس بيده الثانوية العامة..
    لذلك ليس المبرمج هو ذلك الذي يحترف الدوت نت أو الـ php أو حتى الجافا.. البرمجة أو اختصاص علوم الحاسوب هو أعمق من ذلك بكثير وأشمل ويدرك ذلك من خاض غمارها أكاديميا.. من سبق هم تنفيذيون أو coder و tester وما إلى ذلك بينما إذا دخلنا بعمق إلى تحليل الأنظمة وهندسة البرمجيات وعلوم الخوارزميات ثم أعمق من ذلك بكمبيوترات السوبر والكوانتوم وأنظمة التشغيل الضخمة والتحكم بالمركبات الفضائية والطائرات وماإلى ذلك فهنا نأتي إلى مختص علوم الحاسوب أو المبرمج الحقيقي.. والذين هم أهلها وسادتها بحق..ولا يقف أمامهم لا الجيل الحديث ولا القديم حتى ممن أدمن (بكل فخر أو نظرة فوقية) الكتابة على النوتباد والإبتعاد عن الـ IDE خوفا من العيب ونظر الناس كما يظنون 🙂
    ثالثا في عالم البرمجة المهم هو النتيجة output لا كيف تم العمل وبأي طريقة وكي تمت كتابة الكود.. أريد في النهاية تطبيق أو برنامج يعمل حسب الطلبات وبشكل كفوء وبأسرع فترة ممكنة.. وتخيل معي بعض الديناصورات الذي يصرون على الطريقة القديمة في البرمجة كيف تخرج برامجهم بعد فترة طويلة من الزمن ومتأخرة عن الموعد ومليئة بالشوائب bugs والأخطاء وتحتاج إلى فترة طويلة من الإختبار والتصحيح.. أمر متعب أليس كذلك؟
    مثلا إذا أتت شركة تريد نظام DMS لإدارة الوثائق.. هل من المنطقي أن أبني منتجاً من الصفر بينما هناك آلاف المنتجات بخصائص لا أستطيع أن أتجاوزها في البرمجة وبوجودة عالية وبعضها مجاني أيضاً.. لماذا إعادة إختراع العجلة؟؟
    ثم عزيزي تأكد أنه حتى المبرمجين الشباب الجدد المحسودين على رواتبهم من قبل الشيّاب 🙂 أخصص منهم المحترفين.. تأكد من أن هؤلاء مروا على لغات مثل C و C++ و وجافا وحتى أسمبلي وغيرها من ذات المستوى المنخفض قبل أن يلاعبو الدوت نت والـ php
    ثم إن التطور والتقدم سنة كونية ولا بد في عالم التقنية من ملاحقة الجديد خصوصاً للهواة أولاً بأول وإلا فات القطار على الشيّاب ولا أدري يومها ماذا تقول عندما تصبح البرمجة بواسطة اللمس بالأصابع على مايكروسوفت سيرفييس Microsoft Surface وبدون أي كود 🙂
    أخيرا أعتقد أن البرمجة هي مرحلة ومحطة ترتبط أكثر بالشباب وعندما يتقدم الإنسان بالعمر لابد (ومع تطوره المهني بالتأكيد) رئيسا لفريق أو مديرا لمشروع أو رئيسا لقسم أو مالكا لشركة أو أكاديميا يقدم خلاصة خبراته في أروقة الجماعات والكليات ومدرجاتها.. ليس من الطبيعي أن يبقى مبرمجا (ربما رئيسه شاب) وهو على أعتاب الخمسين!! حتى بيل غيتس وبول آلان لم يفعلوها 🙂
    كل التحية (كتبت تدوينة كاملة 🙂 )

    • اتفق معك كثيراً خصوصاً في موضوع الدخلاء و الاكاديمين

      شكراً لك فقد قلت ما لم استطع قوله ..

      • ِعلاء

        انا اتفق معك ايضا, على الانسان ألا يتوقف عن التفكير
        قدر المستطاع

  • CoDeR

    بالتأكيد ….. ما اقصدة بكتابة الكود على محرر نصوص عادي لا على الـ IDE هو قدرة المبرمج على الإلمام بكل البرنامج من الصفر و لا يعني بالضرورة ان تكون هذه هي الطريقة العملية في البرمجة …. لكن لنأخذ مثالاً

    في Java SE يمكنك بكل سهولة انشاء حقل JTextArea من ابتكارك و بالموصفات و الخصائص التي تريد بسهولة (just extended the JtextArea class) و لكن في .NET تحتاج ان تتعب اكثر للوصول لنفس المرونة في البرنامج …. لانك في .NET framework تعتمد بشكل قوى على معطيات موجودة بينما في Java SE لايوجد حدود عملية (وليس برمجية ففي .NET ايضا لايوجد حدود برمجية اذا كنت تعرف ماذا تفعل) لاعادة تصميم و تخصيص الـ components الاساسية للغة ….

    وبالمقارنة بين PHP و ASP ستجد نفس الموضوع…..

    طبعا هذا لا يعني ان تكتب الكود من الصفر على notepad لكنه يعني مهما كانت منصة او بيئة البرمجة فانك تحصل على تحكم كامل للكود و بالتالي دراية شاملة بمكونات البرنامج و بالتالي عدم الارتباط بشكل قوي ببيئة عمل او منصة محددة ….

    من منكم جرب عمل برنامج Java على JCreator ثم نقلة الى Oracle JDeveloper او Eclipse مثلا…. ستجد ان العملية سهله جدا ….وبدون تحويل للكود …. لكن حاول عمل نفس الموضوع لـ .NET …ستجد انك على اقل تقدير ستحتاج عند فتح مشروعك على البيئة الاخرى الى تحويل الملفات (اتوماتيكيا طبعا…) الى الصيغة التي يدعمها الـ IDE الجديد …. هذا يعني وجود جزء من الاكواد الغير standard في ملفات المشروع على الـ IDE القديم … ولكن الكود الظاهر امامك لن يتغير ….. اذا ما الذي تغير ؟! … انه الكود الذي ينشئة المحرر بشكل اتوماتيكي و هو ما يخشى اي مطور .NET الدخول عليه و تعديله …. حتى انه مع Visual Studio 2005 اصبح يحفظ في ملف منفصل بعيداً عن المبرمج (اقرأ عن partial classes وعلاقتها بالـ Visual Studio)

    جرب النقل من visual studio .net الى sharp developer مثلاً

    هذا يجعلك قادرا عمليا على البرمجة بواسطة Java على اي منصة (بما فيها محررات النصوص العادية) بينما ستواجه المصاعب في .NET (لان المنصة نفسها تختصر الكثير من الاكواد و بالتالي تجبرك على استخدامها للوصول الى مستوى معين من البرنامج في وقت محدد)

    (وهذه تدوينة اخرى على طريقة Okbah 🙂 )

  • خير الدين

    شكرا على التدوينة الرائعة
    القضية هي قضية إختصاصات وإلمام بأمور الخورزميات وليس العمر لأن إدارة الأعمل تعتبر تخصصا كذلك

  • السلام عليكم و رحمة الله و بركاته،،

    نقاش في مكانه صراحة، شكراً لك أخوي تميم،،

    سأتكلم من منظور موضوعي، حيث أنني مبرمج Visual Basic 6 و Visual Basic .Net بنسختيه الأولى و الثانية و مبرمج #C،،
    عندما بدأت مع النسخة السادسة من فيجوال بايسك، وجدت البرمجة ممتعة، و لكن مع الإنتقال إلى فيجوال بايسك 2003 بدأ الأمر يتعقد شيئاً فشيئاً، و هكذا حتى أطلقت الـ.Net بنسختها الثالثة عندما تركت الفيجوال بايسك و السي شارب، لأنني بدأت أعاني، كل سنتين تتطور مايكروسوفت إطار عمل جديد، و تعال “إلهث وراء مايكروسوفت” عالفاضي،،
    في الوقت عينه كنت في تحول إلى لينكس، و منذف سنوات بدأت ألاحظ لينكس و تقدمه، حتى تحولت إليه بشكل نهائي و عندها بدأت أبحث عن لغة برمجة في اللينكس، فقررت أن أتعلم لغة البايثون، أعجبتني اللغة و أنا مستمر معها، و رغم صدور النسخة الثالثة، إلا أن جوهر اللغة لم يتغير و رغم تطورها الكبير بين أي تحديث و ما سابقه، إلا أنها تظل البايثون التي عرفناها منذ النسخة 1.5، و الأمر نفسه بالنسبة للغات تطوير الويب، فأنا تعاملت مع الـASP لفترة بسيطة و لكنني أتفنتها بشكل تام، قبل أن أتحول إلى PHP عند صدور ASP.NET، و رغم أنني بدأت مع PHP 4 إلا إنني اليوم أتعامل مع PHP 5 كما كنت أتعامل معها أيام النسخة الرابعة مع إضافة المزايا الجديدة،،

    ما أريد الوصول إليه هو واقع عشته، و ليس مجرد نظرية غير تطبيقية، كمبرمج سابق، أرى أن هذه المشكلة مرتبطة بمايكروسوفت، و أبسط دليل على هذا، إسأل أي مبرمج سي ++ يعمل معها منذ 20 سنة عن تغير اللغة، فستعرف كيف أن اللغة و رغم تطورها الكبير و المتوالي إلا أنها تبقى السي ++ التي عرفها منذ 20 سنة..

    تحياتي ||| meGenius

  • شكرا لكل من قامو بالتعليق على الموضوع وأتمنى أنه كان مفيدا.
    سأحاول الرد على الاخوة هنا بقدر الامكان:

    الأخ Husien
    نعم يقدرون, لأن شركات المنطقة دوما تسعى وراء آخر المنتجات, فاذا طورت من نفسك فهذا يعني امكانية ايجاد فرص عمل أكثر (وان كان لايعني زيادة في راتبك مثلا في نفس الشركة)

    الأخ المجروح
    كلام جميل, فعلا … خلال بضع سنين تحولت أجاكس لأمر أساسي في تطوير تطبيقات الويب. هذا مثال ممتاز على الموضوع الذي نتناقش فيه.

    الأخ محمد بدوي
    أتفق معك أن المبرمج يجب أن يحاول تغيير مهنته ويصعد في ترتيب السلم الوظيفي, وما ذكرته يعتبر تسلسلا واردا جدا للارتقاء, لكن لن يتمكن كل المبرمجين من الارتقاء هكذا, النسبة الأغلب منهم ستبقى في مهنتها لوقت طويل (قد يبقى بعضهم هكذا حتى نهاية فترة انتاجهم)
    وبعضهم قد يتأخر في الارتقاء لأسباب عدة, لا يكفي أن “تريد” أن تصبح قائدا للفريق وأن “تمتلك” المقومات المؤهلة لذلك لأن تصبح فعلا قائدا للفريق. تحتاج الى عدة عوامل : رضى مديرك عنك – امكانية الارقاء في منصبك في الشركة – وجود مكان شاغر … الخ
    وقد يتعطل ارتقاء العديدين بسبب أسباب مختلفة.

    الأخ CoDeR
    نعم مايكروسوفت تدفع المبرمجين للهاث ورائها, بالنسبة لفيجول بيسك فانه لم يكن منتج مايكروسوفت الوحيد لتطوير البرامج, كان هناك Visual C والذي أعطى المبرمجين حرية وقوة كبيرتين في البرمجة, القيود التي ذكرتها قد تكون خاصة ببيئة فيجول بيسك (قبل عصر الدوت نت).
    لكن لا أعتقد أن مايكروسوفت فقط هي سبب هذه الأزمة … خذ عندك مثال … حاليا هناك غليان لتقنية
    Cloud Computing
    وتهاوت تقنيات جديدة مثل
    SOAP
    أمام
    REST
    وظهر منتج مايكروسوفت
    Silverlight
    والكثير من التغييرات الصغيرة أو الكبيرة التي تحصل كل يوم, بعضها ليست له علاقة بمايركوسوفت وانما بطبيعة المهنة.

    الأخ sfsf
    يضم صوته لصوتي, ليست مايكروسوفت السبب الوحيد (ولا ادافع عنهم لكنني اقول رأيي دون تحيز)

    الأخ Okbah
    بالطبع الدخلاء على المهنة ليسو من المعنيين بهذه المقالة, لايوجد دخيل على المهنة (احترف) برمجة بلغة معينة. بمجرد أن يصبح محترفا فعلا فلم يعد دخيلا. لكن لا يكفي بناء برنامجين أو ثلاثة أو عشرة من المليئة بالأخطاء والثغرات لنعتبره محترفا. في حين يعتبر هو نفسه كذلك.
    أما بالنسبة لأصحاب المهنة, فلايجب أن يتوقع الشباب في هذه المهنة أن من سبقهم كان كسولا أو مهملا أو اقل مهارة ليجد نفسه فجأة متخلفا عن ركب التطور.
    طبيعة المهنة وظروف الحياة ستجبر من في هذه المهنة على قبول ذلك, ولا يهم مستوى المهارة أو المثابرة. مثلا عندما تكون في المرحلة الجامعية سيكون لديك الكثير من الوقت لتعلم كل التقنيات الحديثة في العالم. أمنا عندما تغرق في تطبيق هذه التقنيات في دنيا الواقع فستمر تقنيات أخرى جديدة بجانبك دون أن تلمحها.

    أما ماذكرته بخصوص ال output فللأسف هو السبب الذي يدفع الكثير من الشركات لتعيين مبرمجين اقل كفاءة فقط لأنهم يتقاضون اجورا أرخص
    فما يهم المدير (الذي لايتابع عادة التفاصيل الدقيقة لمايحصل في البرنامج الذي يتم تطويره) هو المنتج النهائي, بمجرد أن يراه يعمل يقوم بتهنئة المبرمج و (ياسلام مبرمج رائع)
    بينما البرنامج نفسه يكون محشوا بكل أنواع الأخطاء والثغرات وطرق البرمجة الخاطئة
    لقد عملت لفترة طويلة في تدقيق الأكواد التي يكتبها مبرمجون آخرون, وأستطيع التأكيد لك بأنني رايت كوارث برمجية مكتوبة في برامج تعمل عند زبائن
    الأداء أقل بكثير, امكانية التطوير المستقبلي معدومة, لكن في النهاية اذا كان مايهم هو ال output فقط فقد حصلت عليه.
    ورأيت أيضا مواقع ويب لشركات عملاقة, فيها اخطاء برمجية تسببت بوجود ثغرات أمنية تكفي لمرور الأفيال. (ومازال بعضهم مستمرا على أخطائه)

    بالتأكيد جميع المبرمجين الشباب مرو على لغات معينة في مرحلة من مراحل حياتهم. هذه أساسيات تدريس هذا المجال التعليمي. لكن “المرور” على لغة غير “اتقانها” والجميع يعرف ذلك. بالطبع ليس المطلوب أن يتقن المبرمجون الجدد لغات منقرضة.
    تأكد أنني من الذين دافعوا دوما عن اللغات الحديثة في مؤتمرات الجامعات, لكن الفكرة أن المبرمج سرعان ماسيجد أن أحدث التقنيات التي تعلمها ستصبح قديمة بعد سنتين أو ثلاثة, صحيح أنه سيبقى محتفظا بمهاراته ومعلوماته الاساسية لكن ستفوته تقنيات أخرى جديدة.
    مثلا … مبرمج C#.NET من العيار الثقيل … انشغل لمدة 4 سنوات في العمل في شركة لا تقوم بتطوير تطبيقات الويب. ولسبب أو لآخر لم يستطع تفريغ ساعتين من ليله لدراسة كل جديد في عالم التكنولوجيا. الآن يترك الشركة وينتقل لشركة اخرى تطور تطبيقات الويب.
    فجأة يجد نفسه في مواجهة مبرمجين جدد اقل منه خبرة ومهارة ومعلومات لكنهم أفضل أداء منه بسبب أنهم يجيدون Java Script – AJAX وغيرها.
    مثال آخر, مبرمج ASP من ممن طورو أكبر المواقع بهذه اللغة, لم تقم شركته بالتطور الى ASP.NET
    بينما قام لوحده بالتعرف للغة ودراستها (لكنه حتما لم يتقنها لقلة الممارسة العملية).
    بعد بضع سنين في الشركة تركها لشركة أخرى تعمل في
    ASP.NET 3.5
    وتستعمل الشركة أيضا تقنية Dynamic Data الجديدة
    صدقني أنه سيتعب جدا حتى يجاري المبرمجين الأصغر الذين نشأو على ASP.NET
    وهذه الأمثلة حقيقية وأعتقد أن بعض من سيقرأ هذه المقالة مر ببعضها.
    هؤلاء الذين حصلت معهم مثل هذه الظروف لم يكونو اقل مهارة, بل في وقتهم كانو يعتبرون مميزين جدا. لكن هذه المهنة قاسية بقدر ماهي ممتعة.
    وختاما بالنسبة لموضوع الارتقاء في المهنة والتطور الوظيفي للمبرمج فاتفق معك فيه لكن هناك قيود ذكرتها سابقا في ردي على الأخ “محمد بدوي” في الأعلى.

    الأخ meGenius
    نعم سي بلس بلس لم تتغير من عشرين سنة, لكن هل تستطيع باستخدامها كتابة ما يمكن كتابته ب .NET ؟؟
    هل يمكن بها بناء تطبيقات موزعة بنفس السهولة ؟؟ هل يمكن بناء تطبيقات ويب باستخدامها ؟؟؟
    صحيح ان مايكروسوفت تضغط أكثر على مبرمجيها لكن أيضا هناك تطور وضغط من مصادر أخرى غيرها تتعلق بالتطور السريع جدا في هذا المجال.

  • أشرف

    أخوانى المبرمجين
    لقد قرأة ماكتبتم وأعجبت به والسبب أن الموضوع جد خطير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!
    اولا اعرفكم بنفسى
    انا مبرمج من عصر الاسمبلى و لغة السى وكذلك عصر الفيجول سى والدلفى ألخ..
    ولقد عملت فى كثير من الشركات وقمت بعمل العديد من حزم البرامج.
    ثانيا أحب أن تعرفوا أنه بعد كل ذلك أكتشفت أن امامنا طريق طويل لكى
    لنلحق بعالم البرمجه الحديثه والسبب نحن وليس أحد أخر ولا لغه حديثه ولا لغه قديمه
    لا ميكروسوفت ولا غيره؟؟؟؟كل ده عقده نفسيه؟
    فمجال السوفت وير بقدر ما انه يحتاج الى عقول جباره هى متوفره فى شباب العرب
    بقدر ما يحتاج الى المال الكثير المدعوم بالارداة السياسية للنهوض بهذه الصناعه العملاقة؟؟ نعم فى عمليةصناعية عملاقة وليست لعب عيال ياسادة؟؟
    والحل هو من وجه نظرى أهتمام كبير ودعم من الدول لكل من يعمل فى هذا المجال .
    أنظرو الى دوله مثل الهند كيف نمى فيها الاقتصاد بسبب صناعة السوفت وير؟؟؟؟
    أما الشباب فما عليه الا الاجتهاد و التعلم والله المستعان.
    أتمنا أن أكون أضفت جديد
    د / أشرف

تعليقات عبر الفيسبوك