الويندوز 7 بيتا 1 هل يستحق ان يكون خليفة XP ؟

استاء الكثير من مستخدمي الحاسوب من "نظام مايكروسوفت ويندوز فيستا"  ولقبه الكثيرون بالفاشل رغم كل المميزات التي أتى بها "الفيستا"، إلا أنها لم تشفع له. ذلك لأنه نظام كثرت انهياراته وثقله وبطء استجابته.. وأيضاً متطلبات النظام العالية التي يستوجبها، مما دفع "مايكروسوفت" بأن تطمئن الجميع حفاظاً على مكانتها .. وتقول أن "الفيستا" هو قنطرة عبور للنظام جديد اسمه "ويندوز فيينا" أو "الويندوز 7" ..

الآن الأغلبية العظمى إن لم يكن الجميع أصبح متخوفاً من النظام خوفاً من تكرار سيناريو الويندوز 7 .. حتى ومع محاولات وبدايات توزيع النسخة ما قبل "البيتا" طمئنت مايكروسوفت إلى حد ما للمتتبعين التقنية والمتابعين لها..

 

الآن بين أيدينا "البيتا 1" لـ "ويندوز 7" فدعونا نحللها ونغوص بها:
لعل ما كان يدفع الكثيرين للتروي عن ترقية "الويندوز" إلى "الويندوز فيستا" هي المتطلبات العالية التي يحتاجها النظام، لكن مايكروسوفت وفي "الويندوز 7" أقرت على لسان مديرها "ستيف بالمر":أن النظام سيحتاج إلى ذاكرة قصوى تبلغ 512 ميقا، ومعالج بسرعة 1 جيجا هرتز. وهذا أمر قد تمكنت مايكروسوفت من فعله. لأنها سبق وأن جربت العديد من المواقع لـ نظام بهذه الإمكانات وتم تشغيله بطريقة عادية وبسرعة ولله الحمد.

– الخفة والاستقرار: نظام "ويندوز 7 بيتا 1" خفيف جدا، وسرعة استجابته عالية كما أنه مستقر جداً حتى أنني قمت بتجربته طوال النهار وظل النظام مستقراً وخفيفاً وهادئاً وصوت مروحة المعالج تكاد لا تسمع.
 يبدو أن مايكروسوفت قد قامت بجهد كبير من أجل ترتيب نواة "الويندوز 7"، وهذا ما كان يحتاجه "الويندوز 7" بالفعل.

– النواة: لا تتوفر أخبار كثيرة عن نواة "الويندوز 7" لكن ما يتوفر هو اعتماد مايكروسوفت لنواة جديدة قامت بتسميتها بـ minwin  وهذه النواة هي ما جعلت الـ 7 سريعا جدا بحيث أنها تقلل من حجم النظام والتطبيقات المفتوحة لتعطي سرعة للنظام. فالنواة الآن ما زالت تحت التطوير لكي تكون جاهزة بشكل كامل في النسخة النهائية.

– وقت إقلاع النظام (تشغيله): بالنسبة إلى جهازي فلم يتجاوز وقت الإقلاع 25 ثانية مما يدل على سرعة النظام و ه`ا يحسب في صالح 7.

– المميزات الجمالية: لأصحاب الأجهزة الضعيفة أقول لكم قوموا بتشغيل كل المميزات من واجهة "الايريو" و"السوبر تاسك بار" وغيرها بدون فزع فهي لن تأثر إطلاقاً عن النظام بل ستزيده جمالية ورونقاً وسهولة في الاستخدام.

– super taskbar: فعلاً أبدعت مايكروسوفت فيه تماما، فهو أول شيء ستلاحظه في واجهة النظام، وقد أصبح أكثر جمالية وأكثر فعالية للاستخدام. كما أن "الجمب" غير موجودة به فقد اختلفت اختلافا كبيرا عن سابقاتها وهنا مقطع فيديو لـ super
 taskbar الجديد:

– تنصيب النظام: تنصيب النظام أصبح أفضل بمراحل من xp و"الفيستا" بحيث أصبح أكثر سرعة 20 دقيقة لأصحاب الأجهزة الضعيفة، ويمكن أن تصل إلى 8 دقائق لأصحاب الأجهزة العالية. لكن هو شبيه بتنصيب "الفيستا" باختلاف في بعض الخيارات والسرعة.

– مميزات أخرى: ستلاحظون برنامج الرسام الجديد والمكتبة وقائمة ابدأ في النظام، وأصبحت عملية أكثر من ذي قبل. ومازالت التطورات جارية حتى الآن في "الويندوز 7" والنسخة الأخيرة 7014. أما "البيتا 1" التي ستصدر يوم 5 أو يوم 7 من الشهر …..؟؟؟  فهي برقم 7000 وسيصدر رابط مباشر لها من مايكروسوفت لتحميلها:

www.windows7.com

– أخيرا: من وجهة نظري الشخصية أجد أن النظام أخف فعلاً، حتى من نظام xp. وله مميزات عالية من حيث السرعة والثبات، وحتى الانترنت الإكسبلورر أصبح أسرع بصورة خارقة، كما أنه أصبح أكثر ثباتاً من ذي قبل. ونصيحة: قل لكل من أراد أن يجرب المتعة فعليه ب 7.