“وفاة” مجلة PC الورقيه وتحولها لمجلة رقمية

منذ ظهور الانترنت أصحبت الصحافه الورقية والمجلات في خطر زوالها والسبب ان الناس أصبحت تصل الى المعلومه بكل سهوله وسرعه من خلال الانترنت.

وتأكد هذا الشيء عند لجوء الناس لتتبع اخبار العالم بشتى المجالات من خلال الانترنت لذلك شاهدنا الموت البطيء للصحافه الورقيه بجميع انواعها وأخر الضحايا هي مجلدة PC المعروفه والتي تصدر منذ 27 سنة ولها عدد نسخ مترجمه منها النسخة العربية.

فقد أعلنت المجله انه من بدايه عام 2009 سوف تتحول الى مجله رقميه ولن تكون هناك نسخه مطبوعه  وسوف يتم نشر محتوى المجلة من خلال الموقع مباشره, ولن يتغير محتوى المجله عن السابق بحيث سوف تحتوي على نفس المقالات والمراجعات …الخ.

السؤال الذي يطرح نفسه بالنسبه لي……من التالي؟ من هي المجله او الصحيفه التي سوف تقوم بنفس هذه الخطوة؟

المصدر