هل بدأت مايكروسوفت حملتها الأعلانية لنظام الفيستا بالكذب على المستخدمين؟

قبل أيام قليله بدأت مايكروسوفت حملتها الأعلانية الجديدة والتي سوف تكلفها 300 مليون دولار لنظام التشغيل فيستا بطريقه غريبه وبنفس الوقت من وجهة نظري الشخصية سيئة , فمايكروسوفت بدأت الحملة تحت مسمى mojave experiment .

وكلمة mojave  ماهي الا عبارة عن أسم مزيف لنظام الفيستا , حيث قامت مايكروسوفت بمقابله مجموعة من مستخدمي نظام التشغيل وهم عبارة عن مجموعة ممن سمعوا ان نظام التشغيل فيستا سيء وكثير الأعطال والمشاكل …الخ.

خلال هذه المقابله قامت مايكروسوفت بعرض نظام الفيستا على انه نظام جديد تحت مسمى mojave   وبعد ان شاهدوا مميزات  الفيستا وانبهروا بها واعجبتهم قامت مايكروسوفت بالاعتراف لهم بأن النظام الجديد ماهو الا نظام الفيستا , ويمكن مشاهدة المقابلات مع هذه العينة في الموقع الرسمي للحمله من هنا.

طبعا من وجهة نظري ان الطريقه سيئة والعينة التي عرضت عليها مايكروسوفت النظام سيئة فمن الواجب من مايكروسوفت ان تقنع من "جرب النظام" بشكل فعلي ولم يعجبه وقام باإرجاع نظام xp , فهذه الحمله والطريقه لم تقدم شيء  جديد والسبب ان العينة في الأساس لم يستخدموا النظام اطلاقا وقيام مايكروسوفت بعرض المميزات بطريقه كاذبه ومن دون تجربه فعليه وطويله للنظام من المستخدم نفسه يجعل مصداقيه الحمله في مهب الريح بالنسبه لي.